ألونسو يواجه عقوبة التراجع 40 مركزاً على شبكة الانطلاق

أكدت مكلارين-هوندا أنّ فرناندو ألونسو يواجه الآن عقوبة تصل إلى التراجع حتى 40 مركزاً على شبكة انطلاق سباق جائزة أذربيجان الكبرى كنتيجة للتعديلات على محركه لهذا الأسبوع.

وصل الإسبانيّ إلى باكو وهو يعلم تماماً أنه سيتلقى عقوبة عقب التعديلات على محرك الاحتراق الداخلي لسيارته، وذلك بعد أن خسر أحدها في جائزة كندا الكبرى.

وبينما أجريت الاختبارات على نسخة "المواصفات الثالثة" المحدّثة خلال تجارب يوم الجمعة كجزء من مجموعة المحركات الأربعة المسموحة لهذا الموسم، لكنّ قرار العودة لاستعمال نسخة "المواصفات الثانية" الجديدة سيفرض المزيد من العقوبات.

وعلاوة على تغيير وحدة الاحتراق الداخلي (الخامسة له هذا الموسم)، سيحظى ألونسو بوحدتي استعادة طاقة حركية وحرارية "إم جي يو – أتش" و"إم جي يو – كيه" جديدتين مع شاحن توربيني جديد كذلك، ما يضيف 25 مركزاً إلى العقوبة الأولية البالغة 15 مركزاً.

أما ستوفيل فاندورن فسيتلقى عقوبة التراجع 30 مركزاً مع وحدة استعادة طاقة حرارية "إم جي يو – أتش" وشاحن توربيني جديدين، ما أضاف 15 مركزاً إلى عقوبته الأولية.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة أذربيجان الكبرى
حلبة شوارع باكو
قائمة السائقين فرناندو ألونسو
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة