فورمولا 1
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
8 يوماً
موتو جي بي
01 نوفمبر
-
03 نوفمبر
الحدث انتهى
15 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى
دبليو آر سي
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث انتهى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث انتهى

داكار 2020: الانطلاقة من جدّة مع 12 مرحلة مثيرة تنتهي في مدينة القدية

المشاركات
التعليقات
داكار 2020: الانطلاقة من جدّة مع 12 مرحلة مثيرة تنتهي في مدينة القدية
25-04-2019

قدّمت منظمة "آموري سبورت" وحكومة المملكة العربية السعودية تفاصيل مشروعهما المشترك الأوّل اليوم الخميس، وذلك بعدما وقّعا على اتّفاقية لخمس سنوات من أجل استضافة رالي داكار الذي يزور الشرق الأوسط للمرّة الأولى في الخامس من يناير/كانون الثاني من العام المُقبل.

سينطلق رالي داكار 2020 من مدينة جدّة، إذ وبعد 12 مرحلة مثيرة ويومٍ للراحة ستُختتم فعاليات الحدث العريق في الـ 17 من يناير/كانون الثاني بمدينة القدية، التي تضمّ المشروع الترفيهي الحضاري الأضخم من نوعه في العالم.

وستكون المملكة العربية السعودية الدولة رقم 30 في تاريخ الرالي العريق منذ انطلاقه في العام 1978، حيث سيواجه المتسابقون تحديات مثل صحراء الربع الخالي وأفاق خلابة التي لم يتم اكتشافها من قبل.

وسيمرّ ركب الرالي في مساره - الذي سيتجاوز طوله 9,000 كلم - بمجموعة مختلفة من التضاريس، إذ ستغلب عليه الكثبان الرملية، على غرار المراحل التي أقيمت في البيرو في النسخة الأخيرة من الحدث. مع ذلك، سنشهد مناطق جبلية وعرة خلال الأيام الأولى.

يوم الراحة سيكون في الـ 11 من يناير/كانون الثاني في عاصمة المملكة العربية السعودية، الرياض. إذ سيصل المتنافسون إلى هناك بعد أسبوع من الحدث سيجابهون فيه صحراء الربع الخالي.

وسيتم العمل على تصميم مسار أوّل داكار في الشرق الأوسط قبل شهر يونيو/حُزيران المُقبل، وذلك بسبب درجات الحرارة المرتفعة التي تعاني منها البلاد خلال تلك الأشهر من العام.

كما سيعقد مسؤولو الرالي ثلاثة اجتماعات من أجل تقديم المشروع الجديد إلى المتنافسين، الفرق والمصنّعين خلال شهر مايو/أيار المُقبل. إذ سيُعقد الاجتماع الأوّل في الـ 15 من ذات الشهر في باريس (فرنسا)، الثاني في الـ 22 في وارسو (بولندا)، فيما ستُختتم اللقاءات في بوينس آيريس (الأرجنتين) في نهاية الشهر.

وتعليقًا على انتقال الحدث إلى المملكة العربية السعودية، قال دايفيد كاستيرا مدير رالي داكار: "أفريقيا، أمريكا ثمّ آسيا. بالنسبة إلى حدثٍ وُلد مستكشفًا مثل داكار، فإنّ فصلًا ثالثًا مثيرًا في مسيرة هذا الحدث العريق سيحظى بذات الترقّب والحماس".

وأضاف: "لا حدود لإحتمالات حصولنا على مسار مختلف، متطلّب ومتوازن في أكثر الدول كثافة في المنطقة. لا شكّ بأنّ التحدّي الرياضي الذي نبنيه للنسخة الـ 42 سيكون تتويجًا لحرية تصميم المسار التي تمنحنا منطقة شاسعة تتحدّ فيها الصحاري، الجبال، الوديان، الأخاديد وحتّى المناطق الساحلية".

المقال التالي
لقاء حصري مع كوما: نقل رالي داكار إلى السعودية خطوة منطقيّة

المقال السابق

لقاء حصري مع كوما: نقل رالي داكار إلى السعودية خطوة منطقيّة

المقال التالي

ردود فعل بعض المشاركين في رالي داكار على انتقال الحدث للمملكة العربية السعودية

ردود فعل بعض المشاركين في رالي داكار على انتقال الحدث للمملكة العربية السعودية
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل رالي داكار
الحدث تقديم رالي داكار في السعودية