العطية يُبدي إعجابه بجذور رالي الأردن

أثنى نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) ناصر بن خليفة العطية على رالي الأردن الدولي لما يحمله من تاريخ كبير ساعد على ارتقاء رياضة السيارات في العالم العربي.

تستضيف الأردن نهاية الأسبوع الجاري، الجولة السادسة من بطولة الشرق الأوسط للراليات في الفترة الممتدة من 15 إلى 17 أكتوبر/تشرين الأول وسط مشاركة 14 سائق.

وقال العطية: "إنّ رالي الأردن يحمل جذوراً تاريخيّة كانت وما زالت أحد الأسباب الرئيسية التي وضعت رياضة السيارات العربية إن جاز التعبير في مصاف تلك الدول الراعية والداعمة لرياضة السيارات على المستوى العالمي".

وأضاف قائلاً: "يملك رالي الأردن خاصيّة بين سائر جولات بطولة الشرق الأوسط للراليات، إذ تتميّز هذه الخاصيّة في تنوّع جغرافيّة مراحله حيث تمتاز بوعورتها ما يجعل المنافسة فيه قويّة وذات طابع خاص بحاجة إلى قدرٍ كبير من التركيز".

وتابع: "كما أنّ رياضة السيارات في الأردن تتمتع بقاعدة جماهيريّة ناتجة عن تلك الثقافة الجميلة التي يتمتع بها المجتمع الأردني. وممّا لا شكّ فيه بأنّ رالي الأردن يعتبر فريد كونه ينظّم في منطقة البحر الميت ليكون بذلك الرالي الأكثر انخفاضاً عن سطح البحر".

ونوّه العطية إلى أنّ رياضة السيارات في الأردن قد وصلت إلى مستوى عالٍ من الاحترافيّة بفضل جهود سمو الأمير فيصل بن الحسين، رئيس هيئة المديرين للأردنيّة لرياضة السيارات.

وأشار العطيّة إلى الجهود المبذولة بفضل قيام الأردن أعوام 2008 و2010 و2011 باستضافة جولة من جولات بطولة العالم للراليات "دبليو.آر.سي2".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة بطولة الشرق الأوسط للراليات
الحدَث رالي الأردن
نوع المقالة أخبار عاجلة