برنو تضمن مكاناً لها في روزنامة البطولة للسنوات الخمس المقبلة

ستعود بطولة العالم للدرّاجات الناريّة موتو جي بي لزيارة حلبة برنو لإقامة جائزة التشيك الكبرى في الموسم المقبل، بعد أنّ تمّ الإعلان عن تمديد عقد الحلبة للسنوات الخمس المقبلة.

تعدّ برنو واحدة من أعرق الحلبات في البطولة، حيث يعود تاريخ إقامة أولّ جائزة كبرى لسباقات الدرّاجات هناك إلى العام 1965 وحافظت الحلبة على مكانها في روزنامة البطولة منذ ذلك الحين مع تبني الشكل الحالي من المسار منذ العام 1987.

ومع الإنضمام المنتظر لحلبتي ريد بُل رينغ في النمسا وأوتودرومو انترناسيونال دي كوديغا في الشيلي، أشار البعض إلى إمكانيّة خروج المسار التشيكي من روزنامة البطولة.

لكنّ إتفاقاً جديداً بين السلطات المحليّة والشركة المروّجة للبطولة «دورنا» ضَمن بقاء حلبة برنو في الروزنامة إلى غاية 2020.

وقال كارميلو إسبيليتا من شركة دورنا: "السباق التشيكي واحد من أهم جولات البطولة كونها تواجدت في الروزنامة طيلة 50 عاماً وكما نشاهد نهاية هذا الأسبوع، لا يزال السباق يحظى بشعبيّة كبيرة".

وأضاف: "نحن سعيدون للوصول إلى اتفاق مع السلطات التشيكيّة لضمان مستقبل جائزة التشيك الكبرى في السنوات الخمس المقبلة".

يشار إلى أنّه من المتوقّع أن يتمّ إصدار مسودّة لروزنامة الموسم المقبل بداية شهر سبتمبر/أيلول، ومن المرجح أن تكون إنديانابوليس الحلبة الوحيدة التي سيتم التخلّي عنها من ضمن الحلبات المتواجدة حالياً في الروزنامة.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة التشيك الكبرى
حلبة برنو
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم تمديد التعاقد