ألونسو لن يشارك في موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا واحد

المشاركات
التعليقات
ألونسو لن يشارك في موسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا واحد
أحمد مجدي
كتب: أحمد مجدي , محرر
14-08-2018

فاجأ بطل العالم في الفورمولا واحد مرّتين فرناندو ألونسو الجميع بإعلانه أنّه لن يشارك في منافسات الفئة الملكة في موسم 2019 المُقبل.

أعلن سائق مكلارين قراره هذا اليوم الثلاثاء، في منتصف العطلة الصيفية للبطولة.

"بعد 17 عامًا رائعة بين أروقة هذه الرياضة المذهلة، حان الوقت لي لإجراء تغيير والمُضي قُدمًا. استمتعت بكلّ دقيقة في تلك المواسم الرائعة ولا يُمكنني توجيه الشكر الكافي لأولئك الذي ساهموا في جعل مسيرتي مميزّة للغاية" قال ألونسو

وأضاف: "ما تزال هنالك عدّة جوائز كبرى لخوضها في هذا الموسم، إذ سأشارك فيهم بالتزام وشغف أكبر من ذي قبل".

وتابع: "دعونا نرى ما يحمله لنا المستقبل، فهنالك تحديات مثيرة جديدة قادمة. أنا أعيش أحد أسعد الأوقات في حياتي، لكنّني بحاجة إلى استكشاف مغامرات جديدة".

وأردف: "أرغب بشكر الجميع في مكلارين، فسيظلّ قلبي مع الفريق إلى الأبد. أعلم بأنّهم سيعودون بشكلٍ أقوى وأفضل في المستقبل، إذ قد تكون تلك هي اللحظة المناسبة بالنسبة لي للعودة إلى البطولة، فسيجعلني ذلك سعيدًا للغاية".

وأكمل: "لقد بنيت العديد من العلاقات الرائعة مع العديد من الأشخاص الرائعين في مكلارين، إذ منحوني الفرصة لتوسيع أفقي والتسابق في فئات أخرى. أشعر بأنّي سائق مكتمل الآن أكثر من أيّ وقت مضى".

واسترسل: "اتّخذت قراري هذا منذ بضعة أشهر، وكان قرارًا حاسمًا وصعبًا. وهنا أودّ توجيه الشكر إلى تشايس كاري وليبرتي ميديا على جهودهم لتغيير قراري وجميع من تواصلوا معي خلال هذه الفترة".

واختتم بيانه بالقول: "في النهاية أودّ كذلك توجيه الشكر إلى فرقي، زملائي، منافسي السابقين والصحافيين وكلّ من عملت معهم في مسيرتي في الفورمولا واحد. وشكرٌ خاص إلى جماهيري من جميع أنحاء العالم. أنا واثق من أنّ طرقنا ستتقابل مُجددًا في المستقبل".

وكان ألونسو يقيّم مستقبله في سباقات الجائزة الكبرى وسط إحباطه من فترته الثانية غير التنافسيّة مع مكلارين واحتكار النتائج من قِبَل الفرق في الصدارة.

جديرٌ بالذكر أنّه قد تمّ السماح للإسباني بالتغيّب عن المشاركة في جائزة موناكو الكبرى موسم 2017 من أجل خوض مشاركته الأولى في سباق إنديانابوليس 500، إذ نافس ألونسو على الفوز في السباق الشهر قبل انسحابه.

من جهته، علّق المدير التنفيذي لمكلارين زاك براون على قرار ألونسو قائلًا: " "فرناندو ليس سفيرًا مذهلاً لمكلارين بل للفورمولا واحد بأسرها كذلك. مواسمه الـ 17 في الرياضة تجعله أحد أهم السائقين في جيله ومن دون شكّ أحد عظماء الفورمولا واحد، ما يضيف المزيد على تاريخ الفورمولا واحد الغني".

وتابع: "هناك وقت لكل شخص كي يصنع التغيير، وقد قرر فرناندو أن يكون ذلك مع نهاية هذا الموسم. نحن نحترم قراره، حتى إن كنا نعتقد بأنّه بأفضل حالة في مسيرته الآن".

وصرّحت مكلارين بأنّه لم يتمّ السماح للإسباني بتكرار مشاركته في الإندي كار هذا الموسم، لكنّها سمحت له في المقابل بالجمع بين الفورمولا واحد والتزام كامل في موسم السوبر ضمن منافسات بطولة العالم للتحمّل "دبليو إي سي".

حيث نجح ألونسو بالفوز بسباق لومان 24 ساعة الشهير ضمن محاولته الأولى مع تويوتا.

ومع امتلاكه لفوزين بجائزة موناكو الكبرى في جُعبته، فإنّ فوز ألونسو في لومان يترك له سباق إندي 500 فقط ليُكمل طريقه لحصد "التاج الثلاثي" لرياضة السيارات.

ويبدو من غير المرجّح للغاية أن يضيف ألونسو لمجموع انتصاراته البالغ 32 انتصارًا قبل مغادرته الفورمولا واحد نهاية هذا العام، إذ أنّه على بُعد ثلاثٍ فقط من الوصول إلى 100 منصّة تتويج.

مع ذلك، سيتجاوز ألونسو جنسن باتون ومايكل شوماخر في قائمة أكثر عدد للانطلاقات في التاريخ حيث يبنبغي أن يُنهي هذا الموسم وبحوزته 311 انطلاقة في الفورمولا واحد، العدد الذي يتجاوزه فيه فقط روبنز باريكيلو (322).

يُذكر أنّ ألونسو قد خاض مشاركته الأولى في الفورمولا واحد موسم 2001، حيث قاد لصالح ميناردي، قبل أن ينتقل إلى صفوف بينيتون كسائق اختبار في الموسم التالي استعدادًا لحصوله على مقعد سباق أساسي مع رينو في 2003.

حيث لعب الإسباني دورًا هامًا في مساعدة الصانع الفرنسي على تأسيس حقبته الحديثة في الفورمولا واحد، ليُحرز أوّل فوز له في المجر في ذلك العام ومن ثمّ يُصبح أصغر بطل للعالم في 2005.

وقد تفوّق ألونسو على أسطورة فيراري وبطل العالم سبع مرّات مايكل شوماخر في الموسم التالي ليُحرز لقبه الثاني على التوالي.

مع ذلك، اتّخذت مسيرة ألونسو منحدرًا كبيرًا منذ ذلك الحين.

فقد انتقل إلى صفوف مكلارين لموسم 2007، لكنّه انساق وراء منافسة مرّة مع ناشئ الفريق حينها لويس هاميلتون، وبعدما سمحت معركتهما تلك لكيمي رايكونن باقتناص اللقب في السباق الأخير، عاد ألونسو إلى فريق رينو الذي كان غير تنافسيًا حينها لموسمَي 2008 و2009.

لاحقًا، انتقل ألونسو إلى فيراري في 2010، لكنّه أمضى خمسة مواسم يصارع مع سيارات الحمراء التي لم تكن في أفضل حالاتها مقارنة ببقية الفرق.

وبالرُغم من ذلك، تمكّن ألونسو من إحراز 11 انتصارًا مع الحظيرة الإيطالية ونافس على لقب موسمَي 2010 و2012، حيث كان أداؤه في 2012 استثنائيًا حيث كان على وشك اقتناص اللقب من براثن سيباستيان فيتيل وريد بُل.

في 2015، عاد الإسباني إلى صفوف مكلارين متشجّعًا بآمال عودة الفريق إلى سابق أمجاده بمساعدة صانع المحرّكات العائد إلى البطولة هوندا.

مع ذلك، العودة الثانية لتحالف مكلارين-هوندا لم تكن تنافسيّة وشابها الافتقار للموثوقيّة منذ البداية، إذ أمضى ألونسو معظم المواسم الثلاثة التالية مضطرًا للتعامل مع الإحباط الشديد.

في نهاية العام 2017، انفضت شراكة مكلارين-هوندا وعقدت الحظيرة البريطانية صفقة للتزوّد بمحرّكات رينو، الأمر الذي توقّع الفريق وألونسو بان يسهّل سعي الفريق للمنافسة على منصّات التتويج.

بيد أنّ ريد بُل والفريق المصنعي لرينو – الذي ما يزال في مرحلة البناء - تمكّنا بأريحية من التفوّق على مكلارين.

فورمولا 1 - المقال التالي
ويليامز: من الصعب تقرير الأهداف الانسيابية لموسم 2019

المقال السابق

ويليامز: من الصعب تقرير الأهداف الانسيابية لموسم 2019

المقال التالي

ألونسو لا ينفي إمكانية العودة للفورمولا واحد بعد موسم 2019

ألونسو لا ينفي إمكانية العودة للفورمولا واحد بعد موسم 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب أحمد مجدي
نوع المقالة أخبار عاجلة