كاسترونيفيس يتصدر التجارب التأهيلية أمام زميليه في فريق بينسكي

سينطلق خوان بابلو مونتويا، السائق الرابع في فريق "بينسكي" ومتصدر البطولة من المركز الـ 19.

وقد تمكن هيليو كاسترونيفيس من إحراز قطب الانطلاق الأول للمرة الرابعة هذا الموسم والـ 46 في مسيرته المهنية، حيث قدم لفتين بمعدل سرعة بلغ 220.53 ميلاً في الساعة.

قال :"لقد كانت السيارة خارقة بالفعل – بسلاسة منقطعة النظير"، وأضاف: "لقد حالفني الحظ حين خرجت خلف زملائي، فقد استطعت جمع بعض المعلومات منهم".

كيمبال يطير في الهواء إثر حادث عنيف

خرج كيمبال متأخراً، وسجل توقيتاً وضعه في المركز الـ 21 على الرغم من تسجيله لأسرع لفة تحمية، حيث كان السائق الثاني الوحيد الذي تمكن من بلوغ حاجز 219 ميلاً في الساعة، لكنه عانى من حادث عنيف بعدها حيث فقد السيطرة في المنعطف الثالث لترتفع سيارته في الهواء وتصيب الحاجز، إلا أنه تمكن من الخروج سالماً.

التجارب التأهيلية تتأخر 48 دقيقة بسبب أعمال إصلاح الحاجز

قال باجنود معلقاً: "لقد كانت التجارب ممتعة بالفعل"، وأضاف: "لقد عانينا قليلاً خلال المنعطف الأول من ضعف في التوازن. لكن السيارة كانت جيدة بالمجمل".

وأكمل: "خلال الفترة الصباحية، كان المنعطف الثالث صعباً بسبب الانزلاق الأمامي الذي عانينا منه، إلا أن الأول كان ممتازاً؛ ليصبح العكس هو الصحيح خلال فترة ما بعد الظهر. ونحن نبحث عن أسباب هذا التغيير استعداداً لسباق الغد، وتكمن النقطة المهمة في الانتباه إلى اختلاف التوازن ما بين المنعطف الأول والثالث".

وقد تمكن كل من جوزيف نيوغاردن وغراهام رحال من الإنهاء ضمن المراكز الخمسة الأولى. وقد كان رحال الذي يقف خلف المتصدر بتسع نقاط فقط، قد اعترف بتخوفه من أداء هوندا الضعيف في التجارب لكنه تفاجأ من أداء سيارته، فقال: "لقد عادت السيارة فجأة إلى الحياة". أما سكوت ديكسون فسينطلق من المركز الـ 11.

أين مونتويا؟

لقد كان مونتويا أبعد ما يكون عن الرضى في هذه التجارب خاصة بعد محاولاته تدعيم صدارته للبطولة. وبينما تصدر زملاؤه المراكز الثلاثة الأولى في التجارب التأهيلية، لم يتمكن الكولومبي من احتلال أفضل من المركز الـ 19. وقد صرح لاحقاً أن السيارة "لم تعمل جيداً".

من ناحيته، علق رحال، منافس مونتويا اللدود معرباً عن شكه أن هذا المركز المتأخر لمونتويا سيمنعه من المنافسة، فقال: "أعلم أنه سيدخل المنافسة، خلفنا تماماً".

أما جايمس جاكس فقد تأهل في المركز الـ 15، وقد دخل منصة الصيانة بعد أن تصاعد الدخان من تحت غطاء محرك سيارته هوندا. ورغم تأكيده أن لا شيء خطير، لكن يبدو أن الحظ يعاند محركات هوندا هذا الموسم.

أما ستيفانو كوليتي فلن يشارك في التجارب التأهيلية نظراً للحادث الذي عانى منه، وسينطلق من مؤخرة الترتيب جنباً إلى جنب مع كيمبال.

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة إندي كار
الحدَث بوكونو
حلبة حلبة بوكونو
قائمة السائقين خوان بابلو مونتويا
قائمة الفرق فريق بينسكي
نوع المقالة تقرير التجارب التأهيليّة