ناصر العطية سيُشارك في الجولة الأخيرة من بطولة العالم للسيارات السياحيّة في قطر

أعلن الفائز برالي داكار مرتين ناصر العطيّة مُشاركته الأولى في بطولة العالم للسيارات السياحيّة "دبليو تي سي سي" الشهر المُقبل، خلال الجولة الأخيرة التي ستُقام على أرضه وأمام جماهيره في قطر.

سيُشارك العطية البالغ 44 عامًا على متن سيارة "شيفروليه كروز" تابعة لفريق "كامبوس ريسينغ" حول حلبة لوسيل القطريّة، إذ سيكون السائق الثالث بالفريق مع السائقين الأساسيين هوغو فالنتي وجون فيليبي.

ويأتي قرار مُشاركة العطية بعد أيامٍ قليلة من حصده لكأس العالم للراليات الصحراوية "كروس كاونتري"، وفوزه بلقبه الـ11 في بطولة الشرق الأوسط للراليات.

وتعليقًا على مُشاركته الأولى في البطولة العالميّة، قال العطية "إنه لشرفٌ كبير أن أمثّل دولتي قطر عندما تستضيف بطولة العالم للسيارات السياحيّة للمرّة الأولى".

وأضاف "قامت قطر باستضافة أحداث ناجحة ضمن بطولة العالم للدراجات الناريّة موتو جي بي، إذ سيُعزّز حصولها على بطولة منضويّة تحت لواء الاتحاد الدولي للسيارات من سُمعتها كوجهةٍ رياضيّة".

وتابع قائلاً "شعرتُ بالفخر عندما علمتُ بأنّ بطولة العالم للسيارات السياحيّة ستزور قطر، ولكني أكثر فخرًا كوني سأكون جزءًا من الإثارة، إذ سيكون أمامي الكثير لتعلمه نظرًا لخبرتي المحدودة في سباقات الحلبات".

من جانبه، علّق رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات الناريّة، ناصر بن خليفة العطية، على استضافة بلاده للجولة الأخيرة قائلاً "نحنُ سُعداء لاستضافتنا جولة من جولات بطولة العالم للسيارات السياحيّة للمرّة الأولى في قطر، وذلك من خلال توفيرنا أوّل سباق ليلي في البطولة".

وتابع قائلاً "من الرائع مُشاركة أحد ألمع نجومنا الرياضيين في الحدث، إذ سيُمثّل بلده مرّة أخرى في نوعيّة مُختلفة من رياضة السيارات".

نذكر بأنّ أسماءً كبيرة من عالم الراليات ذهبت نحو المُشاركة في بطولة العالم للسيارات السياحيّة منها الفرنسي سيباستيان لوب الذي يُشارك حاليًّا في موسمه الثاني، إذ وعلى غرار العطية سيُشارك كذلك في رالي داكار مطلع العام المُقبل.

تجدر الإشارة إلى أنّ الجولة الأخيرة في قطر ستُقام يومي 26 و27 نوفمبر/تشرين الثاني المُقبل.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو تي سي سي
الحدَث لوسيل
حلبة حلبة لوسيل الدولية
قائمة السائقين ناصر العطية
نوع المقالة أخبار عاجلة