تصميم مُتخيَّل لبينتلي بينتايغا كوبيه قد يصبح واقعًا

قرر الفنان المُستقل ريمكو ميولينديجيك من مكتب "آر أم" للتصميم الهولندي العمل على تصميم مُتخيَّل يُظهر فيه الشكل المُحتمل لسيارة بينتلي طراز بينتايغا كوبيه الذي كثرت الأقاويل عنه مُؤخرًا.

تُغرد سيارتا "بي ام دبليو" طراز "أكس 6 – أم" ومرسيدس طراز "أيه أم جي – جي أل إي 63" وحيدتين ضمن فئة السيارات مُتداخلة الأوجه "كروس أوفر" بتصميم كوبيه ذي الأداء العالي، ويبدو هذان الطرازان خارجين عن المألوف، ولكن بينتلي على طرازٍ أكثر غرابة.

أُطلق عليه وبشكلٍ غير رسمي اسم "بينتايغا كوبيه" إذًا من المُتوقع الكشف عنه كطرازٍ اختباري في معرض جنيف للسيارات في شهر مارس/آذار من العام المُقبل، رُبما من أجل قياس ردات الفعل عليه. وفي حال كانت إيجابية فستقوم الشركة بالكشف عن النُسخة المُخصصة للإنتاج التجاري في معرض باريس الدولي للسيارات شهر أكتوبر/تشرين الأول من نفس العام على أن يتم تسليم أولى النُسخ لوُكلائها في وقتٍ مُبكر من عام 2017.

جاءنا هذا التصميم المُتخيَّل الظاهر في هذا الخبر من مكتب "آر أم" للتصميم وفيه يظهر طراز بينتايغا كوبيه بخط سقف مُنحنٍ بشدة من أجل الإيحاء بتصميم كوبيه. وبالرغم من أن مظهرها أكثر انسيابية، إلا أنه لا ينبغي علينا توقع أن يمنحها شكلها فائق الانسيابية بسبب شكلها المُنحني مظهرًا رياضيًا. كما أنها لا تُنافس في فئة الوزن الخفيف حيث أن وزنها سيفوق الطُنَّين، علمًا بأن بينتايغا العادية تزل طُنَّين و422 كيلوغرامًا، ولكن قد تخسر نُسخة "كوبيه" بعض الوزن بفضل اعتماد بعض الأجزاء والقطع المصنوعة من الألياف الكربونية.

وبالعودة للواقع وبعيدًا عن الخيال، يعني تصميم الكوبيه بأن المساحة المُخصصة لرؤوس الرُكاب ستنخفض إضافةً إلى سعة صندوق الأمتعة، ولكن هذا لن يهم عُملاء هذه الفئة من السيارات، وجاء الحديث عن هذا الطراز على لسان بيتر غويست مُدير خط المُنتجات في الشركة البريطانية، الذي تحدث بخُصوص ذلك إلى نشرة "أوتو إكسبرس"، عندما قال أيضاً بأن الطراز المُرتقب سيأتي بأربعة أبواب ومقاعد بتصميم كوبيه وبتعديلات لكي يكون مُلائمًا أكثر للقيادة على الطُرقات المُعبدَّة.

كما أشارت بعض الإشاعات بأنها ستكون ذات مظهر هجومي أكثر يتناسب مع طبيعتها من خلال جسم أعرض، وعجلات أكبر حجمًا، وأنظمة تعليق أكثر قساوة مع عادم رياضي الطابع.

أما بالنسبة للمُحرك فمن المُتوقع بأن يكون نُسخةً أكثر قوة من المُحرك الحالي المُكون من 12 أسطوانة على شكل حرف "دبليو" سعة 6 ليترات، مع شاحن هواء "توربو" مُزدوج، وبقوة 600 حصان، وعزم دوران 91.8 كيلوغرام للمتر في الطراز الاعتيادي، لذا من المُتوقع أن يكون المُحرك أقوى قليلاً. وستتعزز هذه القُوة الإضافية بحمية تُنقص وزن السيارة بشكلٍ ملحوظ مما يُحسن من أدائها بالمُقارنة مع طراز بينتايغا القياسي.

علمًا بأن النموذج الاعتيادي ينطلق من وضعية السُكون إلى سُرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال 4.1 ثانية فيما تصل سُرعته القُصوى إلى 301 كيلومتر في الساعة. بينما من المُتوقع أن يُحقق طراز الكوبيه انطلاقة تقل عن 4ثواني بينما قد تبلغ سُرعتها القُصوى 322 كيلومتر في الساعة.

في نهاية المطاف غني عن القول بأن سعر هذا الطراز الرياضي سيكون مُرتفعًا جدًا، بالنظر للسعر الباهظ لطرازات بينتلي.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة أخبار السيارات
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم بينتلي