صور مسرّبة تُظهر استخدام مرسيدس هيكل الطراز "جي أل سي" لاختبار مركبة "إي كيو" الكهربائية

تكشف الصُور المسرّبة استخدام مرسيدس هيكل طراز "جي أل سي" لاختبار مركبة "إي كيو" تعمل بالطاقة الكهربائية وتنتمي لفئة السيارات المُتداخلة الأوجه (كروس أوفر)، حيث وُضعت مجموعة مُدخرات الطاقة تحت أرضية السيارة.

التقطت عدسة آلة تصوير صُورًا لمركبة مرسيدس للتجارب في السويد في منطقة تكسوها الثُلوج، إذ بدا بأنها سيارة مرسيدس عادية طراز "جي أل سي 350 إي" هجينة كهربائية، وتمّ التعرف على ذلك من خلال الغطاء الإضافي الموجود في الصادم الخلفي.

مع ذلك، وعند تدقيق النظر أكثر في الصُور نجد مجموعة مُدخرات الطاقة أسفل أرضية المركبة فضلًا عن زيادة مسافة الخُلوص بهدف إتاحة المجال لوضع الأجهزة الإضافية. كما تُشير الحواف الجانبية المُمددة ووصلات أقواس العجلات غير المطلية إلى أنها ليست مُجرد سيارة عادية من طراز "جي أل سي".

 

صور مسربة لسيارة مرسيدس "إي كيو" الكهربائية
صور مسربة لسيارة مرسيدس "إي كيو" الكهربائية

صورة صحفية

في الحقيقة إنّ ما أُخفي تحت الصفائح المعدنية المألوفة هو القاعدة التجريبية لمجموعة السيارات الكهربائية القادمة من مرسيدس، إذ تُخطط العلامة الألمانية لبيعها تحت العلامة الفرعية "إي كيو" التي أُنشأت مُؤخرًا. تُمهد هذه التجربة الطريق لما ستكون سيارة متداخلة الأوجه شبيه بطراز "جينيراشن إي كيو" الاختباري الذي ظهر العام الماضي في معرض باريس للسيارات.

ومن المُقرر وُصول هذا الطراز للمُستهلكين مع نهاية العقد الحالي، وأن تستخدم قاعدة عجلات معيارية جديدة، ستُستخدم في تسع مركبات كهربائية أخرى ستُنتج بحُلول عام 2025. وفي ذلك الحين تتوقع مرسيدس أن تُشكل السيارات عديمة الانبعاثات الغازية "زد إي في" ما نسبته 15 – 25 بالمئة من مبيعاتها السنوية.

 

صور مسربة لسيارة مرسيدس "إي كيو" الكهربائية
صور مسربة لسيارة مرسيدس "إي كيو" الكهربائية

صورة صحفية

كما وأظهرت الصور المسرّبة من الأسبوع الماضي بأنّ مرسيدس تختبر أيضاً هندستها المعمارية الجديدة الخاصة بالمركبات الكهربائية باستخدام نُسخة مُعدلة من طراز "جي أل سي" كوبيه على أمل أن تتطور النماذج التجريبية خلال الأشهر المُقبلة لتُظهر لنا المزيد من الملامح الحقيقية لطُرز الإنتاج الفعلي.

إذ أعلنت علامة النجمة الثُلاثية بالفعل بأن جميع الطرازات التي ستحمل علامة "إي كيو" ستتمتع بتصميمٍ مُختلف عن الطرازات العاملة بالطاقات التقليدية وذلك كطريقةٍ لإبراز الاختلافات الكبيرة بين التشكيلتين.

 

صور مسربة لسيارة مرسيدس "إي كيو" الكهربائية
صور مسربة لسيارة مرسيدس "إي كيو" الكهربائية

صورة صحفية

هذا واستثمرت دايملر، في سبيل أن تخرج خططها الطموحة للمركبات الكهربائية للنور، ما لا يقل عن عشر بلايين يورو في هندسة السيارات الكهربائية بمدى يصل إلى 500 كيلومتر ضمن ظروفٍ حقيقية، وأن تنطلق من السكون إلى 100 كيلومتر في الساعة بأقل من خمس ثوانٍ.

كما ستستفيد علامة "سمارت" من الأجهزة الجديدة، حيث قالت مرسيدس بأن مُدخرات الطاقة في الطرازات المُستقبلية سيكون فيها ما يكفي لاجتياز 700 كيلومتر من دورة شحن واحدة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة أخبار السيارات
الحدَث سيارة مرسيدس إي كيو الكهربائيّة 2020
حدث فرعي صور مسربة
نوع المقالة أخبار عاجلة