ريتشارد برادلي واصفاً غوستافو ياكامان: "معقد نفسياً ومجنون"

يرى ريتشارد برادلي سائق "كيه سي إم جي" أن هناك حيلة قذرة نفذها فريق "جي-درايف ريسينغ" وذلك بعد حوادث الأسبوع الماضي المتعددة خلال منافسات بطولة العالم للتحمل في فوجي.

وصف برادلي خصمه سائق فريق "جي-درايف ريسينغ" غوستافو ياكامان "بالمعقد نفسياً والمجنون" بعد الحادث الذي جمعهما وأدى إلى انسحاب سائق "كيه سي إم جي".

وكان كلا سائقي فريق "جي-درايف ريسينغ ليجييه" غوستافو ياكامان ورومان رازينوف قد اصطدما مع منافسهما سائق "كيه سي إم جي أوريكا-05 نيسان".

إذ صرح برادلي لموقعنا "موتورسبورت.كوم" قائلاً: "لقد اقترب رازينوف باتجاهي على المنطقة المستقيمة قبل أن يكون هناك أي احتكاك بيننا".

وأضاف: "لقد حصلت بعض الاحتكاكات وتضررت مقدمتا السيارتين. ومن ثم اصطدم بي من الخلف في طريقنا نحو المنعطف المزدوج وانزاحت سيارتي بشكل واسع على المسار كما تضرر القسم الخلفي الأيسر منها وهذا ما تسبب برفع العلم الأصفر".

وأكمل: "دخلنا إلى منصة الصيانة كما كان مقرراً، أما ياكامان الذي كان خلفي بفارق لفة تمكن من الاصطدام بي من الخلف، ما أدى إلى دوران السيارة وانثقاب الإطار، ما اضطرني إلى الدخول مجدداً إلى منصة الصيانة. هل ترى المقصد هنا؟".

وتابع: "ومن ثم خرجت أمامه مرة أخرى حيث أخرجني قبل الوصول إلى المنعطف المزدوج ومن ثم خارج السباق".

واستطرد: "علينا الوضع في الحسبان أن الأجواء ماطرة والحلبة زلقة. لقد اصطدم بي مرتين، ففي حال كنتُ أفرمل مبكراً فإن ذلك غير منطقي أليس كذلك؟".

وأكمل: "أعلم أن ياماكان قد يكون معقداً نفسياً ومجنوناً. هل تذكرون حلبة الأميركيتين الموسم الماضي؟ أعتقد أن الجميع يعلم بأمره، لكن علينا أن نتشارك السباقات مع أمثال هؤلاء فنحن نسعى خلف لقب بطولة العالم".

أما ياكامان الذي تم التحقيق معه ومع برادلي من قبل الحكام فقال: "لقد كان عنيفاً للغاية في أسلوبه الدفاعي".

وأضاف: "إن ما حصل مؤسف بالفعل، فلا يوجد سائق يرغب في دفع سائق آخر باتجاه الحائط، ولم يكن هذا مقصدي أبداً".

واختتم: "لقد كنت أسرع منه بكثير، ومن ثم بدل أسلوب قيادته، وأخذ في الدفاع، أجريت مناورتي وانتهت بطريقة مؤسفة".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة دبليو إي سي
الحدَث فوجي
حلبة فوجي سبييد واي الدولية
قائمة السائقين غوستافو ياكامان , ريتشارد برادلي
نوع المقالة أخبار عاجلة