الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" يعلن عن سلسلة من الإجراءات لرفع مستوى السلامة في الرالي

أعلن الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" عن سلسلة من الإجراءات تلت اجتماعه الطارئ برئاسة جان تود لمناقشة موضوع السلامة في الرالي.

وكان تود قد دعا سابقاً إلى اجتماع يوم الأربعاء لمناقشة موضوع السلامة في الرالي، وذلك بعد الحادث المأساوي في إسبانيا، حيث فارق سبعة أشخاص الحياة بينما أصيب العديد بجروح.

وقد قيم "الفيا" في هذا الاجتماع المعايير الجديدة التي أطلق عليها: "دعم وتقوية جهود المنظمين فيما يتعلق بسلامة المتفرجين، السائقين والمسؤولين".

كما تم الإعلان عن خطة عمل تتضمن النقاط التالية:

1-      تعزيز جهود دور جميع المسؤولين عن تنظيم منافسات الراليات عالية الخطورة ودعمهم بتوجيهات "فيا" المتواصلة فيما يتعلق بسلامة الجمهور والسيارات.

2-      تقديم المزيد من المعايير التي تهدف إلى رفع مستوى انتشار وتأثير برامج التوعية الخاصة بسلامة المتفرجين، وذلك بالتعاون مع الاتحادات الرياضية المحلية ومنظمي الرالي.

3-      تأسيس مجموعة خاصة من الخبراء تحت مظلة "فيا"، يتوافرون لدعم الاتحادات الرياضية المحلية ومنظمي الرالي ومساندتهم في تطبيق توجيهات وتعليمات الأمان والسلامة.

وكان الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" قد علق على نتائج الاجتماع ببيان جاء فيه: "إن الهدف من خطة العمل هذه هو التأثير الإيجابي في مستوى أمان رياضة الرالي حول العالم، بدءاً من منافسات الطرق العشبية القصيرة وانتهاء بقمة الرياضة في بطولة العالم للراليات".

 

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم فيا