هاميلتون يعترف بأنّ فوز فيراري لم يدّق ناقوس الخطر في مرسيدس

هاميلتون يعترف بأنّ فوز فيراري لم يدّق ناقوس الخطر في مرسيدس


إعترف السائق البريطاني لويس هاميلتون بأنّ فوز فريق فيراري في الجولة الثانيّة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد في ماليزيا أخذ أكبر من حجمه، مُؤكّدًا بأنه لم يُدّق ناقوس الخطر في مرسيدس.

ونجح سيباستيان فيتيل في كسر إحتكار السهام الفضيّة على مُجريات سباقات الفورمولا واحد إذ إعتمد إستراتيجيّة مُحكّمة مكّنته من التوقف لمرتين فقط في ظلّ إرتفاع درجات الحرارة التي أثّرت سلبًا على تآكل الإطارات في مرسيدس.

وأوضح هاميلتون بأنّ فريقه سيكون أقوى في الجولة الثالثة في الصين، مُشيرًا الى إنّه لا يجب على فريقه الذعر بعد خسارته لسباق واحد أمام فيراري.

ويأتي تصريح هاميلتون بعد أيام قليلة من اعتراف مُدير الفريق توتو وولف بأنّ فوز فيتيل في ماليزيا هو بمثابة للسهام الفضيّة.

وقال هاميلتون "شخصيًّا لا أعتقد أنّ فوزهم دقّ ناقوس الخطر، ولكنّ مُدير الفريق (توتو وولف) لديه نظرته الخاصة للأمور. بالنسبة لي أعتقد أنّه ليس من الممكن أن تحصل دائمًا على عطلة نهاية أسبوع مثاليّة. لم يكن سباقًا كارثيًّا في ماليزيا باستثناء ضياعنا لبعض الوقت يوم الجمعة خلال التجارب الحرّة، لكنّ ذلك من الممكن أن يحدث في أي وقت".

وأضاف "لقد أضعنا حصّة تجارب، لم يبقَ لدينا وقت كثير لضبط السيّارة مع اقتصارنا على ست لفّات، لكنّ اللفات التالية الطويلة كانت هي الأهم. كان من الممكن أن نقوم ببعض التغييرات على ضبط السيّارة لو حظينا ربّما بوقت دوران أطول على الحلبة".

وأكمل "يوجد هناك العديد من الأمور التي كان من الممكن أن نقوم بها بشكل أفضل لكن لم تكن هناك كارثة. الجميع قام بتكبير حجم الموضوع وآمل أن نصلح الأمور نهاية هذا الأسبوع".

وحول تأديّة فريقه وفريق فيراري لجولة الصين، تابع البريطاني كلامه بالقول "سنحصل على فهم أفضل مع نهاية يوم الجمعة. ليس هناك أي ضغط أو أي شيء من ذلك القبيل. لم نحظَ بنهاية أسبوع رائعة في ماليزيا وأعتقد أنّنا سنكون أقوى نهاية هذا الأسبوع".

كما أوضح هاميلتون بأنه اتفق بشكل مبدئي على البقاء في مرسيدس لما بعد الموسم الحالي، إلّا إنه ليس في عجلة من أمره لتوقيع عقد جديد.

وانضم هاميلتون إلى مرسيدس في 2013 لكن عقده سينتهي في ختام الموسم الحالي ومفاوضات البقاء مع الفريق الألماني ممتدة منذ وقت طويل لتصبح الخطط المستقبلية للسائق البريطاني محلّ تكهنات.

وردًّا على سؤال بشأن مدى تقدم مفاوضات العقد قال هاميلتون في شنغهاي اليوم الخميس "الموقف لم يختلف كثيرًا عن المرة الأخيرة التي رأيتكم فيها".

وأضاف قبل سباق جائزة الصين الكبرى والذي سيقام يوم الأحد القادم "لا تزال هناك نقاط يجب الإتفاق عليها. الأمر لا يزال به شدّ وجذب".

وبعد سباق ماليزيا يوم 29 مارس/آذار الماضي أبلغ هاميلتون الصحفيين البريطانيين أن العقد الجديد .

لكن هاميلتون الذي يتفاوض على العقد الجديد بنفسه أكّد أنه لم يجد الوقت الكافي لمناقشة نقاط الصفقة بعد اجراء تعديلات عليها.

وقال هاميلتون "لم أتمكن من قراءة تفاصيل العقد كثيرًا الأسبوع الماضي".

وإختتم "لا أشعر بوجود ما يدعو للعجلة. أعتقد أننا اتفقنا على البقاء معًا. لا يزال أمامي باقي العام اذا أردت ذلك لكن بالطبع سنحسم الأمر في مرحلة ما".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم سباق الصين, فريق مرسيدس, لويس هاميلتون