فورمولا 1
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
1 يوم
آر
جائزة تركيا الكبرى
13 نوفمبر
الحدث التالي خلال
21 يوماً
آر
جائزة الصخير الكبرى
04 ديسمبر
الحدث التالي خلال
42 يوماً

أبيتبول: صفقة ريد بُل مع رينو قد تُحسم فقط بين الإدارة العُليا للطرفين

المشاركات
التعليقات
أبيتبول: صفقة ريد بُل مع رينو قد تُحسم فقط بين الإدارة العُليا للطرفين

اعترف سيريل أبيتبول مدير فريق رينو في الفورمولا واحد أنّ المحادثات حول تزويد مستقبلي لريد بُل بالمحركات قد تحدث ضمن أعلى مستوى بين الإدارة العُليا للشركتين.

أقرّ أبيتبول بأنّ مسألة العودة للشراكة بين الطرفين قد تُحسم من قِبَل المدير التنفيذي الجديد لرينو لوكا دي ميو ورئيس شركة مشروبات الطاقة النمساوي ديتريش ماتيشيتز، عوضًا عن أن تتم بين ممثليهم في بادوك الفورمولا واحد.

ويرى المراقبون أنّ العلاقة المتوترة بين أبيتبول ونظيره في ريد بُل كريستيان هورنر وكذلك هيلموت ماركو تمثّل عائقًا محتملًا في طريق شراكة جديدة محتملة بين الشركتين اللتين عملتا سويًا لسنوات حتى 2018.

وتبقى رينو خيارًا قويًا، ما لم تجد ريد بُل سبيلًا للاستحواذ على التقنيات التي ابتكرتها هوندا، ما سيكون حتمًا الطريق الأكثر تكلفة.

وستُلزم قوانين "فيا" رينو بأن تزوّد ريد بُل ريسينغ وألفا تاوري بالمحركات بدءًا من 2022 إذا لم يتوصّلا سويًا لاتفاق.

وعلى نحوٍ مثير للاهتمام، وعلى شبكة الانطلاق قُبيل سباق جائزة إيفل الكبرى، لم يُشاهد هورنر أو ماركو أو كليهما يتحدّث إلى أبيتبول، ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري أو المدير التنفيذي لشراكة دايملر أولا كالينيوس.

وكان دي ميو حاضرًا كذلك على حلبة نوربورغرينغ، والتقطته عدسات الكاميرا مع هونر، ماركو وأبيتبول داخل المقر المتنقل لريد بُل صباح يوم الأحد.

وعند الضغط عليه من قبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" للتعليق على تلك المسألة، قال أبيتبول: "إذا كنتم تسألون عن مستوى النقاشات، أعتقد بأنّ هليموت لطالما كان نقطة اتصالي معهم في مثل هذا النوع من المحادثات".

وأضاف: "لذلك أتوقّع أن يبقى الوضع هكذا. لكن وبعد أنّ قلت بأنّكم محقّون، فإنّ ديتريش ماتيشيتز يعرف لوكا دي ميو. لذلك ربما تكون هنالك بعض النقاشات التي تدور ضمن ذلك المستوى".

وتابع: "لا يوجد مثل هذا النوع من النقاشات في الوقت الحالي، حيث أرى بأنّ ريد بُل ما تزال في مرحلة ما بعد صدمة إعلان هوندا، والذي ربما لم يكن أمرًا مفاجئًا لبعض الأشخاص هناك، ليس ذلك واضحًا لي".

واسترسل: "لكنني على أيّة حال أعتقد بأنّهم ما يزالون يحاولون تقييم الوضع وفهم خياراتهم. وعندما يحين الوقت، أعتقد بأنّهم سينظرون إلى ما ستسمح القوانين لهم بفعله".

اقرأ أيضاً:

في المقابل، أوضح أبيتبول أنّه لا عجلة في مسألة الدخول في نقاش بشأن صفقة جديدة، حيث أنّ قوانين تزويد المحركات لن تكون فاعلة حتى بداية العام المُقبل.

حيث قال: "كما سبق وقلت، نحن نعرف القوانين، لكننا نعلم كذلك أنه قد لا يُطلب منا تزويد المحركات لأيّ فريق ليس لديه عقد لموسم 2022 قبل منتصف مايو/أيار".

من جهته وعند سؤاله من قِبَل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن محادثات الإدارة العُليا في نوربورغرينغ، لم يُنكر هورنر أنّ مسألة المحركات برزت في تلك النقاشات.

فقال: "سيكون هنالك ثلاثة مصنعين للمحركات بعد 2021. لذلك من الطبيعي أن نخوض نقاشات مع تلك الأطراف. ما يزال أمامنا بعض الوقت في جانبنا لتقييم كل الخيارات، لذلك من الحتمي أن تكون هنالك دومًا محادثات حول المحركات عندما لا تملك واحدًا لموسم 2022".

اقرأ أيضاً:

تسونودا يتجه لقيادة سيارة فورمولا واحد للمرة الأولى في مونزا الشهر المقبل

المقال السابق

تسونودا يتجه لقيادة سيارة فورمولا واحد للمرة الأولى في مونزا الشهر المقبل

المقال التالي

لم تكن لدى مرسيدس مخاوف تتعلق بالسلامة إزاء مقود هاميلتون في نوربورغرينغ

لم تكن لدى مرسيدس مخاوف تتعلق بالسلامة إزاء مقود هاميلتون في نوربورغرينغ
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1