أستون مارتن بصدد التقدم باستئناف لقرار شطب نتيجة فيتيل من سباق المجر

يتجه فريق أستون مارتن لتقديم استئناف لقرار شطب نتيجة سيباستيان فيتيل من سباق جائزة المجر الكبرى بسبب مشكلة تتعلق بكمية الوقود المتبقية في سيارته.

أستون مارتن بصدد التقدم باستئناف لقرار شطب نتيجة فيتيل من سباق المجر

خلال الفحص الفني للسيارة بعد السباق، لم يتمكن الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" سوى من استخلاص 0.3 ليتر وقود من سيارة فيتيل، بينما تنص القوانين على ضرورة تواجد ليتر واحد على الأقل في السيارة لأخذ عينة للفحص. وهذا ما أدى إلى شطب نتيجة الألماني من السباق.

ويعتقد الفريق أنه من المفترض بقاء 1.74 ليتراً من الوقود في السيارة بالتالي فإن هناك 1.44 ليتراً من الوقود لم تتمكن "فيا" من استخلاصها.

وكان فيتيل قد توقف قبل منعطفين من نهاية المسار في اللفة التي تلت السباق بعد أن عانى مما اعتقده الفريق مشكلة في مضخة الوقود. كما يعتقد كذلك أن تلك المشكلة هي السبب وراء عدم قدرة "فيا" على استخلاص الوقود من السيارة.

وبقيت السيارة محجوزة ضمن مرآب "فيا" في بودابست طوال الليل، مع إجراء العمل لإيجاد الكمية المتبقية من الوقود التي ستنقل بعدها إلى منشأة "فيا" التقنية في فرنسا يوم الاثنين.

ولدى الفريق نية في الاستئناف وذلك يتيح المزيد من الوقت للتفكير بالمواصلة بقضية الاستئناف من عدمها.

حيث قال أوتمار زافناور لموقعنا "موتورسبورت.كوم": "يمكنني تأكيد وجود نية للاستئناف. حالما نعلم المزيد من التفاصيل وإن كانت هناك أرضية كافية لتقديم استئناف أو لا، سنرى. لكن أمامنا تقريباً 96 ساعة". 

وأكمل: "وفقاً لجميع حساباتنا، يجب أن يبقى 1.44 ليتراً من الوقود في السيارة بعد أن أخرجوا 300 مليلتراً كعينة".

وتابع: "علينا أن نقدمها إلى ’فيا’، كما أن 300 مليليتراً كافية كعينة. وهذا ما سيكون أساس الاستئناف".

وأردف: "سيتم حجز السيارة. وبالتالي سنعمل على إيجاد الوقود المتبقي. سنقوم بذلك".

اقرأ أيضاً:

وفيما يتعلق بمشكلة مضخة الوقود، قال: "لا أدري حقاً، لم نقم بتفكيكها بعد. لكن لسبب ما فإن المضخة لم تسحب الوقود من السيارة".

ويمكن للفريق قياس كمية الوقود المتبقي في السيارة لأنه يعلم تماماً الكمية التي انطلقت بها في السباق، ولأن معدل تدفق الوقود محدد تماماً من قبل "فيا".

"قمنا بقياس كمية الوقود قبل الانطلاقة، كما أنّ معدل تدفق الوقود منظم من قبل ’فيا’" قال زافناور.

وتابع: "لذا فإن الفارق ما بين الكمية التي استعملناها وبين الكمية التي انطلقنا بها، يجب أن يكون 1.74 ليتراً".

واسترسل: "لدينا كل هذه البيانات وسنقدمها لهم".

واختتم معلقاً على ضرورة استخلاص ليتر كامل من الوقود وفقاً لما تنص عليه القوانين: "إنه قانون قديم يعود إلى حقبة قديمة قبل أن تتوافر في البطولة جميع هذه المقاييس والمستشعرات الحديثة".

المشاركات
التعليقات
شطب نتيجة فيتيل من سباق المجر

المقال السابق

شطب نتيجة فيتيل من سباق المجر

المقال التالي

هاميلتون يعتقد أنه يعاني من عواقب كورونا طويلة الأمد

هاميلتون يعتقد أنه يعاني من عواقب كورونا طويلة الأمد
تحميل التعليقات