بداية قويّة لياماها في سباق أسين

استمتع ثنائي فريق "موفيستار ياماها موتو جي بي" فالنتينو روسي و خورخي لورينزو ببداية قويّة لعطلة نهاية الأسبوع في أسين حيث احتلا المركزين الثالث والسادس تواليًا على جدول الأزمنة المزدوج لحصتي اليوم.

بدأ الفريق عمله على حلبة أسين هذا اليوم بشكل جيّدٍ حيث استغل روسي الأجواء المشمسة الغير المتوقعة ليحتل المركز الثالث على جدول ترتيب الأزمنة المشتركة متفوّقًا بفارق طفيف على زميله خورخي لورنزو الذي حلّ سادسًا.

كلا السائقين من عشاق الحلبة الهولندية وكانا سريعين في إيجاد وتيرة جيّدة في ظل اختبار هيكل جديد للدرّاجة خلال الحصة الصباحية.

وبدأ روسي تحدي أسين من خلال إيجاد قاعدة ضبط متينة قبل أن ينهي الحصة بلفة سريعة. ونجح في التقدم إلى الصدارة مباشرة منذ محاولته السريعة الأولى ليواصل بعدها تحسين زمنه خلال اللفتين المواليتن لينهي التجارب الحرة الأولى متصدّرًا بزمن وقدره 1:34.357 دقيقة.

وواصل روسي عروضه القوية خلال فترة ما بعد الظهر حيث أمضى معظم الحصة في التركيز على تحسين ضبط دراجته قبل أن يضعها قيد الإختبار في الدقائق الأخيرة ليتمكّن من إنهاء يومه الأول بتسجيله ثالث أسرع الأزمنة 1:33.652 دقيقة متخّلفًا بعشرين من الثانية فقط عن الصدارة.

من جهة أخرى واجه خورخي لورينزو تحديًا صعبًا لكنه استمتع بلفّاته الأولى على حلبة أسين. وبدأ في بناء وتيرته تدريجيًا خلال التجارب الحرة الأولى ولم يمضي وقت طويل قبل أن يتمكّن من تصدّر جدول الأزمنة. بعد ذلك أمضى الإسباني بقيّة الحصة في مقارنة مختلف الإعدادات لينهي في المركز الرابع متخلّفًا ب 0.415 ثانية عن زميله.

في الحصة الثانية، بدأ الإسباني عمله بسرعة وتواجد ضمن الثلاثة الأوائل في ظل مواصلته العمل على تحسين ضبط الدراجة. ومع ارتفاع درجة الحرارة بدأت الأزمنة بالتهاوي، وقام الإسباني بتحسين توقيته بتسجيله دقيقة واحدة و33.741 ثانية لينهي اليوم في المركز السادس متخلّفًا ب0.291 ثانية عن المتصدر.

وقال روسي: "كان اليوم جيّدًا. أنا سعيد لأننا قمنا بعمل جيّد خلال الحصتين ووجدنا حلولا مثيرة. كانت الأولويّة اليوم تتمثّل في اختيار الهيكل المحبّذ، الجديد أو الإعتيادي. شعرت بالإرتياح مع الهيكل الجديد".

وأضاف: " كانت وتيرتي وأزمنتي جيّدة هذا الصباح عندما كنت في الأمام، وكذلك الحال بعد الظهر. المركز الثالث جيّد للغاية كون الدرّاجين الخمسة إلى السبعة الأوائل متقاربون للغاية من ناحية الأزمنة".

وتابع: "إنّها لطريقة جيّدة لبدء عطلة نهاية الأسبوع لكن لا يزال أمامنا الكثير لفعله، من المهم حسن استغلال الأجواء الجافة على حلبة أسين ونأمل أن تبقى الأحوال المناخية كما هي عليه. سننتظر ونرى ماذا سيحدث غدًا. كلا الإطارات القاسية والليّنة ليست سيّئة فيما يخصّ السباق، لذلك ستتعلق الأمور بالأحوال الجويّة. إذا كانت درجة الحرارة مرتفعة كما كان عليه الحال اليوم فيمكن أن تختار الإطار الأكثر قساوة في الخلف".

من جهته قال لورينزو: "لقد كان يومًا صعبًا. لازلت لا أشعر بالراحة على الدراجة، لذلك يجب أن نقوم ببعض التعديلات لتحسين ذلك. ليس لدينا الإطارات شديدة الليونة التي عادة ما تجلبها بريدجستون".

وتابع: "لم يساعدني ذلك بكل تأكيد على أن أكون في أفضل مستوياتي على المنعطفات، لكن هذه هي الظروف نفسها للجميع. يجب علينا أن نعمل على هذا الجانب. أعتقد أن هنالك مجالا لتحسّن الشعور على هذا الإطار والحصول على بعض السرعة الإضافية، لكن يجب علينا إيجاد حلٍ للوصول إلى تلك المرحلة".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة موتو جي بي
الحدَث تي تي هولندا
حلبة أسين
قائمة السائقين خورخي لورينزو , فالنتينو روسي
قائمة الفرق ياماها فاكتوري ريسينغ
نوع المقالة تقرير التجارب