ألونسو يحصل على الضوء الأخضر للمشاركة في الصين مع بقاء فحوصات إضافيّة

مُنِح الإسباني فرناندو ألونسو الضوء الأخضر من قبل الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" للمُشاركة مع فريقه مكلارين في الجولة الثالثة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد في الصين.

إثر الحادث الكبير الذي تعرّض له ألونسو في الجولة الأولى في أستراليا، قرّر أطباء الاتحاد الدولي للسيارات منعه من المُشاركة في سباق البحرين بعد القيام بالفحوص الطبيّة اللازمة، ليحلّ مكانه البلجيكي ستوفيل فاندورن الذي أنهى السباق في المركز العاشر.

ومع توجهه إلى حلبة شنغهاي اليوم الخميس خضع الإسباني لفحوصات جديدة أكّدت جاهزيته للعودة خلف مقود سيارة مكلارين.

لكن سيتوجّب على الإسباني في المقابل إجراء المزيد من الفحوصات بعد التجارب الحرّة الأولى.

وجاء في بيان الاتحاد الدولي للسيارات: "يمكن لفرناندو ألونسو المشاركة بناءً على الشروط التالية".

وتابع: "حصل السائق على توجيهات المندوب الطبّي «لفيا» ورئيس إدارة الخدمات الطبيّة والتي عليه اتّبعاها (المادة 12.1.1.i من اللوائح الرياضيّة الدوليّة)".

وأكمل: "بالإضافة إلى ذلك ووفقًا للمادة 22.14 من اللوائح الرياضيّة للفورمولا واحد، حصل على توجيهات من المندوب الطبّي لفيا ورئيس إدارة الخدمات الطبيّة من أجل القيام بالمزيد من الفحوص بعد نهاية التجارب الحرة الأولى للوقوف على جاهزيته للمشاركة في بقيّة الحدث".

قال ألونسو خلال حديثه مع وسائل الإعلام قبل معرفته بقرار "فيا" بأنه تعافى تمامًا من الحادث الذي تعرّض له في أستراليا.

"أشعر بأنني بحالة جيدة. أشعر بخير" قال ألونسو، ثم تابع "بصراحة كنت مُستعدًا مئة بالمئة من الناحيّة الذهنيّة للمشاركة في سباق البحرين، ولكني كنت أعاني من بعض الألم من الناحيّة الجسدية. ولكن تحسّن الوضع كثيرًا الآن".

وأضاف "بت الآن مستعدًا بنسبة 120 بالمئة من الناحيّة الذهنيّة ومئة بالمئة من الناحيّة الجسدية. كما أنني تمكّنت من النوم براحة في الأسبوعين الأخيرين وهو أمرٌ جيد كوني لم أتمكّن من النوم على جانب واحد بعد 10 أيام من سباق أستراليا".

تجدر الإشارة إلى أنّ ألونسو أحرز الفوز خلال مناسبتين في السابق على حلبة شنعهاي عامَي 2005 و2013.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة الصين الكبرى
حلبة حلبة شانغهاي الدولية
قائمة السائقين فرناندو ألونسو
نوع المقالة أخبار عاجلة