العطية عازمٌ على الفوز في المرحلة الثانية من رالي داكار

يرى السائق القطري ناصر العطية بأنّ انطلاقه من المركز الرابع لليوم الثاني من رالي داكار سيمنحه فرصةً من أجل تصدّره، بعد قرار إلغاء المرحلة الأولى نتيجة للأحوال الجوية السيئة.

لم تتمكّن جميع الفئات المُشاركة في رالي داكار من خوض المرحلة الأولى بسبب الأحوال الجوية السيئة إذ غطَى الطين العديد من المسارات، كما لم تكن طائرات الهليوكبتر قادرةً على الإقلاع. ونتيجةً لذلك، ألغى المنظمون المرحلة الأولى التي كانت بطول 258 كيلومترًا والممتدة بين روساريو وفيا كارلوس باز.

وقد أعرب العطية عن خيبة أمله في عدم قيادة سيارته الـ"ميني"، إلّا أنه أصرّ على ضرورة تأمين سلامة السائقين قائلاً "من المُؤكّد بأنه كان قرارًا صائبًا. يجب أن تأتي السلامة في المقام الأوّل".

وأضاف "لم نقم بالمرحلة وذهبنا مُباشرةً نحو طريق الوصل إلى فيا كارلوس باز، إذ علمنا من المُراقبين بأنّ الأحوال الجوية كانت سيئة للغاية مع تواجد الكثير من الطين".

وبما أنّ المرحلة الأولى لم تتمّ، فإنّ القطري يحتلّ المركز الرابع بعد المرحلة التمهيديّة التي أقيمت يوم السبت، بفارق 5 ثوانٍ عن المُتصدر. وهذا يعني انطلاقه من المركز الرابع في مرحلة اليوم الاثنين.

"في الواقع هذا شيء جيد بالنسبة لنا" قال العطية، ثم تابع "أنا سعيدٌ جدًا لبدء المرحلة الثانية الطويلة من المركز الرابع، إذ يعني ذلك بأنني في مركز جيد من أجل الضغط في مُحاولةٍ لتحقيق الفوز بها".

وأضاف "هُناك الكثير من الأمور التي من المُمكن أن تحدث في هذه المرحلة، ولكنني أتمنى ألا يتّم إلغاؤها. في نهاية المطاف، إلغاء المرحلة الأولى لا يُؤثّر على مُجريات الرالي، فنحنُ لا زلنا في بدايته وهناك طريق طويل أمامنا".

ونشير إلى أن منطقة فيا كارلوس باز ليست بغريبة على القطري، نظرًا لكونها جزءاً من منافسات رالي الأرجنتين في الفئة الثانية من بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي2".

واختتم "من الرائع العودة لهذا المكان من جديد. سنُحاول تحقيق أقصى استفادة من هذه التجربة والاستمتاع بالطقس".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة رالي داكار
الحدَث داكار
قائمة السائقين ناصر العطية
نوع المقالة أخبار عاجلة