أوكون "محبط" من عقوبته في سباق جائزة إيطاليا الكبرى

شعر إستيبان أوكون سائق ألبين في الفورمولا واحد بالإحباط من عقوبة التوقيت التي تعرض لها إثر دفعه سيباستيان فيتيل خارج المسار في سباق مونزا، حيث يرى بأنّ واقعة مشابهة لم تشهد عقوبات في 2019.

أوكون "محبط" من عقوبته في سباق جائزة إيطاليا الكبرى

دخل أوكون في معركة مع فيتيل سائق أستون مارتن على المركز الـ 12، وذلك في اللفة 15 من سباق جائزة إيطاليا الكبرى، عندما تحرّك الفرنسي على خط التسابق للمنعطف المزدوج الثاني بينما كان فيتيل على جهته الخارجية، حيث دفع الألماني جزئيًا خارج المسار.

وبسبب اصطدام الثنائي وأن أوكون لم يترك مسافة عرض السيارة لفيتيل، فقد تلقّى الفرنسي عقوبة 5 ثوان، والتي قضاها خلال توقفه الوحيد.

وقد حرمته هذه العقوبة في النهاية من أن يكمل السباق في مركز أفضل من العاشر.

وحملت تلك الحادثة أوجه تشابه مع واحدة جمعت بين شارل لوكلير ولويس هاميلتون خلال سباق 2019 المثير، والذي تعيّن على هاميلتون خلالها تفادي غريمه المتصدر لوكلير بعدما قام بحركة مشابهة.

وقد تفادى لوكلير العقوبة في ذاك الوقت ولم يتلقّ سوى تحذير ليحافظ على مركزه ويفوز بالسباق، في حين تساءل أوكون عن سبب اتّخاذ المراقبين لقرار مختلف في هذه المرة.

فقال: "الحادثة مع سيباستيان هي حادثة تسابق، كون واحدة مشابهة حصلت مع شارل ولويس في 2019، ولم يُتخذ أي إجراء بشأنها".

وأضاف: "لذا، ومع عدم وجود ضرر على السيارة، وعدم حدوث شيء في الواقع، فقد كلفتني العقوبة 3 مراكز جيّدة. وأنا لم أحرّك المقود في الحقيقة".

وتابع: "كل ما في الأمر أن المسار يضيق وهذا ما حدث تمامًا مع شارل ولويس، وكونه لم يتمّ حينها توقيع أيّة عقوبات، إذًا لا يجب أن تكون هنالك عقوبات في هذه الواقعة كذلك، إذ أن الواقعتين متطابقتين. عادة ما أتفق مع المراقبين، لكنني أختلف معهم تمامًا في هذه المرة".

اقرأ أيضاً:

وعند سؤاله عن سبب التعامل بشكل مختلف مع واقعة أوكون عن حادثة لوكلير/هاميلتون المشابهة من 2019، أوضح مايكل ماسي مدير سباقات الفورمولا واحد أن "فيا" والفرق اتفقوا بعد سباق 2019 أن عقوبة توقيت هي القرار الأمثل في مثل هذه الحوادث.

فقال: "الحادثتان متشابهتان، لكنّهما ليستا متطابقتين. كما أنّه وبعد سباق 2019 عقدنا نقاشات مع كل السائقين، مدراء الفرق والمدراء الرياضيين".

وأكمل: "حيث تمّ الاتفاق نوعًا ما على أنّ عقوبة 5 ثواني في وضع كهذا ستكون أفضل من مجرد تحذير بعلم أسود وأبيض. وهذا ما قررناه بالفعل هذا العام".

المشاركات
التعليقات
لماذا يُعدّ مقر أستون مارتن الجديد "مُناقضًا" لمركز مكلارين التكنولوجي؟
المقال السابق

لماذا يُعدّ مقر أستون مارتن الجديد "مُناقضًا" لمركز مكلارين التكنولوجي؟

المقال التالي

هيل: حادثة فيرشتابن وهاميلتون انعكاسٌ لعدم القدرة على "التحكم بالنفس"

هيل: حادثة فيرشتابن وهاميلتون انعكاسٌ لعدم القدرة على "التحكم بالنفس"
تحميل التعليقات