اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط
فورمولا 1 جائزة إسبانيا الكبرى

ألبون يؤيد تضحية ويليامز بموسم 2025 لصالح 2026

قال أليكس ألبون إنه سيكون سعيدًا برؤية فريق ويليامز للفورمولا 1 يضحي بموسم 2025 ليكون في أفضل وضع ممكن عند اعتماد القوانين الجديدة في 2026.

ألكسندر ألبون، ويليامز

ألكسندر ألبون، ويليامز

الصورة من قبل: باتريك فينيت/ صور ساتون

مدد ألبون عقده مؤخرًا مع ويليامز لمدة لا تقل عن عامين آخرين، مما يربطه بالفريق حتى دخول القوانين الجديدة حيز التنفيذ في 2026، وذلك بعد أن تم الكشف عن تفاصيلها مؤخرًا.

ووكان هذا التمديد إنجازًا كبيرًا لمدير الفريق جيمس فاولز، الذي يهدف إلى إعادة بناء الفريق حول سائقه الرئيسي. ومع تأمين خدمات ألبون الآن، وافق السائق التايلاندي على التركيز طويل الأجل الذي يسعى إليه فاولز بينما يخضع فريق ويليامز لعملية تغيير شاملة.

ويعني ذلك أنه سيكون سعيدًا إذا ضحى فريق ويليامز بفرصه العام المقبل إذا كان ذلك سيجعله في وضع أقوى للقوانين التقنيّة الجديدة في 2026، التي يمكن للفرق البدء في التركيز عليها بالكامل بدءًا من يناير 2025.

وقال ألبون: "هذا يعود جزئيًا إلى العقد طويل الأجل، فأنت لا تركّز على المدى القصير. لا تريد النجاح على المدى القصير إذا كان سيجلب لك الألم لاحقًا، وكفريق نحتاج إلى التفكير أكثر في المستقبل إذا كنا نريد أن نكون في القمة".

وأضاف: "إذا أردنا أن نكون في المقدمة، لا تزال هناك أشياء نحتاج إلى القيام بها لتحقيق ذلك، وهي تغييرات كبيرة تستغرق وقتًا. نعم، أنا أفضل بكثير أن أضحي بعام 2025 لصالح 2026".

ولا يزال فريق ويليامز يعاني من تبعات تأخير إنتاج السيارة، مما يعني أنه متأخر في جلب التطويرات الانسيابيّة إلى الحلبة وهيكل السيارة أثقل بكثير مما كان ينبغي أن يكون عليه.

وتراجع فريق ويليامز إلى المركز التاسع في ترتيب المصنعين خلف فريق ألبين بعد جولة ألبين، حيث أُخرج ألبون من السباق بواسطة سيارة فيراري الدوارة لكارلوس ساينز، مما أفقده فرصة جيدة لتحقيق النقاط المطلوبة للحفاظ على تقدم ويليامز.

اقرأ أيضاً:

وفي ظل سقف الميزانية وموارد تطوير ويليامز الحالية، سيضطر الفريق إلى اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان يجب عليه إعطاء الأولوية لفقدان الوزن من الهيكل أو التركيز على المكاسب الانسيابيّة. ولكن مع بقاء القوانين كما هي لعام 2025، فإن تحسين سيارة 2024 سيجلب فوائد على مدى الأشهر الـ 18 المقبلة.

وقال ألبون: "من حيث التطوير، فلا يزال الأمر مهمًا لأن اللوائح لن تتغير العام المقبل، لذا فإن أي مكسب تحققه هذا العام سينتقل إلى العام المقبل".

وأضاف: "أهمّ شيء بالنسبة لنا كفريق هو التأكد من أننا نحقق أهداف الوزن، سيكون ذلك أكبر خطوة لنا إلى الأمام. إذا تمكنا من الحصول على الأساسيات بشكل صحيح من هذا الجانب، فسوف نحقق خطوة كبيرة كفريق في العام المقبل".

واختتم بالقول: "لدينا ترقيات قادمة تحقق أداءً أيضًا، لكن أقول إن العمل في الوقت الحالي يجري نحو الوزن أكثر من الجانب الانسيابيّ. نحن نقارن بين الاثنين ونرى ما هو الأفضل من الناحية الماليّة كذلك. فقدان الوزن ليس رخيصًا".

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق بيريز يُفصح عن تأثير مفاوضات تجديد عقده مع ريد بُل على أدائه في السباقات الأخيرة
المقال التالي الرقم القياسي من 90 عامًا الذي كسرته فيراري في 2024

أبرز التعليقات

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط