إعادة هيكلة قسم المحرّكات في مرسيدس على إثر إعلان مغادرة رئيسه كاول

أعلن الصانع الألماني مرسيدس عن أنّ آندي كاول سيُغادر منصبه كرئيسٍ لقسم محرّكات الفورمولا واحد في الشهر المقبل.

إعادة هيكلة قسم المحرّكات في مرسيدس على إثر إعلان مغادرة رئيسه كاول

كان كاول جزءًا من قسم المحرّكات عالية الأداء "اتش.بي.بي" التابع لمرسيدس طوال 16 عامًا، ولعب دور مديره منذ 2014.

وكان للبريطاني دور جوهري في تطوير وحدات طاقة مرسيدس في الحقبة الهجينة الحاليّة التي تمّ اعتمادها في الفورمولا واحد منذ 2014. وهو ما ساعد مرسيدس على حصد ستّة ألقابٍ مزدوجة في هذه الفترة.

وضمن بيانٍ نشرته مرسيدس اليوم الإثنين، تمّ الإعلان عن أنّ كاول سيُغادر منصبه في بداية شهر يوليو المقبل، وذلك بعد أن أعلم الفريق بنيّته المغادرة في يناير الماضي.

ويتّجه الفريق لاعتماد طاقمٍ من إدارييه البارزين لإدارة قسم المحرّكات على إثر مغادرة كاول.

وستتألّف تلك المجموعة من هيويل توماس، الذي سيستلم المسؤوليّة المباشرة على وحدة طاقة الفورمولا واحد في منصبه كمدير عام، وذلك رفقة أدم ألسوب (مدير وحدة الطاقة)، وريتشارد ستيفنز (مدير العمليّات)، ورونالد بالهاوس (مدير القسم المالي وتكنولوجيا المعلومات).

وجاء في البيان: "سيسمح هذا الهيكل الجديد للشركة بتقديم ثلاثة مشاريع أساسيّة ضمن أعلى المعايير في الأعوام المقبلة، وحدة طاقة الفورمولا واحد، ووحدة طاقة الفورمولا إي، وتطوير وإنتاج وحدة طاقة سيارة مرسيدس-آي ام جي 1".

وسيعمل كاول مع توماس لدعم عمليّة الانتقال وسيعمل "كمستشار لمرسيدس-بنز بخصوص مشروعٍ كبير حتّى بداية 2021 على الأقلّ".

وقال توتو وولف مدير فريق مرسيدس: "كانت قيادة آندي للفريق في قسم المحرّكات عاملًا أساسيًا في نجاحاتنا في البطولة في المواسم الأخيرة".

وأضاف: "ساهم بشكلٍ مدهش في إرث رياضة المحرّكات الخاص بنا، واستمتعت وقدّرت علاقة عملنا كثيرًا منذ 2013، أنا متأكّدٌ من أنّه سيتمتّع بنجاحات كبرى في التحدّي المقبل الذي سيختاره".

وأكمل: "دائمًا ما تمحورت فلسفتنا حول اعتبار فريقٍ فائز بمثابة هيكل ديناميكيّ، وأنّ التغيير جزء طبيعيٌ من تطوّر أيّ شركة".

وأردف: "أنا سعيدٌ لأنّنا كنّا قادرين على العمل معًا لإنشاء هيكل قيادة جديد معًا، وذلك عبر البناء على قوّة الفريق في بريكسوورث. يضعنا ذلك في موقعٍ قويٍ جدًا للأعوام المقبلة، وذلك في ظلّ استهدافنا لوضع معايير جديدة في الفورمولا واحد والفورمولا إي".

بدوره قال كاول: "بعد 16 عامًا ممتعًا من العمل لصالح قسم المحرّكات عالية الأداء، قرّرت أنّ الوقت قد حان الآن لمغادرة هذا المنصب والسعي وراء تحدي هندسة عملي جديد".

وأكمل: "أقدّر فرصة العمل مع ماركوس وتوتو لتحديد هيكل القيادة المستقبليّ للشركة ولديّ كلّ الثقة في قدرة هيويل والفريق لقيادة الشركة في المستقبل".

واختتم بالقول: "كان شرفًا لي العمل لصالح مرسيدس وخاصة إدارة قسم المحرّكات عالية الأداء لسبعة أعوام. أشكر الجميع على ما منحوه لي من فرص مذهلة وتحديات ممتعة، خاصة أولا كالينيوس الذي كان متشجّعًا بدعمي في 2006".

المشاركات
التعليقات
الصين تلقت عرضاً لاستضافة سباقَي فورمولا واحد في موسم 2020

المقال السابق

الصين تلقت عرضاً لاستضافة سباقَي فورمولا واحد في موسم 2020

المقال التالي

بالفيديو: لفّة حول مسار حلبة البحرين "البيضوي"

بالفيديو: لفّة حول مسار حلبة البحرين "البيضوي"
تحميل التعليقات