هاميلتون يُبقي مرسيدس في الصدارة لليوم الثاني على التوالي

هاميلتون يُبقي مرسيدس في الصدارة لليوم الثاني على التوالي


واصلت السهام الفضية أدائها الملفت للأنظار عبر تسجيلها أسرع زمن قبل يوم من إختتام التجارب الشتوية على حلبة كاتالونيا.

البريطاني لويس هاميلتون شق طريقه إلى أعلى جدول الترتيب بعد تسجيله دقيقة واحدة و23.022 ثانية على الإطارات اللينة متقدماً بفارق جزئين من الثانية على البرازيلي فيليبي ماسا سائق ويليامز.

المثير للإهتمام أن صاحب المركز الثاني ماسا سجل زمنه على متن مجموعة من الإطارات شديدة الليونة التي من المقدر أن تكون أسرع من الإطارات اللينة بحوالي ستة إلى ثمانية أعشار من الثانية. فريق ويليامز أعلن عن إنهائه البرنامج المخصص لهذا اليوم قبل ساعة كاملة على النهاية.

وفي المركز الثالث حلّ الفنلندي كيمي رايكونن على متن سيارته فيراري مسجلاً دقيقة واحدة و23.276 ثانية متأخراً بـ14 جزءً بالألف من الثانية عن زميله السابق ماسا على نفس الإطارات. الشيء الجديد في برنامج الحظيرة الإيطالية كان القيام بمحاكاة تامة للسباق الإسباني في فترة ما بعد الظهر.

المركزين الرابع والخامس كانا من نصيب سائق فريق تورو روسو ساينز الإبن وسائق فريق لوتس رومان غروجان تباعاً. إستطاع الثنائي تجاوز حاجز المئة وعشر لفات رغم توقف الإسباني في الدقائق الأخيرة من اليوم.

المركز السادس كان من نصيب السويدي ماركوس إيريكسون على متن سيارة ساوبر.

أما فريق فورس انديا ورغم وصول سيارته الجديدة متأخرة إلى تجارب برشلونة الثانية إلا أن الفريق لم يدخر أي جهد وأبهر الجميع بموثوقيته بعد نجاحه في القيام بأكبر عدد من اللفات لهذا اليوم بـ158 لفة رغم حلوله سابعاً في ترتيب الأزمنة.

وبالرغم من صحوته المثيرة للإعجاب يوم أمس بإنهائه 100 لفة، إلا أن يوم مكلارن كان مخيباً للآمال بعد اكتفائه بـ39 لفة اضطر على إثر مشكلة تسببت في تسرب الزيت إلى إنهاء يومه باكراً.

فريق ريد بُل تذيل ترتيب الأزمنة في ظل تركيز الفريق على برنامج مختلف تمثل في العمل على المسافات الطويلة واختبار بعض القطع الجديدة التي وصلت حديثا من المصنع.

[table id=372 /]

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم التجارب الشتوية, حلبة برشلونة, فريق مرسيدس, لويس هاميلتون