بورشه تنتزع الفوز في لومان 24 ساعة للمرة السابعة عشرة في تاريخها

تمكنت بورشه اليوم من انتزاع المركز الأول في لومان 24 ساعة، لتسجل فوزها الأول منذ عام 1998.

ولم تكن التوقعات تصب في صالح ثلاثي بورشه، نيكو هلكنبرغ، تيك تاندي وإيرل بامبر قبيل بداية السباق، إلا أنهم بذلوا جهداً استثنائياً وأداء متميزاً للظفر بالمركز الأول.

وقد فاز الصانع الألماني للمرة السابعة عشرة في تاريخه ووضع حداً لسلسلة من خمسة انتصارات متتالية لآودي، وذلك بعد أكملت السيارتان رقم #19 و#17 بورشه 919 الهجينة عن فئة إل إم بي1 السباق الشهير.

وقد أصبح هلكنبرغ أول سائق يافع يفوز في سباق لومان 24 ساعة منذ 17 عاماً حين سجل لورينت آيلو نفس هذا الإنجاز عام 1998 خلف مقود بورشه 911 جي تي1-98.

وتعد هذه النتيجة إنجازاً يحسب للفريق، الذي كان قد احتل قطب الانطلاق الأول وأظهر أداء رفيعاً خلال السباق. وقد كانت الاعتمادية واحدة من الأمور المذهلة التي تميزت بها بورشه في لومان 24 ساعة، حيث كان سباق السيارة خالياً تماماً من أي عطل، ما عدا مشكلة مؤقتة في المكابح عانت منها السيارة رقم #18.

وقد فاق نجاح الفريق هذا جميع التوقعات، حيث تمكنوا من الفوز في لومان 24 ساعة عن فئة إل إم بي1 من المحاولة الثانية فقط لسيارتهم الجديدة.

أما سيارة بورشه رقم #19 بقيادة مارك ويبر، تيمو بيرنهارد وبرندون هارتلي فقد عادت إلى الحظيرة بعد سباق لمدة 24 ساعة، خالٍ تماماً من الأخطاء، بفارق لفة واحدة عن الصدارة.

بالنسبة لويبر، فقد كانت هذه التجربة مليئة باللحظات الدرامية المليئة بالمشاعر. حيث يتميز ماضي الأسترالي في لومان 24 ساعة بالعديد من المواقف الدرامية والحوادث، لكن مشكلة هذا الأسبوع تمثلت بالحظ السيء وبخطأ صغير ارتكبه أحد زملائه أدى في النهاية إلى حرمانه من الفوز بالمركز الأول.

أما في المركز الثالث على منصة التتويج، فقد جاء فائزو العام الماضي – بينوا تريلوير، أندريه لوتيرر ومارسيل فاسلر على متن السيارة رقم #7 "آودي آر18 إي-ترون كواترو". وكانت آودي قد قدمت مستوى منافسة عالياً أمام بورشه خلال المراحل الأولى من السباق.

لكن مشكلة في القسم الخلفي من هيكل السيارة، بالإضافة إلى عقوبة المرور في الحظائر بسبب خرق قوانين المنطقة البطيئة، أدت إلى حرمانهم من الفوز الرابع في لومان.

أما السيارة صاحبة قطب الانطلاق الأول، بورشه 919 الهجينة ذات الرقم #18 بقيادة نيل ياني، مارك لوب ورومان دوماس فقد أنهت في المركز الخامس بينما حلت سيارتا آودي الباقيتان رقم #8 ورقم #9 في المركزين الرابع والسابع على التوالي.

وقد حل فريق تويوتا غازو في المركزين السادس والثامن، بسيارتيه تويوتا تي إس 040 الهجينة.

كما احتفل كذلك فريق ريبليون ريسينغ بالمركزين التاسع والعاشر اللذين استحقهما بجدارة.

أما نيسان فقد شاركت في لومان 24 ساعة بقصد إجراء المزيد من اللفات وجمع المزيد من البيانات حول السيارة الجديدة "جي تي-آر إل إم نيسمو". ولا بد أن الأسبوع كان صعباً على الصانع الياباني، حيث عانى من طيف واسع من المشاكل غطت على جميع التحديثات التي طالت تصميم السيارة.

تمكنت نيسان من الوصول بسيارة واحدة ذات الرقم 22 بقيادة مايكل كروم، هاري تينكنيل وآليكس بانكومبي إلى خط النهاية، لكن تم استبعادها لاحقاً نظراً لعدم إكمالها نسبة 70 بالمئة من المسافة التي قطعها الفائز بالسباق.

كيه سي إم جي يحرز الفوز عن فئة إل إم بي2

لقد شهدت فئة إل إم بي2 منافسة محمومة ومشوقة، انتهت بفوز فريق "كيه سي إم جي أوريكا 05 نيسان"، وقد تصدر الفريق القادم من هونغ كونغ السباق منذ البداية حتى النهاية ولم يخسر الصدارة إلا لفترة قصيرة خلال الساعتين الأولى والثانية من عمر السباق.

ومنذ الساعة الثالثة، بدأ الفريق يبسط هيمنته الكاملة على منافسيه ضمن الفئة. وقد احتفل كل من ريتشارد برادلي، مات هاوسن ونيكولاس لابيير بفوزهم هذا.

خيبة أمل لفيراري، وفرحة في كورفيت

تمكن فريق كورفيت ريسينغ من انتزاع الفوز عن فئة إل إم جي تي إي للمحترفين في لومان 24 ساعة، بقيادة أوليفر غافين، جوردان تايلور وتومي ميلنر.

وما جعل طعم هذا الانتصار مميزاً هو قدرة فريق كورفيت ريسينغ-جي إم على النهوض من محنتهم، بعد أن خسروا السيارة رقم 63 يوم الخميس نتيجة حادث عنيف.

بالمقابل، فقد عانى كل من فريقي إيه إف كورس وأستون مارتن خلال المراحل النهائية من السباق.

ويحاول فريق إيه إف كورس فيراري بقيادة جيمي بروني، توني فيلاندر وجيانكارلو فيسيكيلا الدفاع عن لقب فئة إل إم جي تي للمحترفين لموسم 2015.

إلا أن مشكلة في علبة التروس كلفت الفريق خسارة المركز الأول. وقد عادوا إلى السباق لينهوا في المركز الثالث، خلف السيارة رقم 71 فيراري بقيادة جايمس كالادو، أوليفيه بيريتا ودافيد ريجون.

كارثة أصابت أستون مارتن

ومقارنة بمشكلة إيه إف كورس تبدو مشكلة أستون مارتن كارثية للغاية، فقد أضاع الفريق فوزاً محققاً عن فئة الهواة بعد أن عانى بول دالا لانا من حادث خلال آخر 45 دقيقة من عمر السباق.

وقد أدى حادث الكندي هذا إلى تسليم الفوز لفريق "إس إم بي ريسينغ فيراري 458 إيطاليا"، بقيادة فيكتور شايتار، أندريا بيرتوليني وأليكسي باسوف.

أما المركز الثاني فكان من نصيب ديمبسي بروتون بورشه 911 آرإس آر بقيادة ماركو سيفرايد، بات لونغ وبالطبع باتريك ديمبسي.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة لومان
قائمة السائقين إيرل بامبر , نيك تاندي , نيكو هلكنبرغ
قائمة الفرق فريق بورشه , فريق أودي سبورت جوست , تويوتا ريسينغ , كورفيت رايسينغ , اس ام بي ريسينغ
نوع المقالة تقرير السباق