إريكسون يريد "تصفية الأجواء" مع نصر بعد حادثة موناكو

صرّح ماركوس إريكسون أنه يريد تصفية الأجواء مع زميله في فريق ساوبر فيليبي نصر بعد حادثة اصطدامهما في مونتي كارلو التي أثارت الكثير من اللغط.

كان إريكسون في انتظار استجابة نصر لتعليمات الفريق القاضية بإفساح المجال للسويدي قبل أن يقوم بمحاولة تجاوزه عند منعطف راسكاس ما أدى لاصطدام ثنائي ساوبر ببعضهما وانسحابهما من السباق، وكانت مديرة الفريق مونيشا كالتينبورن قد وصفت هذا الحادث بغير المقبول بتاتاً.

وكانت العلاقة بين السائقين تتسم بالفتور منذ أيام الجي بي 2 وكانت أكثر توتراً في مناسبات سابقة عندما كان السائقان على مقربة من بعضهما البعض في السباق مع تواجد إريكسون في المقدمة.

"الأمر ليس جيداً بالطبع،" قال السويدي لموقعنا موتورسبورت.كوم ثم تابع: "علينا أن نجلس أنا وفيليبي ونوضح الأمور قبل الذهاب إلى مونتريال. يجب على علاقتنا أن تكون أفضل من هذا بكثير وعلينا أن نقوم بأمر حيال ذلك عاجلاً".

"وتيرتي كانت أفضل"

صرّح السويدي أن وتيرته في السباق آنذاك كانت أفضل بكثير من نصر وقال: "وجدت صعوبات كبيرة عندما وضعت إطارات الالترا سوفت لأنني تلقيت علماً أزرق مباشرةً بعد ذلك ما حال دون قيامي بإيصالها إلى درجة الحرارة المطلوبة".

ثم تابع: "لكن وتيرتي كانت أفضل بكثير بعد تمكني من استغلال الإطارات بشكل جيد. فيليبي قام بتوقفه بعد لفتين، وكنت أسرع منه بحوالي ثلاث أو أربع ثوان في اللفة الواحدة وعندما تمكنت من اللحاق به قمت بسؤال مهندسي الفريق، 'ماذا علي أن أفعل؟ هل أمرّ للهجوم؟'

وأضاف: "عندها، أجابني الفريق أنه سيقوم بتبديل المراكز لأن وتيرتي كانت أسرع بكثير وأجبت، حسناً".

وتابع: "بعد مرور بضع لفات قمت بسؤال الفريق، «ما الذي يحدث؟» فأجابني المهندس «لقد قمنا بإعلامه بأوامر تقضي بتبادل المراكز وسيقوم بإجراء ذلك في هذه اللفة» إلا أن شيئاً لم يحدث".

ثم قال: "وواصل القيام بذلك لمدة ثماني لفات تقريباً ولم يرضخ لأوامر الفريق حول تبادل المراكز".

وأكمل: "ثم بعد ذلك قلت للفريق أنني سأحاول تجاوزه بنفسي إن لم يفسح المجال لي لأن سيارتي كانت أسرع بكثير آنذاك وكان الجواب «حسناً قم بذلك» وكان الأمر كذلك".

راسكاس كان الفرصة الأمثل

أصر إريكسون أنّ منعطف راسكاس كان يمثل مكاناً جيداً للتجاوز وقال في هذا الصدد: "لقد حاولت تجاوزه عند المنعطف الذي يلي النفق لكنه كان يدافع عن مركزه بشراسة".

ثم أضاف: "كنت أعتقد أن المكان الأمثل هو منعطف راسكاس لأنني حاولت تجاوز بوتاس هناك ورأيت أنه بإمكاني وضع سيارتي جنباً إلى جانب مع سيارته وكنت أدرك أنه في أسوأ الأحوال، سنسير جنباً إلى جانب قبل أن أتراجع خلفه عند مخرج المنعطف".

وتابع: "بالإضافة إلى ذلك، لقد قمت بمشاهدة العديد من السباقات المساندة في آخر الأسبوع وكانت هناك العديد من التجاوزات عند منعطف راسكاس وقد يكون ذلك المنعطف أفضل فرصة للتجاوز على الحلبة".

ثم اختتم: "زيادةً على كل ما ذكرت، عانى نصر كثيراً خلال القسم الثالث من المسار ولذلك كنت أقترب منه بشكل كبير هناك وقررت القيام بتلك الخطوة في لحظةٍ ما ولم تجر الأمور كما كنت أتوقع".

يشار إلى أن إريكسون حصل على عقوبة نقطتين وخصم ثلاثة مراكز من نتيجة تأهله في جائزة كندا الكبرى.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة موناكو الكبرى
حلبة مونتي كارلو
قائمة السائقين فيليبي نصر , ماركوس إريكسون
قائمة الفرق ساوبر
نوع المقالة أخبار عاجلة