بطولة العالم للسيارات السياحية ستعتمد النموذج المستعمل في طواف فرنسا خلال موسم 2016

ستعتمد بطولة العالم للسيارات السياحية "دبليو تي سي سي" نموذج "توقيت الفرق" المطبق في طواف فرنسا خلال موسم 2016.

يطلق على النموذج الجديد ماك3 اختصاراً لعبارة "مصنّعون يتحدّون الزمن".

وقال فرانسوا ريبيرو، رئيس يورو سبورت إيفنتز معلقاً على استعمال هذا النموذج: "سيرفع ماك3 من قيمة الفرق المصنعة المشاركة في بطولة العالم للسيارات السياحية، كما سيعزز من التجربة المقدمة للجمهور بعد التجارب التأهيلية، وسيزيد من حجم البثّ الإعلامي، وسيقدم كذلك المزيد من المواضيع لوسائل الإعلام بالإضافة إلى تقديم معيار حقيقي في المنافسة على لقب بطولة الصانعين".

سيقام نظام ماك3 بعد الحصة الثالثة من التجارب التأهيلية، وبمشاركة ثلاثة سائقين من كل مصنّع.

يبدأ التوقيت مع اجتياز أول سيارة لخط البداية ويتوقف مع إكمال آخر سيارة للعدد المطلوب من اللفات.

أما المسافة فستكون مساوية لعدد اللفات اللازم لاجتياز مسافة 10 كيلو متراً.

مجموع الأوقات الأسرع لكل مصنّع تضمن تسجيله لعشر نقاط ضمن بطولة الصانعين بينما يحصل ثاني مجموع على ثمان نقاطٍ وصولاً إلى المركز السادس الذي يسجل نقطة واحدة.

سيبدأ ماك3 وفق ترتيب الشبكة المعكوسة، ما يعني أن الفريق الأدنى في الترتيب سينطلق أولاً.

وأكمل ريبيرو معلقاً: "إذا سألت كل مصنّع ينافس ضمن البطولة فسيقول لك أن أهم لقب للفوز هو لقب المصنّعين".

وتابع: "وبالرغم من ذلك فإن لقب السائقين هو الذي يحظى بالتغطية الإعلامية الأكبر. لقد تم تصميم ماك3 للترويج للقب المصنّعين بطريقة مختلفة وكذلك لتوسيع مدى الاهتمام به".

تجدر الإشارة إلى أن نموذج "توقيت الفرق" مفتوح فقط أمام الفرق المدعومة من الصانع، ما يعني أن مشاركة سائقي شيفروليه كروز الخاصة لن تؤخذ بعين الاعتبار.

وأكمل ريبيرو شارحاً: "لقد تم إدخال ماك3 لرفع قيمة لقب المصنّعين، لذا فهو محصور بفرق المصنّعين المسجلة مع الاتحاد الدولي للسيارات ضمن منافسات بطولة العالم للسيارات السياحية".

وأضاف: "مع ذلك، فإن فرق المصنّعين ستملك الفرصة لتعيين أي سائق تريده، سواء أكان رسمياً أم خاصاً طالما أنه يقود لصالح نفس العلامة التجارية".

واختتم: "لا مانع أمام فريق سيتروين ريسينغ من تقديم الفرصة لسائقها مهدي باني خلال سباق موطنه في مراكش، على سبيل المثال".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو تي سي سي
نوع المقالة أخبار عاجلة