فريق أبوظبي-بروتون للسباقات يحصد المركز الثاني في سباق أوستن للتحمل

توّج فريق أبوظبي-بروتون للسباقات بفضية الجولة الخامسة من بطولة العالم لسباقات التحمل سباق الست ساعات على حلبة أميركا في أوستن بولاية تكساس منطلقاً من المركز الأخير.

الجدير بالذكر أن سيارة الفريق قد تعرضت فجأة لمشكلة تقنية منعته من المشاركة في التجارب التأهيلية، الأمر الذي أجبر فريق أبوظبي للانطلاق في السباق من المركز الأخير خلف ست سيارات في الفئة عينها و31 سيارة في جميع الفئات.

"لقد سبق لنا وأن أنهينا جولة أميركا في المركز الثالث تحت ظروف صعبة، ونحن واثقون من قدرتنا على المنافسة على المراكز الأولى في أميركا ولكننا بحاجة إلى الحظ الجيد" قال القبيسي بعد التجارب التأهيلية، ثم تابع: "المشاكل التقنية واردة ومتوقعة في رياضة السيارات، فهي رياضة ميكانيكية وأي شيء يمكن أن يقع ولكن يجب ألا تضعف تلك المشاكل من عزيمتنا. فعلى الرغم من كوننا سننطلق من الخطوط الخلفية، إلا أن المعنويات عالية ونحن على ثقة بقدرتنا في التعويض والمنافسة على منصة التتويج".

وبالفعل، نجح القبيسي مع زميليه في تحقيق الهدف والصعود على منصة التتويج بعد بداية سلسة لكريستيان ريد خلف 31 سيارة مكنته من احتلال المركز السادس في الساعة الأولى. تسلم القبيسي بعدها دفة القيادة وتمكن من تحقيق أزمنة ممتازة أكسبته مركزين قبل أن يسلم البورشه 911 RSR لإيرل بامبر الذي انطلق في الساعة الثالثة من عمر السباق من المركز الرابع ليحتل المركز الثاني في أقل من ساعة! حتى أن الفريق احتل الصدارة لبرهة قبل دخول منطقة الصيانة.

وفي النصف الثاني من السباق، انثقب احد الإطارات في سيارة فريق أبوظبي-بروتون، وتحديداً في فترة القيادة الرابعة مع كريستيان ريد، مما كلف خسارة حوالي 45 ثانية والتراجع إلى المركز الخامس، إلا أن الفريق عرف كيف يقف بوجه الحظ العاثر وتمكن خلال الساعات الثلاث الاخيرة من خطف المراكز وتسجيل أسرع زمن ضمن الفئة بلغ 2:06.227 دقيقة، ليحتل فريق أبوظبي-بروتون في نهاية المطاف المركز الثاني في فئتة بفارق 40.8 ثوان عن المركز الأول.

"وأخيراً، صعدنا على منصة التتويج التي كلما اقتربنا منها كانت تبتعد عنا"، قال القبيسي وأضاف: "إنها نتيجة ممتازة آخذين بعين الاعتبار كل المفاجآت التي واجهتنا، أعتقد بأن الفوز كان ممكناً لولا انثقاب الإطار الذي كلفنا ثوان غالية. لقد كان سبقاً صعباً جداً إلا أنني سعيد بالفريق وبالسيارة وبالنتيجة وشكراً لجميع من ساندنا ولجميع الشركات الداعمة".

تنتقل الجولة السادسة من بطولة العالم لسباقات التحمل لتحط رحالها في "القارة العجوز" وتحديداً في سباق فوجي 6 ساعات الياباني في 11 أكتوبر.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث أوستن
حلبة حلبة أمريكا
قائمة السائقين كريستيان رييد , خالد القبيسي
نوع المقالة أخبار عاجلة