أوكون: التجارب التأهيلية في أوستن كانت أصعب حصّة على الاطلاق بسبب المرض

اعترف سائق فورس إنديا إستيبان أوكون بأنّ التجارب التأهيلية لجائزة الولايات المتّحدة الكُبرى كانت على الأرجح أصعب حصّة له على الاطلاق في مسيرته، حيث عانى الفرنسيّ الشاب من المرض.

بالرغم من أنّه لم يكن في أفضل حالاته، نجح أوكون في التأهّل في المركز السابع على شبكة الانطلاق، متفوّقاً على زميله سيرجيو بيريز بفارق نصف ثانية في القسم الأخير من التصفيات.

وسيبدأ السباق من المركز السادس بفضل عقوبة التراجع على شبكة الانطلاق التي نالها ماكس فيرشتابن.

"عانيت من صداع نصفي" قال أوكون لموقعنا "موتورسبورت.كوم"، مضيفاً: "كانت جميع الأعراض ظاهرة".

وأكمل: "كنت أرتجف، وحتّى عندما تناولت الدواء بدأت معدتي تقلقني، لم أشعر بأنّني بخير على الإطلاق. تحسّنت حالتي بعض الشيء، لكنّني لست جاهزاً بالكامل".

ثمّ تابع: "كانت هذه أصعب حصّة أحظى بها على الاطلاق، لكن أيّا كان، من المهمّ أن تستمرّ بالضغط وحسب. حتّى عندما تشعر بأنّك في أسوأ حالاتك، يجب عليك بذل أقصى ما لديك".

وأردف: "أنا سعيد بالانطلاق من المركز السادس، قام الفريق بعمل رائع، وآمل أن نستمرّ في القيام بذلك".

وعندما سُئل ما إذا كان قادراً على المشاركة في سباق الأحد دون مشاكل، أجاب أوكون: "آمل ذلك، لننتظر ونرى ما سيحدث".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة الولايات المتحدة الكبرى
حلبة حلبة أمريكا
قائمة السائقين إستيبان أوكون
قائمة الفرق فورس انديا
نوع المقالة أخبار عاجلة