فريق "إتش.تي.بي مرسيدس" بطلاً لسباق سيلفرستون وسط فشل ذريع لسيارة الأمان

حقق دومينيك باومان وجازمان جعفر وماكسيميليان بوك ثلاثي "إتش.تي.بي موتورسبورت" على متن السيارة رقم 84 مرسيدس إيه أم جيه-جي تي3 لقب السباق الثاني من سلسلة كأس بلانبان الجديدة للتحمل على حلبة سيلفرستون البريطانيّة.

في القسم الثاني من السباق، تمكن جعفر من تجاوز السيارة رقم 16 لفريق غراسر لامبورغيني هاريكان التي تصدرت طوال السباق قبل أن يصل بوهك للعلم المُرقط أمام لورنس فانتور سائق سيارة أودي رقم 1.

من مركز الانطلاق الأول، قاد ميركو بورتولوتي السباق على متن سيارته رقم 16 وسط محاولات لتجاوزه عبر فرانك بيريرا سائق سيارة أي.أس.آر رقم 74 المنافسة في فئة برو-أم.

وبعد أن سلم بورتولوتي دفة القيادة لرالف إنييشين كان المنافس الرئيسي لفريقه، سيارة أودي رقم 1 بقيادة درييه فانتور الذي تسلم القيادة من فريدريك فيرفيش.

في نهاية المطاف، تمكن فانتور من تخطي إنييشين مع اقتراب جعفر الذي استغل انحصار أودي خلف سيارة لومبورغيني رقم 666 والمتأخرة بفارق لفة كاملة ليقوم بمناورة رائعة ويأخذ الصدارة.

وتمكن جعفر من بناء فارق خمس ثوان مستغلاً ظهور الأعلام الصفراء لإزالة الحطام من على أرضية الحلبة، ولكن بعد توقف سريع من أودي تقلص الفارق إلى ثانيتين في الساعة الأخيرة من السباق.

وسلم جعفر دفة القيادة لبوهك الذي تمكن من زيادة فارق صدارته ولكن جهوده الكبيرة في الصدارة ضاعت مع دخول سيارة الأمان بعد تعطل سيارة فيراري 458 إيطاليا رقم 42 على أرضية الحلبة.

لعبت سيارة الأمان دوراً كبيراً في مجريات السباق، بعد أن أعلنت لجنة السباق أنها ستخرج من الحلبة ولكن بشكل أذهل الجميع بقيت السيارة على المسار.

وفي اللفة التالية، طُلب من سيارة الأمان الخروج ليستعد بوهك للإنطلاق ولكنه فوجئ مثل منافسيه باستمرار سيارة الأمان أمامه على الرغم من انطفاء أضوائها مما يعني خروجها مع نهاية اللفة ليطلب من السائقين تخفيف السرعة مجدداً في مشهد غريب.

وفي نهاية المطاف، تمت إعادة إنطلاق السباق بطريقة صحيحة مع بقاء 20 دقيقة على نهاية السباق ليحافظ بوهك على صدارته ومنافسة لورنس فانتور ليقطع خط النهاية أولاً.

وحلت سيارة لامبورغيني رقم 16 في المركز الثالث بقيادة جيرون بليكيمولين.

وفاز مارو إنجيل وأوليفر مورلي وميغيل توريل ثلاثي بلاك فالكون مرسيدس رقم 56 بفئة برو-أم أمام أحمد الحارثي وديفوم موديل وجوناثان آدم ثلاثي فريق عُمان ريسينغ على متن سيارة آستون مارتن فانتاج.

فيما حلت سيارة فريق رينالدي فيراري 488 بقيادة ستيف فانكامبينهوت وبيير إريت في المركز الأول بفئة أم.

خطأ سيارة الأمان: 

 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بلانبان للتحمّل
الحدَث سيلفرستون
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين دومينيك باومان , جازمان جعفر , ماكسيميليان بوهك
قائمة الفرق فريق اتش تي بي
نوع المقالة تقرير السباق