رالي داكار
05 يناير
-
17 يناير
الحدث انتهى

العطية وسعي لفوزٍ ثانٍ على التوالي في داكار على الأراضي السعودية

المشاركات
التعليقات
العطية وسعي لفوزٍ ثانٍ على التوالي في داكار على الأراضي السعودية
من قبل:
, محرر
31-12-2019

حقّق القطري ناصر العطية الفوز بفئة السيارات ضمن منافسات رالي داكار العريق في النسخة الأخيرة التي أقيمت في بيرو، لكن هل سيكون بمقدور السائق العنّابي قيادة فريقه تويوتا نحو فوز جديد عندما يزور قطار الرالي المملكة العربية السعودية في 2020؟

لا يُعدّ العطية - الذي لا يتميّز فقط في رياضة واحدة مع امتلاكه ميدالية أولمبية في رياضة الرماية - سائق الراليّات الاعتيادي في عالم السباقات، فهو المنافس المخضرم ذو النجاحات العديدة، إذ شارك في رالي داكار الأصعب 14 مرّة منذ العام 2004 في طريقه لتحقيق اللقب ثلاث مرّات آخرها في 2019، حيث يعود من جديد للدفاع عن لقبه مع تويوتا في 2020 مع انتقال الحدث الأعرق بين القارات ليستقرّ في المملكة العربية السعودية.

ويملك العطية قدرًا زاخرًا من الخبرة بعدما استهلّ مسيرته كسائق مستقل مدافعًا عن ألوان ميتسوبيشي، قبل أن ينتقل للقيادة لصالح نطاق كبير من المصنّعين، بما فيهم "بي ام دبليو"، فولكسفاغن، هامر وميني.

اقرأ أيضاً:

وبينما سيخوض بعضٌ من أبرز منافسيه غمار داكار 2020 على متن سيارات ميني، لكنّ العطية سيكون خلف مقود سيارة تويوتا للعام الرابع على التوالي، حيث سيدخل معترك المنافسة مع سيارة تويوتا غازو ريسينغ هايلوكس.

ولا يحظى العطية بدعم ثابت من تويوتا فقط خلال سعيه لحصد لقبه الرابع في داكار، إذ ومن جديد سيقود القطري بجوار ملّاحه الذي يثق به ماتيو بوميل، الفرنسي الذي شارك 12 مرّة في داكار وحقّق الفوز في مناسبتين.

وإذا لم تكن ألقاب العطية الثلاثة في داكار مثيرة للإعجاب بالقدر الكافي، فلن يتعيّن عليكم البحث كثيرًا لرؤية قدر واتّساع الموهبة التي يتمتع بها سائق تويوتا، إذ أنّ مسيرته تتضمّن كذلك انتصارات عديدة في الفئة الثانية لبطولة العالم للراليّات "دبليو آر سي 2"، إلى جانب نجاح كبير في بطولة الشرق الأوسط للراليّات، والمتضمّن 14 لقبًا، الفوز برالي طريق الحرير وما يزيد عن 30 فوزًا بالمراحل في رالي داكار وحده.

ومن بين أبرز المنافسين للعطية في النسخة المُقبلة من داكار أحد أعظم من مرّوا على الحدث ستيفان بيترانسيل، إذ ستكون تلك معركة لن نطيق انتظارها ومعرفة من ستكون له الكلمة العُليا فيها.

وضمن معرض حديثه مع الموقع الرسمي لداكار، قال العطية: "أعطوني بعض الرمال وسأكون سعيدًا. أنا مسرور بالتغييرات التي أُدخلت على سيارتنا تويوتا، إذ بتنا نملك هيكلًا جديدًا وحققت السيارة تقدّمًا كبيرًا".

ومع بقاء حامل اللقب مع الفريق الذي يعرفه، والملّاح الذي يرتاح في القيادة جواره ومنافسته ضمن منطقة يحبّها ومألوفة بالنسبة له، فإنّ العطية بلا شكّ هو المرشّح الأبرز لتحقيق الفوز في داكار 2020.

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
هل تبتسم السعوديّة لابنها يزيد الراجحي للفوز برالي داكار 2020؟

المقال السابق

هل تبتسم السعوديّة لابنها يزيد الراجحي للفوز برالي داكار 2020؟

المقال التالي

ديبريه يُشارك مع ريد بُل في داكار 2020 في السعوديّة

ديبريه يُشارك مع ريد بُل في داكار 2020 في السعوديّة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل رالي داكار
الكاتب أحمد مجدي