اليوم الثاني في رالي بولندا: أوجييه يردع تحدي ميكيلسن

بالرغم من إنطلاقه من مركز غير مثالي، وسع سيباستيان أوجييه صدارته لرالي بولندا بعد أن قدم مستوى قوي في صباح اليوم الثاني وحافظ بعدها على أفضيلته بالرغم من مجازفته بخيار الإطارات مرة أخرى.

بدأ أوجييه سائق فولكسفاغن المرحلة الإفتتاحية البالغ طولها 17 كلم بتحقيقه أسرع زمن، قبل أن يفوز أوت تاناك سائق فريق أم-سبورت بمرحلتين متتاليتين على متن سيارته فورد فييستا، فيما فاز أوجييه بأخر مراحل الفترة الصباحية.

ووسع أوجييه صدارته متقدماً على زميله أندرياس ميكيلسن بفارق 7.2 ثانية، فيما تخطى تاناك ياري-ماتي-لاتفالا ليحل ثالثاً بفارق 20 ثانية عن أوجييه.

وتمسك هايدن بادون بالمركز الخامس لهيونداي أمام زميله تييري نوفيل الذي تخطى صاحب الأرض روبرت كوبيتسا الذي تراجع إلى المركز السابع.

ميكيلسن يهاجم في فترة بعد الظهر

وفي مراحل ما بعد الظهر، غامر أوجييه بالقيادة مجدداً على إطارات ملساء بالرغم من إعترافه بالأمس أنه أخطأ بذلك، في حين إختار ميكيلسن الإطارات الصلبة.

وبعد أن تم إلغاء المرحلة 14، تصدر ميكيلسن المرحلة 15 وتأسف على قرار إلغاء المرحلة حيث أنه كان يسعى لقطع أكبر عدد من الأميال.

وإعترف ميكيلسن بأنه جازف كثيراً في المرحلة 16 حيث قال: "لقد كان هنالك الكثير من الغبار، ولم أتمكن من الرؤية جيداً حيث كانت صعبة للغاية. ضغطت بشكل كبير وجازفت بعض الشيء لأنني لم أكن أرى جيداً. وأعتقد بأنها كانت فرصتنا الوحيدة للتصدر".

وأنهى أوجييه يومه بالصدارة بالرغم من أن الفارق تقلص إلى 5.6 ثانية فقط أمام ميكيلسن، ولكنه حقق أسرع زمن في المرحلة الأخيرة لليوم.

وقال أوجييه: "أنا مسرور جداً بما قدمناه بالرالي حتى الآن. وأن أتصدر الرالي بالرغم من أنني أنطلق بالمراحل أولاً هو أمر مرضٍ تماماً. المنافسة متقاربة وأنا جاهز للمواصلة يوم الغد".

وتغلب تاناك مجدداً على لاتفالا في المرحلة الأخيرة من اليوم ليتمسك بالمركز الثالث بعد أن إستعاد مركزه الذي فقده في المرحلة 15.

وبقي بادون خامساً على متن سيارته هيونداي، متقدماً على نوفيل وكوبيتسا وكريس ميك أفضل سائقي سيتروين.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو آر سي
الحدَث رالي بولندا
قائمة السائقين أندرياس ميكيلسن , سيباستيان أوجييه
نوع المقالة تقرير القسم