شميد يبقى في الطليعة ويفوز في السباق الثاني في دبي

نجح سائق فريق نابودة ريسنغ كليمنس شميد في تسجيل انتصاره الثاني على التوالي في الجولة الخامسة من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط على حلبة دبي أوتودروم.

تمهّد هذه النتائج لجولةٍ ختامية حاسمة ومشوقة على حلبة البحرين الدولية في شهر أبريل، حيث ستكون تلك الجولة إحدى الفعاليات الرسمية المصاحبة لسباق جائزة البحرين الكبرى للفورمولا 1، أي أنّ حسم لقب بطولتي السائقين والفرق سيكون أمام مدرجات ممتلئة بالمشجعين، في أكثر حلبات سباقات السيارات في الشرق الأوسط عراقة.

نجح متصدر البطولة كليمنس شميد مرة أخرى في ضمان مركز الانطلاق الأول في التصفيات التأهيلية، ثم أثبت أنه الأسرع على الحلبة، مع أنه اضطر للدفاع عن صدارته بعد شارة الانطلاق مباشرةً أمام حامل لقب الموسم الماضي الكويتي زيد أشكناني المنطلق من المركز الثاني.

وكاد السائق الكويتي الشابّ يتجاوز منافسه في اللفة الأولى، لكنّ شميد تمكّن من استعادة الصدارة عند المنعطف الطويل الشهير بصعوبته. وبعد دفاعٍ مستميت طوال السباق أمام الضغط المتواصل من ملاحقه، تمكّن شميد من تحقيق الفوز وحصد النقاط الكاملة من جولة دبي ليعزز حظوظه بالفوز باللقب، حيث اتسع الفارق الذي يفصله عن أشكناني في صدارة الترتيب العام للسائقين إلى 12 نقطة، قبل سباقين فقط من نهاية الموسم.

كان انتصار شميد والأداء القوي لزميله في فريق لنابودة ريسنغ أحمد الحارثي قد ضمن تسجيل الفريق لأكبر حصيلةٍ من النقاط بين فرق البطولة، موسعاً الفارق الذي يفصله عن منافسيه في الترتيب العام لبطولة الفرق.

وكان الشيخ حشر آل مكتوم قد أنهى السباق في المركز الرابع ليبقي الضغط على فريق النابودة ريسنغ حامل لقب الموسم الماضي، بينما كان حظ زميله الإماراتي سعيد المهيري عاثراً، حيث تعرض لعقوبة أرجعته مركزين بعدما تجاوز السيارة الي كانت أمامه من خارج المسار، ولم يعد إلى مركزه الأصلي، لينهي السباق في المركز السادس. وبهذه النتيجة، تأجّل حسم بطولة الفرق إلى الجولة السادسة والأخيرة في شهر أبريل.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط
الحدَث جولة دبي الثانية
حدث فرعي السباق الثاني
حلبة دبي أوتودروم
قائمة السائقين كليمنس شميد , زيد أشكناني
نوع المقالة تقرير السباق