بيترانسيل: رالي داكار 2018 هو الأصعب منذ الانتقال إلى أمريكا الجنوبية

يرى ستيفان بيترانسيل متصدر الترتيب الحالي في رالي داكار 2018، أنّ نسخة هذا العام هي الأصعب منذ أن انتقل الحدث إلى أمريكا الجنوبية، وأنه يتمتع بالجذور الأفريقية الأصلية.

الفرنسي الذي يسير حالياً على طريق إحراز لقبه الـ 14 في الرالي الأسطوري، يمتلك فارق 27 دقيقة أمام كارلوس ساينز زميله في بيجو قبيل الوصول إلى يوم الاستراحة مع نهاية الأسبوع الأول.

بينما تكاد تفصل ساعة كاملة ما بين المركزين الأول والثالث مع بيرنهارد تين برينكي، إذ أثرت الأيام الافتتاحية الخمسة الأولى للرالي على آمال الكثيرين مثل سيباستيان لوب، سيريل ديبريه وناني روما، بينما عانا نجما تويوتا: ناصر العطية وجيل دي فيلييرز من تراجع ملحوظ في الوتيرة.

وبالرغم من التأثير الكبير للكثبان الرملية على مجريات الرالي حتى الآن، لكنّ بيترانسيل أشار إلى أنه مسرور شخصياً من المراحل الأولى حتى الآن.

إذ أوضح أنّ هذه النسخة كانت الأصعب منذ انتقال الحدث إلى أمريكا الجنوبية في 2009، وأنّ تلك هي المرة الأولى التي تذكّره فيها المنافسات الحالية بالصعوبة التقليدية التي كان يتحلى بها الرالي عندما كان يقام في أفريقيا.

فقال مع نهاية المرحلة السادسة: "ربما هذه هي النسخة الأصعب من رالي داكار منذ انتقاله إلى أمريكا الجنوبية".

وأكمل: "خاصة بسبب الكثبان الرملية الناعمة والمعقدة للغاية. ولم يكن هناك أي يوم انتقالي؛ بدأنا مباشرة مع الكثبان، وكان هناك كثبان، كثبان، كثبان – خمسة أيام منها، وكل يوم أصعب بقليل من سابقه. يوم الأربعاء كان جنونياً".

وأضاف: "بالنسبة لي، تعجبني هذه الظروف. أذكر أيام داكار القديمة في أفريقيا. إنني معجب بجوهر داكار هذا. بالنسبة لي، ذلك يذكّرني بجوهر المنافسة في أفريقيا. لذا، أراه أمراً جيداً للغاية".

وتابع: "ليس كل عام، لكن ومنذ انتقلنا إلى أمريكا الجنوبية بدأ رالي داكار يصبح مختلفاً بعض الشيء. إذ لدينا بالفعل المزيد من المراحل مع مسارات شبيهة بتلك التي نجدها في بطولة العالم للراليات، لذا فالأمر ليس ذاته".

ساينز: خمسة أيام من الرمال "أكثر من اللازم"

من جهته، لم تثر المراحل الأولى للرالي إعجاب ساينز - زميل بيترانسيل ضمن صفوف بيجو ومنافسه - بشكل كبير، مشيراً إلى أنّ الكثبان الرملية خلال خمس مراحل متتالية "أكثر من اللازم".

فقال: "منذ البداية، واجهتنا الكثير من الرمال. كما أنني لا أقدم أفضل أداء لي على هذا النوع من المسارات".

وأكمل: "لذا، اليوم وحتى مع تواجد الكثير من الخطوط المستقيمة، لم يكن مثيراً. التغيير أمر جيد. خمسة أيام من الرمال ’أكثر من اللازم’ نوعاً ما".

وفيما يتعلق بالاستراتيجية التي يسعى من خلالها للتفوق على بيترانسيل الأسبوع الثاني، أوضح ساينز أنه سيركز ببساطة على عدم الانضمام إلى لائحة المنسحبين.

فقال: "سيطلب منا الفريق إيصال السيارة بحالة جيدة في كل يوم، وتلك هي خطتي".

وحين سئل إن كان ذلك يعني أنّ مسرور بالمركز الثاني، أجاب ساينز: "لم أقل ذلك، قلت أنني سأصل بالسيارة سالمة إلى نهاية المرحلة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة رالي داكار
الحدَث داكار
قائمة السائقين كارلوس ساينز , ستيفان بيترانسيل
نوع المقالة أخبار عاجلة