هاميلتون: سباق كندا كان تحت سيطرتي

هاميلتون: سباق كندا كان تحت سيطرتي


أكّد لويس هاميلتون بأن سباق جائزة كندا الكُبرى كان تحت سيطرته إذ لم يسمح لزميله الألماني نيكو روزبرغ بالإقتراب منه تحت حاجز الثانيّة من أجل تفعيل الجانح الخلفي المُتحرك ليفوز بسباقه الرابع هذا الموسم بفارق 2.2 ثانيّة.

وجاء فوز هاميلتون بعد الصدمة التي تعرّض إليها في الجولة الأخيرة في كندا عبر خسارته للسباق إذ تمكّن من التعويّض على حلبة جيل فيلنوف التي كانت شاهدة على تحقيق فوزه الأوّل بالفورمولا واحد في العام 2007.

وإستطاع هاميلتون بعد الجولة السابعة من البطولة توسيع الفارق مع زميله روزبرغ الى 17 نُقطة.

"أحب مونتريال" قال هاميلتون، مُضيفًا "لم أشعر بأني حصلت على التوازن المُريح للغاية إذ كانت السيارة تنزلق من الجهة الأماميّة. ولكن بالرُغم من ذلك لم أشعر حقًا بأني كنت تحت الضغط".



وأكمل "روزبرغ كان سريعًا، بيد إني شعرتُ بأني كنت مسيطر على السباق حيث كان بحوزتي بعض الوقت الذي كان بإمكاني إستخدامه عندما كنت بحاجة الى ذلك".

وتابع "عمومًا كان السباق رائعًا. لا أعلم حقًا كيف كان بالنسبة للمُشاهدين ولكني شعرتُ بأنه كان شديدًا وأنا استمتعتُ به".

وعندما سُئِل هاميلتون عمّا إذا كان بحاجة الى هذا الفوز، التفت الى الجمهور بإنتظار سماع إجابتهم قبل أن يقول "أعتقد ذلك. أحب هذا المسار وهذه المدينة. كان أسبوعًا رائعًا إذ من المذهل العودة الى المرتبة الأولى من منصّة التّتويج".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة جيل فيلنوف, سباق كندا, لويس هاميلتون