ألونسو يشكّ في قدرة ويليامز على منافسة ألبين في المستقبل

يشكّ فرناندو ألونسو في أن فريق ويليامز سيُصبح الآن منافسًا منتظمًا لألبين في الفورمولا واحد بالرغم من معركتَيه مع جورج راسل ضمن جولتَي النمسا.

ألونسو يشكّ في قدرة ويليامز على منافسة ألبين في المستقبل

تمتّعت ويليامز بأفضل تأديتها على حلبة ريد بُل رينغ ونافست على النقاط في السباقَين.

وكان راسل في المركز الثامن في الجولة الأولى وكان بصدد اللحاق بألونسو صاحب المركز السابع بالاقتراب من نهاية الفترة الأولى قبل أن تُجبره مشكلة في وحدة الطاقة على الانسحاب.

واستمتع ألونسو بمعركة متقاربة مع راسل نهاية الأسبوع الماضي، ولحق بسائق ويليامز الذي كان عاشرًا في المراحل الأخيرة وتمكّن من تجاوزه. لكن تطلّب الأمر من ألونسو عدّة لفّات لإتمام التجاوز بعد أن أثبتت سيارة ويليامز مجاراتها لسيارة ألبين.

لكنّ ألونسو يشكّ في أنّ ذلك سيتكرّر، حيث قال: "لا أعتقد ذلك. أعتقد بأنّهم حقّقوا خطوة إلى الأمام، لكنّنا ألقينا نظرة كذلك على سباق النمسا العام الماضي، وانطلقوا من المركز الـ 11 ويبدو أنّ تلك الحلبة تتناسب معهم بشكلٍ جيّد".

وأضاف: "لذا أعتقد بأنّنا نحتاج للانتظار بضعة سباقاا لرؤية إن كانوا سريعين أم لا. لكنّهم كانوا أقرب إلينا هنا، لكنّنا تمتّعنا بأفضليّة طفيفة. أنا سعيدٌ بالتقدّم الذي حقّقناه في هذين الأسبوعين. يعود الأمر إلينا لمواصلة هذا المنحى في سيلفرستون".

وأكمل: "لو كرّرنا هذا الأداء فسيضعنا ذلك في المركز السابع أو الثامن وتلك خطوة جيّدة بالتأكيد".

اقرأ أيضاً:

وجاء تحقيق ألونسو للمركز العاشر في سباق النمسا الثاني ليُواصل سلسلة سباقاته في النقاط التي أصبحت تمتدّ لخمسة.

تأتي هذه التأدية لتُمثّل دليلًا على تحسّن مستواه بعد عودته من غياب عامين عن أروقة الفورمولا واحد.

لكنّ ألونسو تردّد في وضع أهدافٍ لنفسه أو فريقه ألبين لبقيّة الموسم، قائلًا أنّ التركيز ينصبّ بالأساس على وضع أسس القوانين الجديدة لموسم 2022.

وقال الإسباني: "سنبقى بانتظار مستويات الأداء لموسم 2022 خلال النصف الثاني من هذا العام. ستكرّس الكثير من الفرق كلّ جهودها على سيارات 2022، لذا ما سنحصل عليه في كلّ عطلة نهاية أسبوع لن يختلف عن الأخرى التالية".

وأكمل: "ليس لدينا هدفٌ واضحٌ على صعيد نقاط البطولة أو بطولة الصانعين. سنُنافس ألفا تاوري وأستون مارتن على المركز الخامس بالتأكيد".

وأردف: "لكن أعتقد بأنّ كلّ شيء يتمحور حول بناء هيكل الفريق، وتحسين وقفات الصيانة والاستراتيجيّات وإدارة الإطارات والكثير من الأشياء الأخرى للتحضير لموسم 2022".

واختتم بالقول: "على صعيد السيارة فإنّ الأمر يعود إلى المصانع لإنتاج أفضل حزم ممكنة، لكن هنا على الحلبة فإنّنا نحتاج لتحسين كلّ شيء وأن نكون أقرب ما يكون إلى المستوى المثالي".

المشاركات
التعليقات
هاميلتون يتوقّع أن يكون سباق سيلفرستون القصير "كالقطار" بلا تجاوزات

المقال السابق

هاميلتون يتوقّع أن يكون سباق سيلفرستون القصير "كالقطار" بلا تجاوزات

المقال التالي

راسل: هاميلتون يصبح أفضل مع التقدم في العُمر "مثل النبيذ الفاخر"

راسل: هاميلتون يصبح أفضل مع التقدم في العُمر "مثل النبيذ الفاخر"
تحميل التعليقات