تاركويني يعزز سيطرته بالتوقيت الأسرع في تجارب موتيجي الأخيرة

سجل غابريلي تاركويني سائق كاسترول هوندا التوقيت الأسرع للمرة الثالثة على التوالي في موتيجي، متقدماً على سيباستيان لوب سائق سيتروين وتياغو مونتيرو زميله في هوندا.

وقد شهدت الحصة منافسة محمومة بين هوندا وسيتروين، حيث استطاع خوسيه ماريا لوبيز تسجيل التوقيت الأسرع لصالح سيتروين قبل أن يكسره نوربرت ميشيلز خلف مقود زينغو هوندا خلال بداية الحصة.

وبعد المعاناة خلال الحصص السابقة، تمكنت "شيفروليه كروز آر إم إل" من التقدم إلى الأمام في ترتيب الأزمنة، حيث سجل توم تشيلتون المركز الثاني خلال القسم الأول؛ وأنهى البريطاني الحصة تاسعاً، بينما تمكن زميله توم كورونيل من الإنهاء خامساً.

وقد خلت الحصة من المشاكل ماعدا تلك التي حصلت مع روب هاف سائق لادا حين تعرض لخلل في دواسة الوقود خلال المنعطف العاشر بعد عشر دقائق فقط من عمر التجارب.

أما ما كينغ هوا فقد تقدم إلى أعلى المراكز في ترتيب الأوقات عندما سجل دقيقة و58.393 ثانية، قبل أن يصبح تياغو مونتيرو أول من يكسر حاجز الدقيقة و58 ثانية بتسجيله لدقيقة و57.425 ثانية.

عادت سيتروين بعدها لتخطف المركز الأول مع سيباستيان لوب قبل عشر دقائق على نهاية التجارب، إلا أن الكلمة الفصل كانت لتاركويني حين سجل التوقيت الأسرع لهذا الأسبوع بدقيقة و56.968 ثانية، تاركاً لوب خلفه بثلاثة أعشار من الثانية، أما مونتيرو فقد أنهى الحصة ثالثاً بينما كان المركز الرابع من نصيب ميشيلز.

وسجل كورونيل المركز الأفضل لشيفروليه حتى الآن بعد أن حلّ خامساً أمام ما كينغ هوا سائق سيتروين، وجاء سائق لادا نيك كاتسبيرغ سابعاً أمام سائقي شيفروليه هوغو فالونت وتوم تشيلتون، أما المركز العاشر فكان من نصيب متصدر البطولة خوسيه ماريا لوبيز بفارق تعدى الثانية خلف تاركويني.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو تي سي سي
الحدَث موتيجي
حلبة توين رينغ موتيغي
نوع المقالة تقرير الإختبارات
وسوم تاركويني