رالي عُمان الدولي يعود للواجهة من جديد مطلع شهر نوفمبر المقبل

أعلنت الجمعيّة العمانيّة للسيارات عن بدء العد التنازلي لاستضافة الجولة السابعة وما قبل الأخيرة من بطولة الشرق الأوسط للراليات التي ستستضيفها سلطنة عُمان في الفترة الممتدة من 5 إلى 7 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

تعود عُمان من جديد إلى روزنامة بطولة الشرق الأوسط للراليات كجولةٍ من جولاتها، للمرّة الأولى منذ العام 2007، على الرُغم من أنّ الحدث نُظم العام الماضي على أنه رالي تجريبي مُرشح لدخول البطولة الاقليميّة إذ حقّق الفوز بلقبه السائق القطري عبدالعزيز الكواري مع ملاحه كيليان دافي على متن سيارة فورد فييستا آر آر سي.

وسجّل الشيخ الإماراتي خالد القاسمي الفوز في النسخة الأخيرة من الرالي عندما كان مُدرجاً في عداد جولات بطولة الشرق الأوسط على متن سيارة سوبارو إيمبريزا قبل سبع سنوات، بعدما سبق ذلك بسط ناصر صالح العطية بطل الشرق الأوسط للراليات 11 مرّة سيطرته على مُنافساته بين عامي 2003 و2006.

ويشتمل رالي عُمان الدولي لهذا العام على 13 مرحلة خاصة للسرعة بطول 254.38 كيلومترًا، في وقت يقع المقرّ الرئيسي داخل أراضي الجمعيّة العمانيّة للسيارات بالقرب من العاصمة مسقط.

وستُقام مراسم حفل الإنطلاق في "مسقط وايف" مساء يوم الخميس في تمام الساعة السادسة بحسب التوقيت المحلي لمدينة مسقط الموافق في 5 تشرين الثاني/نوفمبر القادم، إذ سيتبعها مباشرة المرحلة الاستعراضيّة المخصصة للجمهور. على أن يتّم إقامة 6 مراحل خاصة بالسُرعة يومي الجمعة والسبت تتكرر أكثر من مرة ليبلغ مجموع المراحل 13 مرحلة خاصة.

"إنّ رالي عمان الدولي هو واحد من أهم الأحداث الرياضيّة التي تُقام في سلطنة عمان" قال سليمان بن عبدالله الرواحي، رئيس الحدث، ثم أضاف. "إنّ الجمعيّة العمانيّة للسيارات تعمل بجهد تام لتوفير البيئة المُناسبة للرالي على كافة الأصعدة".

وقد أكّد مُدير الرالي، عبدالله الزدجالي، بأنّ المراحل ستكون تنافسيّة للغاية وستُشكّل تحديًّا كبيرًا على كافة الفرق، مع الأخذ بعين الاعتبار سلامة المشاركين والمتفرجين على حدّ سواء.

كما يضّم الرالي أفرادًا من الطاقم الطبي، وقسم إعلامي وفريق كامل للإشراف بصورة شاملة على الرالي وخروجه بأفضل صورة ممكنة.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بطولة الشرق الأوسط للراليات
الحدَث رالي عُمان
نوع المقالة أخبار عاجلة