أريفابيني: فيراري لن تتوقّف عن عملها لتنساق وراء حرب كلامية مع مرسيدس

صرّحت الحظيرة الإيطاليّة فيراري بأنّها غير مهتمة بالدخول في حربٍ كلامية مع غريمتها ضمن معركة لقب بطولة العالم للفورمولا واحد مرسيدس بالرُغم من الجدل الذي شهدته أحداث سباق جائزة أذربيجان الكبرى.

شهد سباق باكو اصطدام كلا سائقّي مرسيدس وفيراري – حيث احتكّ فالتيري بوتاس وكيمي رايكونن في اللفّة الافتتاحيّة، بينما اصطدم لويس هاميلتون وسيباستيان فيتيل ببعضهما البعض خلف سيارة الأمان.

لكن وعلى الرُغم من الردّ القوي من قِبَل سائقَي مرسيدس وإدارة الفريق حول ما حدث، قالت فيراري بأنّ لديها أمورًا أهم لتقوم بها عوضًا عن مناقشة ما حدث.

وفي معرض حديثه مع قناة «سكاي اف1» الإيطاليّة بعد السباق، قال مدير فيراري ماوريتسيو أريفابيني: "سنقوم بعمل تحليلٍ للسباق، لكنّنا لن نتذمّر حول ما حدث كون ذلك ليس أسلوبنا".

وأضاف: "لكن من خلال ما حدث بين بوتاس ورايكونن، ومن ثمّ ما حدث بعد ذلك لفيتيل مع هاميلتون، يجب أن نطرح هذا السؤال، هل نحن في الفورمولا واحد أم في الكولوسيوم نخوض معارك المصارعة الرومانيّة؟ فلو كنّا في الكولوسيوم، أعلمونا بذلك وسيكون بوسعنا القيام بتوجيهات تقنية شهيرة وسيكون بإمكاننا جميعًا اتّباع ذلك النهج".

وتابع: "بخلاف كلّ ذلك، فقد نافسنا بقوة هنا، وفي النمسا سنكون أكثر إصرارًا وقوة من ذي قبل، كوننا نتحدّث قليلًا ونعمل كثيرًا".

عند سؤاله عن شعوره عمّا إذا كان يتّفق مع فيتيل في أنّ هاميلتون كان ينبغي أن يحصل على عقوبة للإبطاء من سرعته أمام سائقه، أجاب أريفابيني قائلًا: "الانتقاد كذلك ربما يبدو غير لائق، ولن نتّخذه عذرًا من جانبنا".

وأكمل: "بعد قول ذلك، يتعيّن عليك الحكم على الوضع كما هو، وعندما يكون هنالك شكّ، امنح فيراري فائدة ذلك الشكّ . الأمر الهام هو التطلع قدمًا إلى الأمام وضمان أن تكون تلك الأمور صحيحة".

وأردف: "حظينا بعرضٍ رائع اليوم، عندما توجّه فريق الصيانة سريعًا إلى سيارة رايكونن من أجل إعدادها بأسرع وقتٍ وإعادتها إلى الحلبة مرّة أخرى للاستفادة من فترة توقّف السباق. تلك هي فيراري التي أعرفها، هذا هو الفريق الذي لن يستسلم أبدًا وسيواصل نهجه هذا على الصعيد الرياضيّ".

هذا وبينما انتقد نيكي لاودا الرئيس غير التنفيذيّ لمرسيدس فيتيل علانيةً - مُشيرًا إلى أنّ بطل العالم أربع مرّات سيُدرك في نهاية المطاف أنّه كان مخطئًا كون هاميلتون يملك الحقّ في إدارة السرعة خلف سيارة الأمان – لم يكن أريفابيني مهتمًا بالرّد عليه.

"بوسع لاودا قول ما يريد. في بعض الأحيان يتحدّث عن رأيه وفي أحيانٍ أخرى حتّى يتحدّث إلينا" قال أريفابيني.

واختتم بالقول: "لكن كما قلت من قبل، نحن نعمل في صمت ونترك لاودا يتحدّث. فلديه وجهة نظره، وسنرى ما سيحدث في النمسا. سيواصل لاودا الحديث، وسنواصل نحن الاستماع كذلك. هذا أمرٌ مثالي، فلا زال أمامنا 12 سباقًا على نهاية الموسم".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة أذربيجان الكبرى
حلبة شوارع باكو
نوع المقالة أخبار عاجلة