هاميلتون مُستعدّ بأفضل صورة مُمكنة لموسم 2015

هاميلتون مُستعدّ بأفضل صورة مُمكنة لموسم 2015


إختتم لويس هاميلتون حامل لقب بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد إستعداده للموسم الجديد بتسجيل أسرع لفة مجددًا مع مرسيدس في التجارب الأخيرة أمس السبت.

وسجل السائق البريطاني الذي لا يزال يشعر بتأثير وعكة صحية أبعدته عن مستواه في جولة التجارب الثانية الأسبوع الماضي أفضل زمن بلغ دقيقة واحدة و23.022 ثانية بإطارات لينة على حلبة كتالونيا.

وتفوق البريطاني بفارق 0.240 ثانية عن الزمن الذي سجله فيليبي ماسا بسيارة ويليامز رغم أن السائق البرازيلي إستخدم اطارات شديدة الليونة.

وسيظهر هاميلتون بالسيارة مجددًا في التجارب الحرة للسباق الإفتتاحي للموسم في ملبورن في 15 مارس/آذار وهو سباق أخفق في إنهائه العام الماضي.

وقال هاميلتون ردًّا على سؤال حول رأيه في مجمل التجارب الشتوية "كانت جيدة بشكل عام. قام الفريق وكل العاملين في المصنع بعمل رائع لتجهيز السيارة. نملك سيارة قوية يعتمد عليها".

وأشار بطل العالم مرتين البالغ من العمر 30 عامًا الى إنّ كل عام يختلف عن سابقه مُضيفًا إنه يشعر بأنه سيذهب الى أستراليا "في أفضل صورة ممكنة".




كما أكّد هاميلتون بأنّه الرقم واحد لا يعنيه إذ يوّد الإحتفاظ برقمه 44، وهو الأقرب الى قلبه حيث سيستمر في خوض السباقات به بعيدًا عن أيّ رقم أخر.

وبعد اللّوائح الجديدة في أواخر 2013 يجب على كل سائق إختيار رقم والإحتفاظ به في بقية مشواره.

ورقم واحد محجوز لبطل العالم اذا أراد استخدامه ويجب أن يتركه اذا فقد لقبه.

ونافس الألماني سيباستيان فيتيل برقم واحد مع رد بُل منذ أن حصل عليه في 2011 لكنه يستخدم الرقم خمسة الآن مع فيراري.

وقال هاميلتون للصحفيين "يستطيع الجميع إستخدام رقم واحد عند الفوز بالبطولة لكن هذا ليس لا يعنيني. 44 يعني بالنسبة لي أكثر من رقم واحد. هذا لا يعني إنني لست رقم واحد".

وأضاف "44 هو رقم أسرتي. هذا هو الرقم الذي بدأت به السباقات. فزت ببطولتي الأولى في سباقات العربات الصغيرة برقم 44. هذا يعني الكثير بالنسبة لي".

وتابع "رقم واحد كان يحمله فيتيل ومايكل شوماخر وكل الأبطال. لم يسبق لأحدهم وضع رقم 44. رقم 44 هو لي".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم التجارب الشتوية, حلبة برشلونة, فريق مرسيدس, لويس هاميلتون