هاميلتون سعيد بشكل لا يُصدّق بعد إنطلاقه من المركز الأوّل في بريطانيا

هاميلتون سعيد بشكل لا يُصدّق بعد إنطلاقه من المركز الأوّل في بريطانيا


أقرّ السائق البريطاني لويس هاميلتون بأنه يشعر بسعادة غامرة بعد وضع سيارته على قطب الإنطلاق الأوّل لسباق جائزة بريطانيا الكُبرى ممّا سيمنحه أفضليّة لتحقيق فوزه الثاني على التوالي في سيلفرستون وتوسيع صدارته في ترتيب بطولة السائقين.

وتفوّق هاميلتون من جديد على زميله نيكو روزبرغ بعشر من الثانيّة فقط إذ حقّق قطب الإنطلاق الأوّل للمرّة الـ46 في مسيرته ليحتلّ بذلك المركز الثالث على لائحة أسرع السائقين مُتجاوزًا السائق الألماني سيباستيان فيتيل.

وهُناك سائقان فقط يتقدّمان على هاميلتون في التجارب التأهيليّة وهما مايكل شوماخر الذي إنطلق من المركز الأوّل في 68 سباق، وإيرتون سينا في 65 سباق.

"إنه يوم مُميّز" قال هاميلتون، ثم تابع "من الجميل دائمًا الحصول على قطب الإنطلاق الأوّل على أرضك. التحفيز يأتي حقًا من قبل المُشجعين".

وأكمل "لم يكن أسبوعًا سلسًا للغاية من ناحيّة الحصول على التوازن الصحيح للسيارة، إذ قمنا ببعض التغييرات التي ليس من المُفترض أن تُناسب التجارب التأهيليّة بشكل كبير ولكنها ستكون أكثر أهميّة في السباق. كنتُ سعيدًا جدًا بعد معرفتي بحصولي على المركز الأوّل. أنا سعيدٌ بشكل لا يُصدّق".



هاميلتون الذي إنطلق من المركز الأوّل في سبعة سباقات العام الماضي، سينطلق هذا العام من المركز الأوّل للمرّة الثامنة من أصل تسعة سباقات إذ لا يرى بأنه من السهل تحديد سبب هذا التقدّم.

وأكمل "لا أعلم حقًا. بطبيعة الحال أردتُ تحسين هذا الجانب لهذا العام. إنطلقتُ من المركز الأوّل في سبع مناسبات العام الماضي ممّا صعب من مُهمّة تجاوز روزبرغ. من الصعب تحديد العنصر الذي أدّى الى تقدمي هذا الموسم، ولكن اللّفة الأولى في القسم الثالث من التجارب التأهيليّة مُهّمة للغاية وعادةً ما حصلتُ على أزمنة سريعة في تلك الحصّة طوال الموسم".

من جانبه قال مُدير فريق مرسيدس توتو وولف "من الرائع تواجد هاميلتون في المركز الأوّل، لقد إستحّق ذلك. حتّى بدء الفترة الصباحيّة من هذا اليوم، كان روزبرغ في المُقدمة، ولكن كما رأيتم في العديد من السباقات الأخرى، يقوم هاميلتون بالردّ عليه عندما يحين الوقت المُناسب".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة سيلفرستون, سباق سيلفرستون, فريق مرسيدس, لويس هاميلتون, نيكو روزبرغ