روسي: خفّفت سرعتي كثيراً إثر حادث ماركيز

اعترف الإيطالي فالنتينو روسي الفائز بسباق جائزة بريطانيا الكبرى أنّه خفّف كثيراً من سرعته إثر حادث غريمه مارك ماركيز، ما ساهم في اقتراب دانيلو بيتروشي بشكل كبيرٍ منه.

سجّل روسي فوزه الرابع هذا الموسم في أجواء ماطرة على حلبة سيلفرستون ليوسّع بذلك الفارق في صدارة الترتيب مع زميله وملاحقه خورخي لورينزو إلى 12 نقطة.

"تمنّيت الحصول على سباق جافٍ عندما استيقظت هذا الصباح" قال روسي وأضاف: "لم أكن أعلم أي شيء عن تأديتي في الأمطار. لكن عند خوضنا لحصّة التحمية وجدنا ضبطاً جيّداً للدرّاجة وشعرت بأنّني سريع للغاية حتى النهاية".

ثمّ تابع: "أنا سعيد للغاية بالفوز بالسباق لأنّه كان صعباً. لكن كانت وتيرتي جيّدة وكان بوسعي القيادة بشكل جيّد".

وأكمل: "استيقظت هذا الصباح وكان تركيزي جيّداً. توجّب عليّ قتال ماركيز، لكنّني قمت بلفّة بطيئة للغاية إثر حادثه، خسرت حوالي ثانيتين أو ثلاثاً".

وبالحديث عن الخطر الذي شكّله مواطنه بيتروشي قال روسي: "كان بيتروشي أسرع مني بثانية وخسرت ما مجموعه 4.4 ثانية وعلمت أنّ لا راحة بعد تلك النقطة. كنت آمل أن لا يخاطر كثيراً كون هذه تعدّ منصّة تتويجه الأولى".

وأضاف: "توجّب عليّ التركيز حتى النهاية لأنّ المياه كانت تزداد على الحلبة ولم يكن أمامي مجال للخطأ".

واختتم: "قدت بسلاسة، كانت الدرّاجة رائعة واستمتعت بقيادتها وتوجّب عليّ فقط تثبيتها على المنعطفات".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث جائزة بريطانيا الكبرى
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة