الكواري: جميع الحظوظ مُتساوية بين سائقي المُقدمة في رالي عُمان

أكّد السائق القطري عبدالعزيز الكواري بأنه لا يُمكن الجزم من الآن بهويّة الفائز برالي عُمان الدولي لعام 2015، معترفًا بأنّ هدفه في نهاية المطاف هو تكرار إنجاز العام الماضي عبر عبور خطّ النهاية في المركز الأوّل.

يشهد الموسم الجاري من بطولة الشرق الأوسط للراليات عودة رالي عُمان الدولي كجولةٍ رسميّة في عداد الروزنامة السنوية بعدما أقيم العام الماضي كحدثٍ تجريبي إذ كان الفوز فيه من نصيب الكواري الذي تقدّم على صاحب المركز الثاني الشيخ خالد القاسمي بدقيقة و28 ثانيّة.

وعلى الرُغم من كونه أبرز المُرشحين للفوز برالي عُمان الدولي، إلّا أنّ السائق القطري أوضح بأنّ المُنافسة ستكون طويلة وصعبة لا سيما بعد إجراء تعديل شامل على مراحل العام الحالي التي ستكون مُختلفة عن تلك التي أقيمت في العام الماضي.

"أنهينا إجراء تمارين المراحل الأولى للتعرّف عليها، إذ سار كُلّ شيء بطريقة جيدة" قال الكواري، ثم تابع "عُدنا الآن إلى استخدام إطاراتنا التي لم نتمكّن من استخدامها للأسف في رالي الأردن نتيجة لتأخّر عمليّة الشحن على الحدود".

وأكمل "لذا فإنني مسرورٌ للغاية، والحمدالله لدينا إطارات بيريللي التي نحتاج إليها هُنا في رالي عُمان، وبالتالي هذا مُؤشّر إيجابي مع بداية الرالي".

ونذكر بأنّ الكواري توجّب عليه استخدام إطارات قديمة تعود لعامين ونصف تقريبًا خلال مُنافسات رالي الأردن الدولي، مُنتصف الشهر الماضي نتيجة لعدم وصول كامل معداته، وهو ما دفعه إلى التخفيف من وتيرته في بعض المراحل الخاصة.

ويهدف الكواري إلى إكمال سلسلة نتائجه الإيجابيّة بعد صعودة إلى منصّة التّتويج في آخر ثلاثة راليات من أصل أربعة بعد حصده للمركز الثالث في أستراليا، والثاني في راليي قبرص والأردن، والثامن في رالي إسبانيا.

وقال في هذا الصدد "نحنُ جاهزون للتحدي، إذ أضع تحقيق المركز الأوّل نصب عيني. صحيحٌ أنّ خبرتي أقلّ من ناصر العطيّة وخالد القاسمي، إلّا أنّ طموحي هو المركز الأوّل بكل تأكيد. إن شاء الله سنتمكّن من الفوز بالرالي. ولكن في حال لم نُوفّق فسنُحاول ألّا نبتعد كثيرًا خلف المُتصدر".

وأضاف قائلاً "لقد فزتُ بالرالي العام الماضي عندما كان تجريبيًّا إذ آمل الآن تحقيق الفوز به بعد عودته بشكل رسميّ إلى البطولة".

وتابع "الحظوظ مُتساوية قبل الرالي. لا أفضليّة لأحد على الآخر. قد تلعب الخبرة دورًا مع العطية بطل الشرق الأوسط 11 مرّة، إذ هو يملك أفضليّة بسيطة، ولكنني أرى بأنه الحظوظ متساويّة قبل بداية الرالي. إن شاء الله نتمكّن من تحقق الفوز رُغم أنه لن يكون سهلاً بالنسبة لنا".

وتعليقًا على المراحل الخاصة التي يتألف منها الرالي، قال الكواري "إنّ طبيعة الرالي مُختلفة عن الموسم الماضي، والاختلاف ليس بسيطًا، بل هو كبيرٌ للغاية. فهناك مراحل في مناطق مختلفة بالكامل مع طبيعة مختلفة عن الموسم الماضي، بالتالي فإننا لا نملك أية أفضلية في معرفة المراحل بشكل مسبق".

كما أقرّ القطري بأنّ هدفه هو المُحافظة على مركزه الثاني من هجمات القاسمي إذ يبلغ الفارق بينهما 15 نُقطة وذلك قبل جولتين على نهاية البطولة.

واستطرد قائلاً "بما أنّ البطولة قد حُسمت لصالح ناصر، لذلك فإنّ مساعينا تصبّ في اتجاه تحقيق مركز الوصافة، وخصوصًا أنّ عدد النقاط مُريح نسبيًّا عن صاحب المركز الثاني (القاسمي). ولكن كُلّ شيء مُمكن في الراليات مع بقاء جولتين في عُمان ودبي".

نُشير إلى أنّ رالي عُمان سينطلق غدًا الخميس مع مرحلة استعراضيّة، قبل أن تُقام ست مراحل خاصة يوم الجُمعة، تتبعها ست أخريات يوم السبت لتحديد هويّة البطل حيث ستُقام مراسم التتويج في تمام الساعة الرابعة عصرًا بالتوقيت المحلي.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بطولة الشرق الأوسط للراليات
الحدَث رالي عُمان
قائمة السائقين عبدالعزيز الكواري
نوع المقالة أخبار عاجلة