ماركيز شعر بالراحة أثناء سيره خلف روسي في التجارب التأهيليّة

قال الإسباني مارك ماركيز بأنّه شعر بالراحة لدى سيره مباشرة خلف فالنتينو روسي أثناء لفّة الإيطالي السريعة في التجارب التأهيليّة لجائزة التشيك الكبرى.

في حين تمكّن خورخي لورينزو من ضمان قطب الإنطلاق الأوّل لسباق الغد على حلبة برنو، كان روسي قادراً على خطف آخر مراكز صفّ الإنطلاق الأوّل خلف مناسيه المباشرين على اللقب.

لكنّ الإيطاليّ كان لديه رفيق مزعج إن صحّ التعبير خلال لفّته الأخيرة على الحلبة التشيكيّة، حيث سار ماركيز الذي أنهى لفّته حينها خلف روسي لاكتشاف نقاط قوّته وضعفه وذلك تحضيراً للمعركة التي ستجمعهم في سباق الغد.

وشرح درّاج هوندا ما حصل خلال المؤتمر الصحفي الإعتيادي قائلا: "من المستحيل السير خلف درّاجة ياماها خلال التجارب الحرّة، كون الجميع يصبّ تركيزه على وتيرته الخاصة".

وأضاف: "لكنّ الأمر مختلف في التجارب التأهيليّة حيث أنهيت لفّتي السريعة وتجاوزني روسي. حاولت حينها متابعته لرؤية النقاط التي يكون فيها هو وياماها أسرع منّا".

وتابع: "أعتقد أنّنا لسنا بعيدين عن مستواهم، لأنّني شعرت بالراحة خلفه. سنرى ما إذا كان الوضع سيتواصل على هذا النحو في السباق".

روسي: ماركيز كان ذكياً

في إجابة على ذلك اعترف روسي بأنّ ما قام به منافسه الإسباني كان فكرة ذكيّة كونه لم يكن قادراً على التخفيف من سرعته أثناء لفّته السريعة.

وقال: "لاحظت أنّه أتمّ لفّته السريعة، وحين تجاوزته كنت متأكّداً أنّه سيشاهد قدراتنا".

وأكمل: "بطبيعة الحال كان ذلك ذكياً إذ لن أكون قادراً على تخفيف سرعتي. لم يسر الأمر بشكل جيّدٍ بخصوص الحفاظ على تركيزي، لكنّ ذلك ما توجّب عليه القيام به".

واختتم: "من المهمّ فهم مستوى الدرّاجين الآخرين، ويصعب فعل ذلك في التجارب الحرّة لكنّه حصل على فرصة جيّدة".

 

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة التشيك الكبرى
حلبة برنو
قائمة السائقين مارك ماركيز , فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ , فريق ريبسول هوندا
نوع المقالة أخبار عاجلة