الإعلان رسمياً عن إنشاء بطولة العالم لراليات كروس كانتري مع رالي داكار كحدث رئيسي

أعلن الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" عن إنشاء بطولة العالم لراليات كروس كانتري لعام 2022، والتي ستضم رالي داكار كحدث رئيسي.

الإعلان رسمياً عن إنشاء بطولة العالم لراليات كروس كانتري مع رالي داكار كحدث رئيسي

ستصبح بطولة العالم لراليات الكروس كانتري واقعاً ملموساً للمرة الأولى في تاريخ الرياضة، وذلك عام 2022 المقبل. وذلك بعد سنوات من المفاوضات خلف الكواليس، حيث توصلت أخيراً منظمة أماوري الرياضية "إيه.أس.أو" و"فيا" إلى اتفاق لإنشاء البطولة، مع رالي داكار كحدث محوري وحجر أساس لها.

وعلم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ المفاوضات بين الطرفين قد تكثفت منذ الشتاء الماضي، وعُرضت المسألة للتصويت الإلكتروني ضمن اجتماع المجلس العالمي لرياضة السيارات الأسبوع الماضي.

وستنطلق البطولة العالمية عام 2022 المقبل، وستكون "إيه.أس.أو" المروج الوحيد لها خلال السنوات الخمس الأولى. وسيكون رالي داكار الجولة الأولى ضمن الموسم، مع حدّ أقصى من أربع جولات إضافية للموسم الماضي، سيُعلن عنها لاحقاً.

وحتى الآن، فإن منافسات راليات كروس كانتري، تخضع لكأس عالم، وكذلك كأس عالم لراليات الباها، لكن المصنّعين والسائقين - بخلاف ناصر العطية وملاحه ماثيو بوميل - لم يكونوا ملتزمين بشكل دائم.

وستصبح البطولة الجديدة، السابعة، تحت لواء "فيا"، لتضم إلى الفورمولا واحد، الفورمولا إي، "دبليو آر سي"، "دبليو إي سي"، رالي كروس والكارتينغ.

حيث قال جان تود رئيس "فيا": "يسرّني الإعلان عن نجاح النقاشات مع ’إيه.أس.أو’، التي ستكون المروج لبطولة العالم لراليات كروس كانتري، مع روزنامة تضم رالي دكار الشهير".

من جهته، قال يان لو مونيه، الرئيس التنفيذي لدى "إيه.أس.أو": "تزامناً مع التغييرات الجوهرية التي تشهدها راليات كروس كانتري حالياً، فإن إنشاء بطولة العالم لراليات كروس كانتري يمثل أخباراً رائعاً للجميع. وبصفتها المروج الحصري، فإن ’إيه.أس.أو’ تفخر بضم رالي داكار إلى الروزنامة، وستعمل لترويج الحدث نحو تقديم عرض أفضل لقدرات المصنّعين التقنية عبر سياراتهم التي ستخوض غمار المنافسات ضمن أقصى الظروف".

اقرأ أيضاً:

وسيُسمح بمشاركة فئات "تي1"، "تي2"، "تي3" و"تي4" ضمن البطولة الجديدة، بينما تعمل "فيا" على مجموعة قوانين لفئة "تي5" نموذجية للشاحنات لعام 2022، وذلك بهدف توسيع المشاركين بأكبر قدر ممكن.

وستحظى البطولة الجديدة بلقب بطولة عالم للسائقين، الملاحين والمصنّعين، بينما ستحظى بقية الفئات بألقاب من "فيا"، لكن ليس تحت اسم "بطل عالم".

وكان دايفيد كاستيرا مدير رالي داكار قد صرّح لموقعنا "موتورسبورت.كوم" شهر مايو/أيار الماضي، فإن أحد الأهداف على المدى المتوسط هو تأمين هيكلية للحدث يسهل تمييزها من قبل المتابعين، تماماً مثل الصيغ الموجودة في الفورمولا واحد، بتواجد فورمولا 2 وفورمولا 3، أو "موتو جي بي"، بتواجد موتو2 وموتو3.

فقال: "إنها فكرة، لكنني أرغب بإنشاء بطولة راليات من جميع الفئات، كما هو الحال مع موتو2 في ’موتو جي بي’. لأنه ستكون هناك فروقات في القوة بين المركبات المشاركة، وستكون هناك فئة للناشئين. أنا أحاول إيجاد الأسماء المناسبة لتقديم ثلاث فئات ليس أكثر، وذلك كي يسهل على المتابعين التمييز والتعرف على كل سائق وفئته، وتمييز الفئة الرئيسية. الأمر أشبه بالبنية الهرمية الترويجية التي تجذب جمهوراً جديداً. لكننا نعمل بشكل وثيق حالياً مع ’فيا’ وذلك للاتفاق على جميع النواحي".

المشاركات
التعليقات
رالي كازاخستان: لوتشيو ألفاريز يقتنص الفوز بعد انسحاب سيرادوري

المقال السابق

رالي كازاخستان: لوتشيو ألفاريز يقتنص الفوز بعد انسحاب سيرادوري

المقال التالي

رالي طريق الحرير "سيلك واي": الراجحي أبرز المرشحين في ظل غياب العطية

رالي طريق الحرير "سيلك واي": الراجحي أبرز المرشحين في ظل غياب العطية
تحميل التعليقات