روسي ليس متأكّداً من مشاركته في الجولة الختاميّة في فالنسيا

قال الإيطالي فالنتينو روسي أنّه ليس متأكّداً من مشاركته في الجولة الختاميّة من هذا الموسم لبطولة العالم للدرّاجات الناريّة "موتو جي بي" في أعقاب حادثه مع مارك ماركيز في سيبانغ.

سيتوجّب على روسي الانطلاق من آخر المراكز خلال سباق فالنسيا كعقوبة بعد أن دفع منافسه الإسباني خارجاً عند المنعطف الـ 14 في اللفّة السابعة من جائزة ماليزيا الكبرى يوم أمسٍ الأحد، لكنّ الثنائيّ تلامسا ما أدّى إلى سقوط ماركيز وانسحابه من السباق.

وبالرغم من إبقائه على مركزه الثالث ليواصل تصدّره البطولة بفارق سبع نقاط عن منافسه خورخي لورينزو، إلاّ أنّ روسي أحسّ بالاضطهاد جرّاء العقوبة التي سُلّطت عليه مع دفعه للتفكير في إمكانيّة مقاطعة السباق المقبل في فالنسيا كنوعٍ من الاحتجاج.

وقال بطل العالم سبع مرّات لوسائل الإعلام في ماليزيا: "ربّما لن أشارك في السباق، يجب أن أتّخذ قراري. إنّها عقوبة غير عادلة لأنّني لم أرد إسقاط ماركيز".

وأضاف: "دائماً ما كنت درّاجاً نزيهاً، أوّل نقطة عقوبة على رخصة قيادتي حصلت عليها في ميزانو جرّاء خطأ بسيط خلال التجارب التأهيليّة، حتّى بالرغم من أنّني لم ألحق أي ضرر بلورينزو (الذي حافظ على قطب الانطلاق الأول بالرغم من حجز روسي له)".

"ماركيز خاسر سيّء"

كما قام روسي بتوضيح تعليقاته بأنّ ماركيز حصل على ما أراده من خلال تقديم الأفضليّة للورينزو للفوز باللقب، حيث زعم الإيطالي أنّه حصل على تأكيد من إيميليو ألزامورا، مدير أعمال ماركيز، أنّ ذلك ما يحدث فعلاً.

وقال في هذا الصدد: "كما قلت يوم الخميس الماضي، كان ذلك رداً على ما حدث بيننا في الأرجنتين وأسين".

وأضاف: "حصلت على تأكيد من ألزامورا: قال لي بأنّ ماركيز يعتقد أنّني جعلته يخسر البطولة".

واختتم: "إنّه خاسر سيء بكلّ تأكيد".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة ماليزيا الكبرى
حلبة حلبة سيبانغ الدولية
قائمة السائقين مارك ماركيز , فالنتينو روسي
نوع المقالة أخبار عاجلة