تعرّف على الفرق والسائقين المشاركين في الموسم الأوّل من "إكستريم إي"

سيشارك كل فريق من فرق سلسلة سباقات "إكستريم إي" في الموسم الأول على متن طراز  سيارة  "أوديسي 21 إي ـ أس يو في" المتطورة لهذه البطولة في رحلة عالمية ملحمية مكونة من خمسة سباقات لتعزيز الاستدامة واعتماد المركبات الكهربائية للمساعدة في حماية الكوكب

تعرّف على الفرق والسائقين المشاركين في الموسم الأوّل من "إكستريم إي"

تتألف سباقات إكستريم إي من 9 فريق ولكل فريق سائقان: رجل وامرأة. وسيستعمل كل فريق مشارك في الموسم الأول سيارة "أوديسي 21إي" الكهربائية المتطورة، ضمن خمس جولاتٍ حول العالم. بهدف رفع الوعي لمخاطر التغيرات المناخية التي تواجه كوكبنا، وكذلك السعي لتبنّي الطاقة الكهربائية كبديل عن محركات الاحتراق الداخلي، في السيارات التجارية.

 الفرق:

أبت/كوبرا إكس إي

أبت/كوبرا إكس إي

أبت/كوبرا إكس إي

حققت شركة البرمجة ورياضة السيارات الألمانية "أبت" نجاحات عدة في العديد من مسابقات البطولات على أعلى مستويات رياضة السيارات على مدار خمسة عقود. 

فازت بما لا يقل عن خمسة ألقاب في بطولة السيارات السياحية الألمانية "دي تي أم"، وكانت خلف فوز السائق البرازيلي لوكاس دي غراسي بلقب بطولة فورمولا إي موسم 2016 ـ 2017، كما أشرفت على أحد الفرق في كل موسم من البطولة منذ الموسم الافتتاحي 2014 ـ 2015.

كوبرا، العلامة التجارية الإسبانية الرياضية باتت أول شركة مصنعة للسيارات تشارك في هذه السلسلة (إكستريم إي) وستساهم في تشكيل فريق من المهندسين للإشراف على السيارة الكهربائية "أوديسي". 

تُعتبر كوبرا علامة تجارية منافسة غير تقليدية تعتمد على الأسلوب والأداء الذي يُلهم العالم من مقرها في برشلونة مع سيارات وتجارب متطورة. في عام 2021، تهدف كوبرا إلى إثبات أن الكهرباء والرياضية يتناسبان مع بعضهما البعض مع إطلاق الإصدارات الهجينة من "كوبرا فورمنتور" وأوّل طراز كهربائي 100 في المئة تحت مسمى "كوبرا إل ـ بورن".

كلوديا هورتغن (ألمانيا) 

كلوديا هورتغن (ألمانيا) 

كلوديا هورتغن (ألمانيا) 

تُعد كلوديا هورتغن من بين أبرز سائقات السباقات في أوروبا. حققت نجاحات ضمن مجموعة متنوعة من بطولات السيارات السياحية والسيارات الرياضية "سبورتس كارز"، كما شاركت في العديد من سباقات التحمل وغيرها من الأحداث. 

فازت في عام 2005 ببطولة "في أل ن" لسباقات التحمل، ما يجعلها أوّل أمرأة تحقق هذا الإنجاز منذ عام 1998. خاضت مؤخراً غمار منافسات بطولة "أداك" لسباقات "جي تي 4" الألمانية وشاركت في سباق 24 ساعة في نوربورغرينغ للمرة الـ 15 في مسيرتها. 

بعد 25 عامًا في عالم رياضة السيارات، تخوض هورتغن تحدياً جديداً ومثيراً مع سلسلة سباقات إكستريم إي. 

ماتياس إكستروم (السويد)

ماتياس إكستروم

ماتياس إكستروم

تصوير: ماريو بارتكوفياك

يواصل السائق المخضرم السويدي مسيرته مع عالم السيارات وتحديداً مع "أبت سبورتسلاين" منذ 22 عاماً. شارك بألوان هذا الفريق للمرة الأولى في عام 1999، وبزغ نجمه على الحلبات كسائق مصنعي لفريق أودي، وتوج مرتين بلقب بطولة السيارات السياحية الألمانية "دي تي أم".

أسس فريقاً باسمه، وشارك في بطولة العالم لرالي كروس، وأحرز اللقب عام 1996. 

كتب إكستروم فصلا جديداً في مسيرته في عام 2019 بانضمامه إلى "كوبرا" كسفير للسيارات الكهربائية ولكي يكون جزءاً من مستقبل الشركة الإسبانية الساعية للانخراط في عالم السباقات الكهربائية على الحلبات.  

أكيونا /فريق ساينز إكس إي  

أكيونا /فريق ساينز إكس إي  

أكيونا /فريق ساينز إكس إي  

أعلنت أكيونا التي قادت في عام 2017 أوّل فريق في رالي دكار يشارك على متن سيارة كهربائية 100 في المئة، عودتها إلى رياضة السيارات، لتضم جهودها إلى أسطورة الراليات الإسباني كارلوس ساينو والشريك التقني "كيو إي في للتكنولوجيا". 

تشمل أهداف فريق أكيونا/ ساينز إكستريم إي المساهمة في تعزيز الوعي العالمي لآثار تغير المناخ والحاجة إلى تسريع الانتقال إلى اقتصاد منخفض الكربون.

لايا سانز (إسبانيا)

لايا سانز وكارلوس ساينز

لايا سانز وكارلوس ساينز

توجت لايا سانز ببطولة العالم لمسابقات الدراجات النارية (استعراضية) 13 مرة، وبطولة العالم للتحمل في خمس مناسبات، وأكملت رالي داكار عشر مرات بين عامي 2011 و2020. 

حققت أفضل نتيجة لها في أصعب الراليات الصحراوية باحتلالها للمركز التاسع في الترتيب العام النهائي في عام 2015، كأفضل نتيجة لسيدة ضمن فئة الدراجات النارية. 

تعكس مشاركتها في سلسلة سباقات إكستريم إي انتقالها الرسمي من صهوة الدراجة النارية إلى قيادة سيارات تندفع بأربعة إطارات.

كارلوس ساينز (إسبانيا)

رقم 300 فريق اكس رايد ميني: كارلوس ساينز

رقم 300 فريق اكس رايد ميني: كارلوس ساينز

تصوير: إيه.أس.أو

يُعتبر كارلوس ساينز أحد أعظم سائقي الراليات على مرّ التاريخ. فاز ببطولة العالم للراليات مرتين عامي 1990 و1992، كما أحرز لقب رالي داكار ثلاث مرات أعوام 2010 و2018 و2020. 

حصل السائق الإسباني على جائزة "أميرة أستورياس الرياضية" في عام 2020 لمسيرته الناجحة ضمن أعلى مستويات رياضة السيارات، وفي العام ذاته، اختير كأفضل سائق راليات من قبل الجماهير والصحافيين.

أندريتي يونايتد إكستريم إي

أندريتي يونايتد إكستريم إي

أندريتي يونايتد إكستريم إي

يتكون أندريتي يونايتد إكستريم إي من قوتين في رياضة السيارات : فريقا "أودي أوتوسبورت" و"يونايتد أوتوسبورتس".

يمتلك أندريتي أوتوسبورت الذي يشرف عليه السائق الأسطوري مايكل أندريتي مجموعة واسعة من السباقات متجذرة في تقاليده. تحت مظلة "أندريتي أوتوسبورت" و"بي أم دبليو إي أندريتي موتورسبورت"، شارك الفريق الذي يقع مقره في إنديانابوليس في العديد من البطولات منها سلسلة سباقات إندي كار، وإندي لايتس وبطولة "فيا" فورمولا إي وسلسلة "أميركا" لسباقات "جي تي 4". 

يمتلك "يونايتد أوتوسبورتس" الرئيس التنفيذي لفريق مكلارين زاك براون والسائق السابق ريتشارد دين. وينغمس الفريق بشكل رئيسي في سباقات لسيارات نموذجية عبر العالم، إضافة إلى بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي" والسلسلة الأوروبية لسباقات لومان في فئة "أل أم بي2". ويهيمن أيضاً على بطولة أوروبا لسباقات "أل أم بي3"، وفاز بلقب سباق 24 ساعة في لومان عام 2020. 

ويشارك "اندريتي موتورسبورت" و"يونايتد أوتوسبورتس" تحت اسم فريق "والكنشو أندريتي يونايتد" في بطولة أستراليا لسباقات السوبر كارز.

كاتي مونينغز (الولايات المتحدة الأميركية)

هي سائقة راليات بريطانية بدأت مسيرتها في سن مبكرة. في عام 2016 ومع بلوغها 18 عاماً فازت بكأس بطولة أوروبا للراليات للسيدات. في عامي 2017 و2018 حققت العديد من الانتصارات، كما نجحت خارج المراحل الخاصة بالسرعة كمضيفة لبرنامج "كايتي والآلات المدهشة" على قناة "سي يبيبيز" البريطانية وبإدارة هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي". 

خطت في عام 2020 خطواتها الأولى في بطولة العالم للراليات.

كاتي مونينغز (الولايات المتحدة) وتيمي هانسن (السويد)

كاتي مونينغز (الولايات المتحدة) وتيمي هانسن (السويد)

تيمي هانسن (السويد)

بدأ تيمي هانسن مسيرته في رياضة السيارات من عالم سباقات الكارتينغ  والحلبات قبل أن ينتقل إلى منافسات رالي كروس من عام 2012.

 بعد حلوله ثالثاً في بطولة رالي كروس الأوروبية في عام 2013، انتقل في العام التالي (2014) إلى بطولة العالم لرالي كروس، وحقق فوزه الأول في إيطاليا على طريقه لإحراز المركز الرابع ضمن الترتيب العام النهائي. 

نافس السويدي على المركز الاوّل في العام التالي، ولكنه في النهاية نال لقب وصيف البطل. وفي عام 2019 حقق 4 انتصارات وفاز بلقب السائقين في بطولة العالم لرالي كروس بعد ختام موسم دراماتيكي.  

هيسبانو سويزا ـ فريق اكسايت إنرجي

هيسبانو سويزا ـ فريق اكسايت إنرجي

هيسبانو سويزا ـ فريق اكسايت إنرجي

بعد مرور 100 عام على فوزه الأوّل التاريخي، يعود فريق هيسبانو سويزا إلى عالم رياضة السيارات تحت اسم فريق هيسبانو سويزا إنرجي. مع الثنائي البريطاني أوليفر بينيت والإيطالية كريستين جي زي.

 ومع  العاملين التقنيين، يبدو هذا الفريق الإسباني متعطشاً للمساهمة في تحقيق أهداف سلسلة سباقات إكستريم إي عن طريق زيادة الوعي العالمي لآثار التبدل المناخي وتعزيز المساواة.

أنشأ هيسبانو سويزا بالتعاون مع اكسايت إنرجي فريقاً شاباً للتسابق، مليئاً بالموهبة والخبرة الكبيرة في سباقات الطرق الوعرة.

كريستين جامباولي زونكا (إيطاليا)

كريستين جامباولي زونكا (إيطاليا)

كريستين جامباولي زونكا (إيطاليا)

تُشتهر باسم كريستين جي زي  وتبلغ 27 عاماً وهي سائق إيطالية متحدرة من كاناري. في أول مشاركة لها بالكامل في عام 2014، حققت فوزها الأوّل في رالي أقيم على مسارات حصوية، وفي العام ذاته توجت بلقب بطولة جزيرة كاناري المحلية في فئة سيارات الدفع الأمامي، إضافة إلى فوزها بلقب المجموعة "ب4".

شاركت في عام 2016 للمرة الأولى في بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي" في رالي كاتالونيا الإسباني، ضمن فريق نسائي للمرة الأولى، وفازت بفئة السيدات في الرالي المقام على مسارات حصوية. 

منذ عام 2017، انغمست بالمشاركة في راليات الطرق الوعرة في الولايات المتحدة والمكسيك، حيث حلت سابعة في باها 1000 الشهير، ضمن فئة "برو يو تي في توربو". وفي عام 2020 باتت السائقة الرئيسية مع فريق "أفاتيل ريسينغ" وحلت ثالثة ضمن فئة "تي2" في رالي الأندلس على الطريق إلى رالي دكار.

أوليفر بينيت (بريطانيا)

أوليفر بينيت (بريطانيا)

أوليفر بينيت (بريطانيا)

هو سائق بريطاني يبلغ 28 عاماً مع خبرة كبيرة في مسابقات رالي كروس. بدأ مسيرته عام 2016 في بطولة بريطانيا رالي كروس، وفي العام التالي دخل ضمن دائرة المنافسين على اللقب. كما خطا خطواته الأولى في بطولة العالم لرالي كروس حيث نافس في الأعوام الاخيرة. 

شارك بينيت أيضاً في العديد من راليات كروس في أميركا وفي مسابقة "جيمخانا غريد" في كيب تاون في عام 2018، حيث قدم أداء رائعاً. 

جي بي إكس إي

جي بي إكس إي

جي بي إكس إي

تأسس فريق "جي بي إكس إي" (أول حرفين من اسم جنسن باتون) على يد بطل العالم السابق للفورمولا واحد البريطاني جنسن باتون، ويخطو خطواته الأولى في العالم الكهربائي وسباقات الطرق الوعرة. 

سيكون باتون المتواجد بلباسَي مالك الفريق والسائق في قلب المغامرة داخل وخارج الحلبة، وسيعمل فريق "جي بي إكس إي" بكامله إلى جانب "إكستريم إي" من أجل المساعدة في زيادة الوعي على جميع القضايا المطروحة وأيضاً تسليط الضوء على المبادرات التراثية المواكبة للترويج لموقع كل سباق في مختلف أنحاء العالم.

ميكايلا أولين ـ كوتولينسكي (السويد)

ميكايلا أولين ـ كوتولينسكي (السويد)

ميكايلا أولين ـ كوتولينسكي (السويد)

حققت ميكايلا أولين ـ كوتولينسكي نجاحات خلف مقود سيارة "سيروكو" في كأس ألمانيا سيروكو آر ـ كاب وفي مسابقة رالي كروس. في عام 2015 شاركت في "كأس أودي تي تي" الرياضية.

خاضت غمار منافسات في فئة الناشئين في بطولة "اداك" جي تي ماسترو في عام 2016 وانخرطت في العام التالي ضمن أكاديمية "أودي سبور ريسينغ"، بل أن تنتقل للمشاركة في بطولة اسكندنافيا للسيارات السياحية في عام 2018، حيث دخلت التاريخ كأول سائقة تفوز بأحد السباقات في هذه السلسلة.

جنسن باتون (بريطانيا)

جنسن باتون، فريق كونيميتسو هوندا

جنسن باتون، فريق كونيميتسو هوندا

تصوير: أليكسندر ترينيتز

أمضى البريطاني جنسن باتون 17 عاماً من مسيرته الرياضية على حلبات الفورمولا واحد وأحرز اللقب العالمي عام 2009 مع فريق "برون جي بي". 

انتقل في الفترة الاخيرة لاختبار العديد من المسابقات والبطولات بما فيها بطولة العالم للتحمل وسباق 24 ساعة في لومان وبطولة بريطانيا لسباقات "جي تي" و"سوبر جي تي"، حيث فاز باللقب مع زميله كونيميتسو في عام 2018.

دخل مؤخراً عالم سباقات الطرق الوعرة في عام 2019 مع سباقي مينت 400 وباها 1000.

روزبرغ إكس ريسينغ

روزبرغ إكس ريسينغ

روزبرغ إكس ريسينغ

يقود الفريق الألماني نيكو روزبرغ بطل العالم السابق للفورمولا واحد عام 2016، ويعتبر الفريق تطوراً لفريق روزبرغ الذي تأسس عام 1994 من قبل روزبرغ الأب بطل العالم للفورمولا واحد عام 1982.

يعتمد فريق "آر إكس آر" على النجاحات التي حققها في بطولة ألمانيا للسيارات سوبر السياحية "دي تي أم"، إلى مسيرة نيكو الابن في الفئة الملكة كرائد أعمال في مجال التنقل المستدام.

مولي تايلور (استراليا)

مولي تايلور (استراليا)

مولي تايلور (استراليا)

نشأت مولي تايلور  في عائلة رياضية تعشق السيارات و أظهرت تفوقاً في مسابقات الراليات الوطنية، ففازت في فئة "في16" في بطولة أستراليا للراليات عامي 2007 و2008، قبل أن تنتقل لتلاحق حلمها وتصبح سائقة راليات محترفة.

أمّن لها نجاحها في بريطانيا منحة دراسية للتنافس في أكاديمية بطولة العالم للراليات، حيث فازت باحدى المراحل الخاصة في فئتها. في عام 2013، ارتقت مولي بفضل نجاحاتها في بطولة أوروبا للراليات إلى الرقم 1 في تصنيف السائقات، قبل أن تصبح أول سائقة تصعد إلى منصة التتويج في تاريخ بطولة العالم للناشئين باحتلالها للمركز الثالث في رالي فنلندا الدولي في عام 2014.

عادت إلى أستراليا في عام 2015 وحلت ثانية في بطولة رالي استراليا للراليات، قبل أن تفوز باللقب مع سوبارو عام 2016. 

بات اسم تايلور راسخاً في الراليات الوطنية والدولية، لتنضم إلى فريق "آر إكس آر" بعد أعوام عدة من الخبرة والنجاح في المنافسة على الطرق الوعرة.

يوهان كريستوفرسون (السويد)

يوهان كريستوفرسن

يوهان كريستوفرسن

تصوير: سباق الأبطال

هو بطل العالم رالي كروس ثلاث مرات. نشأ نجل سائق السباقات الذي تحول إلى مالك الفريق، تومي كريستوفرسون، محاطاً برياضة السيارات في مسقط رأسه في السويد. 

بدأت مسيرة يوهان على حلبات السباقات، فشارك في عام 2012 في العديد من السلاسل، بما فيها بطولة السويد للسيارات السياحية، كأس اسكندنافيا بورشه كاريرا والسلسلة الإيطالية للسوبر ستارز وفاز في لقب البطولات في جميع الفئات الثلاث. 

بعد النجاحات التي حققها على الحلبات، حول كريستوفرسون اهتمامه إلى سباقات الطرق الوعرة في عام 2013 مع حملة جزئية في بطولة أوروبا لرالي كروس، قبل أن يحقق فوزه الاوّل في السلسلة في عام 2014، كما شارك ببطاقة دعوة ضمن العديد من السباقات في بطولة العالم لرالي كروس.

في عام 2015 شارك في جميع الجولات العالمية ليحتل المركز الثالث في السلسلة، قبل أن يتقدم للمرتبة الثانية في عام 2016. منذ عام 2017 هيمن على مقدرات البطولة "آر إكس" وفاز بلقب السائقين ثلاث مرات من أصل 4.

سيغي تي في شيب غاناسي ريسينغ

سيغي تي في شيب غاناسي ريسينغ

سيغي تي في شيب غاناسي ريسينغ

يعتبر شيب غاناسي عنصراً اسياسياً في صناعة سباقات السيارات لأكثر من 30 عاماً، وأحد أكثر الفرق ومالكي الفرق نجاحاً وابتكاراً في مختلف أنحاء العالم. 

يشارك حالياً مع 4 فرق في "ن تي تي" سلسلة سباقات إندي كار، وفريقين في سلسلة سباقات ناسكار ومع فريق في كل من "إنسما" ويثر تيك وبطولة "سبروتس كار" وإكستريم إي. 

فاز الفريق بإجمالي 20 بطولة وأكثر من 225 سباقاً، إضافة إلى 4 انتصارات في سباق إنديانابوليس 500، و8 انتصارات في سباق روليكس 24 ساعة في دايتونا، والمزيد في سباق دايتونا 500 وبريكيارد 400 وسيبرينغ 12 ساعة وسباق لومان 24 ساعة.

يتعاون فريق "سيغي تي في غاناسي ريسينغ" مع "جي أم سي هامر إي في" في خلال الموسم الأول لسلسلة سباقات إكستريم إي. تتمتع سيارة الدفع الرباعي الرياضية الكهربائية بقوة 550 حصاناً مع مقدمة مميزة ورسومات وهيكل مستوحى من "جي أم سي هامر إي في"، أول شاحنة كهربائية 100 بالمئة في العالم.

سارة برايس (الولايات المتحدة الأميركية)

سارة برايس (الولايات المتحدة الأميركية)

سارة برايس (الولايات المتحدة الأميركية)

تتحدر سارة برايس من كاليفورنيا. بدأت مسيرتها على متن دراجة نارية في سن الـ 8 أعوام، وتوجت بطلة محلية في خلال 19 مناسبة وباتت أول سائقة موتوكروس تحصل على دعم صانع في تاريخ هذه الرياضة بفضل الصانع كاوازاكي.

قبل أن تنتقل خلف مقود سيارات الدفع الرباعي في عام 2012، فازت برايس بميدالية في بطولة "سوبر إكس" للسيدات في مسابقة "إكس غايمز". 

إلى جانب التزاماتها في سلسلة سباقات إكستريم إي، تعمل الأميركية كمجازفة محترفة على متن دراجة نارية أو سيارة بديلة لممثلين وممثلات في العديد من البرامج التلفزيونية والأفلام.

كايلي لودوك (الولايات المتحدة الأميركية)

كايلي لودوك (الولايات المتحدة الأميركية)

كايلي لودوك (الولايات المتحدة الأميركية)

يحمل كايلي لودوك رقماً قياسياً مع 6 ألقاب في بطولة "برو" وأكثر من 100 انتصار في سلسلة سباقات "لوكاس أويل أوف رود ريسينغ".

يلقب بالـ "ولد"... صنع التاريخ كأصغر سائق عامل في سباقات الطرق الوعرة وفاز بلقب بطل العالم "برو لايت" في عام 2003. 

نقلته نجاحاته بسرعة من الدراجة النارية إلى السيارة حيث شارك في فئة "برو4 " في عام 2008، محققاً فوزه الاوّل في ذلك العام. حقق لقبه الأول في البطولة "برو4" عام 2012، وآخرهم في عام 2020. 

 فيلوس ريسينغ

فيلوس ريسينغ

فيلوس ريسينغ

يدافع عن ألوان "فيلوس ريسينغ" الذي شارك في تأسيسه الفريق الذي تقف خلف الشركة الشقيقة الرائدة في الصناعة "فيلوس إي سبورتس"، الفرنسي جان ـ إيريك فيرنيه المتوج مرتين توالياً بلقب بطولة سباقات فورمولا إي. إلى جانب المصمم الأسطوري أدريان نيوي الذي قاد عملية مشاركة الفريق تحت عنوان "قيادة البصيرة". 

خايمي تشادويك (المملكة المتحدة)

خايمي تشادويك (المملكة المتحدة)

خايمي تشادويك (المملكة المتحدة)

تعتبر تشادويك واحدة من أبرز المواهب الشابة في بريطانيا، وهي تجلب معها إلى "إكستريم إي" خبرة كبيرة مع العديد من الألقاب في جعبتها. 

بعد خطواتها الأولى في عالم رياضة السيارات في بطولة "جينيتا جونيور"، تألقت مع فوزها بلقب فئة "جي تي 4" في بطولة بريطانيا لسباقات "جي تي" في عام 2015، لتعود وتنتقل إلى بطولة بريطانيا لسباقات فورمولا 3 في عام 2017، وفي عام 2019 تقدمت خطوة إضافية عبر المشاركة في تحدي "أم آر أف" لسباقات فورمولا 2000 حيث فازت باللقب.

في العام ذاته باتت أول سائقة تحرز لقب سلسلة سباقات  "في دبليو"  مع ثنائية الفوز والصعود 5 مرات إلى منصة التتويج من أصل 6 سباقات. 

تشكل سلسلة سباقات إكستريم إي تحدياً جديداً للسائقة خايمي كونها تمثل مغامرتها الأولى على مسارات الطرق الوعرة. ستتوافق التزاماتها مع ظروف فريق "فيلوس ريسينغ" في عام 2021 على أن تعود إلى سلسلة سباقات "في دبليو" للدفاع عن لقبها.

ستيفان سارازان (فرنسا)

ستيفان سارازان (فرنسا)

ستيفان سارازان (فرنسا)

يمتلك ستيفان سارازان مسيرة طويلة ومتنوعة في رياضة السيارات. اشتهر بمآثره في سباقات السيارات الرياضية مع اعتلائه منصة تتويج سباق 24 ساعة في لومان ست مرات، ومرتين في سلسلة سباقات لومان ومع العديد من الانتصارات في بطولة العالم لسباقات التحمل. يملك السائق الفرنسي سيرة ذاتية زاخرة بالانتصارات.

في عام 1999 شارك سارازان في جائزة البرازيل الكبرى وتابع مهامه خلال الفئة الأولى حتى نهاية عام 2002.

شارك في خلال 4 مواسم في بطولة سباقات فورمولا إي، أسفرت عن صعوده إلى منصة التتويج ثلاث مرات، فيما اختبر معدنه في عامي 2011 و2012 في بطولة أستراليا لسباقات سيارات سوبر كارز في8. 

منذ عام 2004، شارك بنجاح في بطولة العالم للراليات، ومن أصل 22 مشاركة على أعلى المستويات، أنهى 10 راليات ضمن جدول النقاط. حقق فوزه الأول في البطولة عام 2014 في رالي كورسيكا، ومن أصل 3 مشاركات في رالي مونتي ـ كارلو الشهير، لم يحتل أقل من المركز الرابع في الترتيب النهائي.

إكس44

إكس 44

إكس 44

تأسس الفريق على يدي بطل العالم للفورمولا واحد سبع مرات البريطاني لويس هاميلتون، على أن يبدأ خطواته الأولى في سلسلة سباقات إكستريم إي. 

سمي تيمناً بالأحرف الأولى من اسم "السير" هاميلتون ورقمه الأسطوري في الفورمولا واحد مع مرسيدس (44)، وسيوفر فرصاً جديدة للجيل القادم من السائقين والمهندسين والفنيين مع تسليط الأضواء على أخطر المشكلات التي تواجه عالمنا والحلول التي يمكننا جميعاً أن نكون جزءاً منها.

وبدلاً من أن يجلس خلف المقود بنفسه، سيستخدم لويس دوره كؤسس للفريق من أجل وضع معرفته وخبرته موضع التنفيذ وخلق فريق متخصص وتنافسي.

كريسيتنا غوتييريز (إسبانيا)

هي سائقة إسبانية موهوبة وواعدة، دخلت تاريخ رالي دكار بعدما باتت أول سائقة تنهي أصعب الراليات الصحراوية في العالم على متن سيارة في عام 2017، كما حلت خامسة ضمن فئة السائقين المبتدئين. مذاك، نجحت غوتييريز في إنهاء دكار 4 مرات وتأقلمت بسرعة مع المتطلبات الصعبة للقيادة على الكثبان الرملية وفي المقاطع الصخرية.

 تملك جميع السمات المميزة لسائقة عظيمة، وتظهر جرأة وقدرة طبيعية ولديها شغف كبير لرياضة السيارات مذ بدأت التسابق في سن الرابعة. 

سُلطت الأضواء على مهارتها القيادة في بلدها الأم، حيث حصلت على المركز الثاني في بطولة إسبانيا للراليات المختلطة بين الجنسين على مختلف المسارات، واحتلت المركز الأول ضمن فئة السيدات بين عامي 2011 و2016.

كريسيتنا غوتييريز (إسبانيا) وسيباستيان لوب (فرنسا)

كريسيتنا غوتييريز (إسبانيا) وسيباستيان لوب (فرنسا)

سيباستيان لوب (فرنسا)

هو أنجح السائقين في بطولة العالم للراليات من ناحية الأرقام وأسطورة عالم رياضة السيارات مع رقم قياسي من 9 ألقاب في الـ "دبليو آر سي" والفوز في 79 رالي.

بدأ هذا السائق المتحدر من الألزاس، مسيرته داخل المراحل الخاصة بالسرعة في سن الـ 22 عاماً، وقادته موهبته الطبيعية للفوز بالبطولات في بلده الأم فرنسا قبل أن ينتقل بسرعة إلى المسرح العالمي. 

شهدت مسيرته التي استمرت 24 عاماً هيمنة مطلقة على مقدرات بطولة العالم للراليات، كما فاز 3 مرات بسباق الأبطال متفوقاً على أفضل سائقي الحلبات والراليات في العالم، وأحرز العديد من السباقات في بطولة العالم للسيارات السياحية "دبليو تي سي سي" وبطولة العالم لرالي كروس، وصعد مرتين إلى منصة تتويج رالي دكار ومرة إلى منصة سباق 24 ساعة في لومان، كما شارك في العديد من التجارب في الفورمولا واحد.

المشاركات
التعليقات
لماذا تُعدّ رياضة السيارات مهمة للاستثمار الرياضي في المملكة العربية السعودية؟

المقال السابق

لماذا تُعدّ رياضة السيارات مهمة للاستثمار الرياضي في المملكة العربية السعودية؟

المقال التالي

“برودرايف" تتولى إدارة فريق هاميلتون في بطولة "إكستريم إي"

“برودرايف" تتولى إدارة فريق هاميلتون في بطولة "إكستريم إي"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل إكستريم إي