إكليستون يدعم فكرة التعديل على نظام الإقصاء للتجارب التأهيليّة

أكّد عرّاب بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد بيرني إكليستون بأنه يُؤيّد المساعي التي تهدف إلى إجراء تعديلات ضروريّة على نظام التجارب التأهيليّة للجولة الثانية من البطولة في البحرين.

كشف موقعنا "موتورسبورت.كوم" يوم أمس الأربعاء بأنه عوضًا عن العودة بشكل كامل إلى نظام التجارب التأهيليّة القديم بدءًا من سباق البحرين، سيُقرّر المعنيون إجراء بعض التعديلات على نظام الإقصاء الجديد.

المفهوم يتمحوّر حول إبقاء القسمين الأوّل والثاني من نظام الإقصاء الجديد للتجارب التأهيليّة على حالهما مع زيادة مدتيهما، فيما سيُعمد للعودة إلى تطبيق النظام القديم خلال القسم الثالث والأخير.

وسيتمّ التصويت على هذا القرار في لجنة الفورمولا واحد خلال الساعات القليلة المُقبلة، إذ سيتمّ التصديق على القرار بشكل سريع من قبل المجلس العالمي لرياضة السيارات.

Sebastian Vettel, Ferrari SF16-H joins the queue at the pit lane exit
سياستيان فيتيل، فيراري
الصورة من قبل: إكس بي بي

الإبقاء على الإقصاء

قال إكليستون في حديثه مع صحيفة «لاغازيتا ديللو سبورت» الإيطاليّة بأنه على الرُغم من أنّ فرق الفورمولا واحد لم تُحبذّ النظام الجديد للتجارب التأهيليّة، إلّا أنه يجب دعم التعديلات الجديدة من أجل عدم تكرار ما حدث في أستراليا من جديد.

"إنّ الفرق تُناقش هذه المسألة وتُريد العودة" قال إكليستون، ثم تابع "إذا كان هناك فرصة لإبداء الرأي، فإنني أقول أنه تجب مواصلة العمل بالنظام من أستراليا".

وأوضح إكليستون بأنه من المُهم على الفورمولا واحد عدم التخلي عن الجهود التي تسعى إلى إضافة أمور جديدة حتى وإن كانت لا تعمل من المرة الأولى.

وأضاف "أنا رجل حكيم، إذ يجب علينا اختبار أمور جديدة. لقد تسبب نظام التجارب التأهيلية الجديد بصدمة، ولكن رُبما يُمكننا إنقاذ الأشياء الإيجابيّة منه".

وتابع قائلاً "أريد ضمان عدم معرفة النتيجة النهائيّة. أنا رجل أعمال ولهذا أريد بيع الفورمولا واحد إلى مُنظمي الجوائز الكُبرى. إذا توقف المشجعون عن المُشاهدة فسيكون هُناك مالٌ أقلّ لتوزيعها على الفرق".

وأكمل "ولهذا السبب يجب إيجاد أفضل حلّ، ولمَ لا، فإن إقصاء سائق كُلّ 90 ثانية يُمكن أن يكون أمرًا مُثيرًا".

Nico Rosberg, Mercedes AMG F1 Team W07 leaves the pits
نيكو روزبرغ، مرسيدس

الصورة من قبل: إكس بي بي

القيام بالتحسينات

أعرب إكليستون مع نهاية التجارب التأهيليّة في أستراليا عن عدم رضاه حيال النظام الجديد إذ تمّ تحديد هويّة صاحب قطب الانطلاق الأوّل قبل دقائق من نهاية القسم الثالث مع خروج السيارات من الحلبة.

ولكنه يرى الآن بأنه يُمكن الاستفادة من النظام الجديد في حال تمّ إدخال بعض التعديلات عليه من أجل تحسينه والتركيز على نقاطه الإيجابية.

وقال "كنت في حيرة من أمري أيضاً عندما رأيت النظام الجديد والطريقة التي انتهى القسم بها الثالث. ولكن يُمكننا القيام بالتحسينات".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة