أوكون: محرّك رينو لموسم 2021 أفضل محرّك اختبرته في مسيرتي

قال إستيبان أوكون أنّ وحدة طاقة رينو الجديد تُمثّل أفضل محرّكٍ اختبره في بطولة العالم للفورمولا واحد.

أوكون: محرّك رينو لموسم 2021 أفضل محرّك اختبرته في مسيرتي

يدخل السائق الاحتياطيّ السابق لمرسيدس موسمه الثاني مع فريق ألبين بعد موسمٍ مشجّعٍ العام الماضي عندما كان الفريق تحت علامة رينو.

وقدّمت رينو بعض التحديثات على وحدة طاقتها لهذا العام، وذلك قبيل اعتماد تصميم جديدٍ بالكامل في 2022، حيث قال أوكون أنّه مُعجبٌ بالتقدّم الذي تمّ تحقيقه في الشتاء الماضي.

وقال الفرنسي الشاب: "أعتقد بأنّه يُمثّل خطوة إلى الأمام بالتأكيد".

وأضاف: "عمل الفريق على بعض الجوانب ولاحظنا بالفعل خلال التجارب الشتويّة أنّه أفضل بخطوة. القوانين مختلفة لكنّها لم تتغيّر كثيرًا، لذا فإنّ للفرق أفكارًا جديدة".

وأكمل: "أعتقد بأنّها وحدة الطاقة الأفضل التي قدتها في مسيرتي بأكملها حتّى الآن. من الصعب مقارنتها بالأخرى".

وإلى جانب خوضه لتجارب لصالح مرسيدس في السابق، قاد أوكون وحدة طاقة مرسيدس مع فرق مانور، وفورس إنديا وريسينغ بوينت.

اقرأ أيضاً:

بدوره قال زميله الجديد فرناندو ألونسو، الذي يعود إلى البطولة بعد غياب عامين، أنّه ليس لديه شيء للتذمّر حياله بشأن المحرّك بعد التجارب.

وقال الإسباني: "أعتقد بأنّ مقارنة وحدات الطاقة مسألة صعبة جدًا كون الأمر لا يقتصر على طاقة المحرّك، كما أنّ القوانين تغيّرت قليلًا مثل مسألة تجميع وضع المحرّك للتصفيات والسباق، وهو قانون اعتُمد العام الماضي".

وأضاف: "دائمًا ما تكون هناك أشياء لمقارنتها، لكن ما يُمكنني قوله هو أنّنا سعداء بالفعل بوحدة طاقة ألبين لهذا العام".

وأردف: "إنّها بمثابة تطويرٍ لوحدة طاقة العام الماضي وشعرت بأنّها قويّة جدًا وجيّدةٌ للغاية خلال التجارب. لم نواجه أيّة مشاكل وأكملنا الكثير من اللفّات".

واختتم بالقول: "أعتقد بأنّ الفارق الأساسيّ الذي شعرت به خلال الأعوام الستّة الماضية هو تحسّن الموثوقيّة. من الصعب ملاحظة أيّة مشاكل على أيّ محرّك. قام الجميع بعملٍ مثيرٍ".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
فريق مرسيدس يتوقّع معركة محتدمة مع ريد بُل في البحرين

المقال السابق

فريق مرسيدس يتوقّع معركة محتدمة مع ريد بُل في البحرين

المقال التالي

لوكلير متفاجئ من أداء فيراري التنافسي خلال تجارب البحرين الحرة

لوكلير متفاجئ من أداء فيراري التنافسي خلال تجارب البحرين الحرة
تحميل التعليقات