عقد أول جتماع رسميّ ما بين ريد بُل وهوندا حول مسألة التزوّد بالمحركات

المشاركات
التعليقات
عقد أول جتماع رسميّ ما بين ريد بُل وهوندا حول مسألة التزوّد بالمحركات
كتب: سكوت ميتشيل
ترجمة: خلدون يونس
30-04-2018

عقدت ريد بُل وهوندا أولى اجتماعاتهما الرسمية حول إمكانية شراكة مستقبلية لتزويد الفريق النمساوي بمحركات العلامة اليابانية.

ماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
سيباستيان فيتيل، فيراري ولويس هاميلتون، مرسيدس وفالتيري بوتاس، مرسيدس ودانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
كارلوس ساينز الإبن، رينو وماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
فرناندو ألونسو، مكلارين
دانيال ريكاردو، ريد بُل ريسينغ
فرناندو ألونسو، مكلارين

تراقب ريد بُل التي تستعمل محركات رينو في الوقت الراهن، أداء وتقدم تورو روسو مع محركات هوندا وذلك بعد انتقال الفريق الرديف من استعمال المحركات الفرنسية إلى اليابانية.

التقى هيلموت ماركو مستشار ريد بُل لرياضة السيارات نظيره لدى هوندا ماساشي ياماموتو وذلك على هامش سباق جائزة باكو الكبرى.

ويعتبر اجتماع باكو، أول لقاء رسمي ما بين هوندا وريد بُل حيال إمكانية إقامة شراكة مستقبلية بينهما، في حال اتفق الطرفان على شروط تناسبهما.

ويبدو أنّ ريد بُل وهوندا مسرورتان للعمل ضمن الموعد النهائي المحدد من قبل الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" في 15 مايو/أيار المقبل، وذلك لتأكيد أية صفقة للتزود بالمحركات، وفقاً لقوانين الفورمولا واحد الحالية.

إلا أنّ ذاك الموعد ليس نهائياً بشكل قطعي، في حال وافق جميع المصنّعين على ذلك، لكنّ رينو أشارت إلى أنها ستلتزم بالموعد النهائي في حال أرادت مواصلة تزويد ريد بُل لموسم إضافي.

وتخطط رينو لتقديم تحديث كبير لوحدة طاقتها لجولة يونيو/حزيران المقبلة، والتي قد تقدم خلالها هوندا تحديثاً كبيراً كذلك.

وذلك ما سيقدم فرصة كبيرة لمقارنة أداء كلا المحركَين ومستوى تطوير كل منهما، إن لم تكن ريد بُل قد حسمت أمرها فيما يتعلق بالجهة التي ستزودها بوحدات الطاقة.

ويشار إلى أنّ تحالف ريد بُل – رينو أحرز الفوز في أربعة ألقاب متتالية ما بين موسمي 2010 – 2013، لكنّ العلاقة بينهما شهدت عدة توترات منذ بداية حقبة المحركات الهجينة سداسية الأسطوانات، لدرجة دفعت ريد بُل إلى دخول شراكة رعاية مع "تاغ هوير" لوضع اسمها على المحركات.

ولم تتمكن ريد بُل سوى من الفوز بتسعة سباقات منذ بداية موسم 2014، بينما تفوقت محركات مرسيدس وخلفها فيراري على الحقبة الجديدة.

لكنّ فوز دانيال ريكاردو في سباق الصين هذا الموسم، يعني أنّ ريد بُل فازت بأحد السباقات وللمرة الأولى قبل مرسيدس، بالرغم من أنّ بداية الموسم كانت مخيبة بعض الشيء للعلامة النمساوية.

وقد تصاعدت التكهّنات حول إمكانية مغامرة ريد بُل وإقدامها على التزود بمحركات هوندا.

وما تزال هوندا تسعى إلى تحسين أنظمة استعادة الطاقة في وحدة طاقتها، إضافة إلى تقنيات محرك الاحتراق الداخلي، لكنها لم تنجح بعد في تقديم محرك قادر على الفوز بالسباقات بالرغم من أن الدلائل تشير إلى إحراز العلامة اليابانية مزيداً من التقدم في 2018.

أفضل مركز حققته مكلارين مع محركات هوندا طوال مواسم شراكتهما الثلاثة كان المركز الخامس، الذي تمكنت تورو روسو من التفوق عليه مع بيير غاسلي الذي أنهى رابعاً في البحرين.

وتدور الشكوك حول أنّ فضّ الشراكة ما بين مكلارين وهوندا يعود إلى النقص في قدرات الأخيرة على تقديم محرك تنافسي.

حيث نفد صبر مكلارين أخيراً خلال الموسم الثالث عقب النتائج المخيبة للأمل مع هوندا، إذ كانت تعاني بشكل كبير في إيجاد أداء كافٍ طوال تلك الفترة.

وأخيراً، تسبب كل ذلك في صفقة تبديل معقدة انتهت بانتقال مكلارين للتزود بمحركات رينو بدلاً من هوندا التي اتجهت لتزويد فريق تورو روسو بدلاً من الفريق الفرنسي.

فورمولا 1 - المقال التالي

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
الكاتب سكوت ميتشيل
نوع المقالة أخبار عاجلة