"أوفردرايف" يتحضر لباخا إيطاليا والعطية رأس الحربة

وضع فريق "أوفردرايف ريسينغ" ثقته بأربعة سائقين لقيادة جهوده والاستمرار في الانطلاقة المُمتازة في كأس العالم للراليات الصحراوية "كروس كاونتري" وذلك لخوص مُنافسات باخا إيطاليا الذي سيُقام في الفترة بين 24 و26 يونيو/حزيران الجاري.

سيتولى الدفاع عن ألوان "أوفردرايف" كُلاً من القطري ناصر بن صالح العطية والبولندي ماريك دابروفسكي والفرنسي رونان شابو وخليفة العطية الأخ الأصغر لناصر. وسيجلس هؤلاء السائقون خلف مقود أربع سيارات تويوتا هايلوكس.

قدم العطية أداءً قويًا لغاية الآن حيث يتصدر الترتيب العام لكأس العالم في الراليات الصحراوية وفي جُعبته 36 نُقطة إضافية عن أقرب مُنافسيه، كما نجح في تحقيق فوزين مُتتاليين في ربيع هذا العام لصالح الفريق في جولتي تحدي أبوظبي الصحراوي ورالي سيلاين القطري.

يُشار إلى أن القطري يأخذ إجازةً من تحضيرات مُنتصف الموسم وذلك لكي يُمثل بلاده في مُنافسات الرماية خلال أوليمبياد ريو دي جانيرو في شهر أغسطس/ آب المُقبل على أن يعود بعدها للجلوس خلف مقود أحدث سيارة للفريق من طراز هايلوكس وبرفقته ملّاحه الفرنسي ماثيو بوميل.

فيما يحتلّ دابروفسكي الذي يُجاوره الملّاح جاسيك تشاكور المركز السابع في الترتيب العام مع سيارة تويوتا بألوان فريق أورلين. هذا واحتل الثُنائي البولندي المركز السادس في الجولة الأخيرة في قطر، وأنهى النُسخة السابقة من باخا إيطاليا في المركز الرابع، خلف العطية وزميلَيه في فريق "أوفردرايف" رينالدو فاريلا وفلاديمير فاسيلييف.

وسيجلس الثُنائي الفرنسي رونان شابو وملّاحه جيل بيلو في السيارة الثالثة للفريق، حيث يُشارك شابو مع الفريق للمرة الأولى مُنذ رالي داكار الذي أنهاه في المركز الـ 22 في الترتيب العام. هذا ويُشارك الفرنسي في أصعب رالي صحراوي في العالم مُنذ 2003 ونجح في إنهائه في المركز السابع عام 2013.

وسيجلس خليفة العطية في السيارة الرابعة للفريق، حيث يأمل القطري في تغيير حظوظه أيضاً. علمًا بأن حملته في رالي سيلاين الصحراوي انتهت باكرًا بعد حادث اصطدام على سُرعة عالية، ويطمح القطري وملّاحه الجديد الفرنسي زافييه بانسيري في تقديم تأديةٍ جيدة وتسجيل أولى نقاطهما في البُطولة هذا الموسم.

وعن مُشاركة فريق "أوفردرايف ريسينغ" في باخا إيطاليا، قال المُدير التنفيذي للفريق جان – مارك فورتين: "حققنا انطلاقةً مُمتازة في الموسم الحالي لكأس العالم للراليات الصحراوية والآن سنبدأ بخوض سلسلة جولات الباخا الأوروبية الأقصر طولاً"، وتابع: "تُعتبر هذه الجولات هامةً على قدر الجولات الأطول، حيث أظهر ناصر بأنه الرجل الذي ينبغي التغلب عليه مع تويوتا. إذ يتقدم على يزيد الراجحي بفارقٍ جيد في الترتيب العام، ولكن علينا حماية هذا التقدم من خلال الأداء الجيد في إيطاليا".

وبخُصوص السائقين الآخرين قال جان – مارك: "حقق ماريك بعض النهايات المُستقرة هذا الموسم، كما أن من الرائع رُؤية رونان يعود للفريق مع جيل ومُشاركة شقيق ناصر في جولةٍ أوروبية".

يُشار إلى أن باخا إيطاليا سيشهد مشاركة نحو 100 سائق في مُنافسات الرالي طيلة ثلاثة أيام تبدأ يوم الجُمعة في منطقة كوردينونز، والسبت في منطقة فالاسوني والأحد بمرحلة بين سان لورينزو وبونتي ديلا ديليزيا على أن ينتهي في منطقة بوردينوني.

الترتيب العام المُؤقت لكأس العالم للراليات الصحراوية من تنظيم الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" – بعد الجولة الثالثة:

السائق                                                       النقاط

1- ناصر بن صالح العطية (قطر)                                  120 نُقطة

2- يزيد الراجحي (المملكة العربية السُعودية)                 48 نُقطة

3- فالديمير فاسيلييف (روسيا)                               53 نُقطة

4- ميكو هيرفونن (فنلندا)                                   52 نُقطة

5- ماريس نيكسانس (لاتفيا)                                      30 نُقطة

6- يوري سازونوف (كازاخستان)                                  28 نُقطة

7- برايس منزيس (الولايات المُتحدة الأمريكية)               24 نُقطة

7- ماريك دوبروفسكي (بولندا)                            24 نُقطة

9- آرون دومزالا (بولندا)                                    23 نُقطة

10- يوتا كلاينشميدت (ألمانيا)                             20 نُقطة

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة كروس كاونتري
نوع المقالة أخبار عاجلة