رالي قطر الصحراوي: مشاركة كثيفة ومرحلة استعراضيّة جديدة تبصر النور

أعلن الاتّحاد القطري للسيارات والدراجات النارية عن مشاركة كثيفة في رالي قطر الصحراوي، رابع جولات كأس العالم للراليات الصحراوية "كروس كاونتري" والجولة الثانية من كأس العالم للراليات الصحراوية للدراجات النارية، والذي يُقام بين 17 و22 أبريل/نيسان...

نشر الاتحاد القطري لائحة المشاركين مساء أمسٍ الإثنين مع بروز مشاركة 33 سيارة و14 دراجة نارية وست دراجات نارية رباعية الدفع "كوادز"، مع متسابقين من 26 دولة، إضافة إلى انغماس أبرز نجوم الراليات الصحراوية في المنافسات.

والجدير بالذكره أنّ 10 سيارات من لائحة المشاركين يجلس خلف مقودها سائقون مصنفون أصحاب الأفضلية الأولى لدى الاتحاد الدولي للسيارات "فيا".

ومن بين أبرز المشاركين في فئة السيارات بطل العالم للراليات الصحراوية 3 مرات والفائز برالي داكار مرتين القطري ناصر بن صالح العطية. غير أن صاحب الأرض، والّذي خسر رهان الفوز برالي أبوظبي الصحراوي الأسبوع الماضي إثر تعرّضه لحادث في المرحلة الخامسة والأخيرة بعدما كان في الصدارة، سيواجه  منافسة شرسة من "أسطول" مؤلف من 5 سيارات "ميني" بألوان فريق "إكس ـ رايد" بقيادة كل من الروسي فلاديمير فاسيلييف، السعودي يزيد الراجحي، البولندي ياكوب برزيغونسكي، القطري محمد أبو عيسى.

ويُشارك للمرة الأولى في هذا الحدث الشيخ خالد بن فيصل القاسمي، متصدر الترتيب العام المؤقت للسائقين في كأس العالم للراليات الصحراوية هذا العام، بعد أن أصبح أوّل إماراتي يُحرز لقب رالي أبوظبي الصحراوي منذ عام 1992. كما تشكّل مشاركته أيضًا الظهور الأوّل للفريق المصنعيّ "بيجو" في منافسات رالي قطر.

كما يزيد من حماسة الحدث مُشاركة سائقين أمثال صاحب الخبرة التشيكي ميروسلاف زابليتال ومواطنه مارتن بروكوب، صاحب المركز الثاني في رالي أبوظبي الصحراوي، وآرون دومزالا المتصدر السابق للترتيب العام المؤقت للسائقين والجنوب أفريقي ليروي بولتر والهولندي إيريك فان لون.

ويُمثّل قطر أيضًا كلٌّ من عادل عبد الله حسين، محمد المناعي، محمد الحرقان، راشد المهندي، جمال فخرو، محمد المير، خالد المهندي وعبدالله الربان.

أمّا ضمن فئة الدراجات النارية فستشهد مُشاركة ثمانية من أبرز سائقي الطرقات الوعرة والصحراوية والّذين برزوا الأسبوع الماضي في رالي أبوظبي الصحراوي، على غرار سائق الدراجات المصنعي لفريق "كيه تي أم ريد بُل" ومتصدر الترتيب العام المؤقت للدراجين البريطاني سام سندرلاند الّذي حقق أوّل انتصار له في تاريخ مشاركاته في رالي أبوظبي الصحراوي الأسبوع الماضي والنمساوي ماتياس فالكنر والفرنسي أنطوان ميو.

فيما يُشارك الدراجان بابلو كوينتانيلا وبيار أليكسندر رينيه على متن دراجتي "هوسكفارنا" بألوان فريق "روك ستار إنرجي"، إضافة إلى باولو غونكالفيس وكيفن بينافيديس اللذين سيشاركان بألوان فريق "مونستر إينرجي" على متن درّاجة "هوندا" وسيُكملان لائحة كبيرة من المشاركين. ويمثل الدراج الإماراتي محمد البلوشي والدراج المحلي أحمد الكواري دول مجلس التعاون الخليجي.

في فئة الـ "كوادز" يتصدر البولندي رافال سونيك بعد جولة مخيبة للآمال في أبو ظبي الأسبوع الماضي، لائحة المشاركين الّتي تتضمن الرباعي البيروفي أليكسيس هيرنانديز بونس، ورودولفو شيبيرز من غواتامالا، و الأرجنتيني لوكاس إنوسنت.

وفي هذا الشأنّ قال عبدالرحمن المناعي رئيس الإتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية: "نحن سعداء بأن جميع الجهود التي يبذلها المشرفون على رالي قطر الصحراوي تُرجمت على أرض الواقع من خلال هذه المشاركة الكثيفة والمستوى العالي لرالي قطر الصحراوي هذا العام. لدينا منافسة قوية في جميع الفئات الثلاث وسوف يشارك بعض من كبار نجوم العالم في هذه الرياضة في الرالي للمرة الأولى".

ويُذكر أن الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية أعلن أيضًا أن الأيام الأربعة للمنافسات ستدخل أيضًا ضمن بطولة قطر المحلية للباخا، على أن يُقام الاجتماع التوجيهي للسائقين والمؤتمر الصحافي قبيل الإنطلاقة، لتعود الفرق المشاركة وتتحضر لمرحلة استعراضية بمسافة 5.54 كلم ستُقام على حلبة لوسيل يوم الثلاثاء المقبل (18 أبريل/نيسان). وقد تم تصميم هذه المرحلة خصيصًا لهذا الغرض ضمن منشآت موتوكروس لوسيل وقد أكد الاتحاد القطري أن الدخول مجاني لمشاهدة المنافسات لجميع المشاهدين وعشاق السرعة. 

وتبدأ أول مرحلة خاصة انتقائية (334,08 كلم) من أصل أربع مراحل عبر الصحراء في 19 أبريل/نيسان، تليها ثلاث مراحل أخرى في 20 و21 و22 منه، وتبلغ مسافتها 353,02 كلم و337,76 كلم و343,32 كلم تباعًا.

ونشير إلى أنّ المسافة الإجمالية لرالي قطر الصحراوي تبلغ 1,994,17 كلم، منها 1,373,82 كلم مراحل خاصة ضد عقارب الساعة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة كروس كاونتري
نوع المقالة أخبار عاجلة