هاميلتون: الفريق صعّب من مُهمتي في سباق إسبانيا

هاميلتون: الفريق صعّب من مُهمتي في سباق إسبانيا

أقرّ السائق البريطاني لويس هاميلتون بأنّ فريقه مرسيدس صعّب من مُهمته في الفوز بسباق جائزة إسبانيا الكُبرى، الجولة الخامسة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد إذ إكتفى بالمركز الثاني وراء زميله الألماني نيكو روزبرغ.

وقام هاميلتون بثلاث وقفات صيانة إذ كان أوّل توقفين بطيئين نوعًا ما، في حين دفعته إنطلاقته سيئة للتراجع نحو المركز الثالث وراء السائق الألماني سيباستيان فيتيل.

على الرُغم من هذه المشاكل إلّا إنّ هاميلتون إعتقد بأنه كان يملك فرصةً للفوز بالسباق، بيد إنّ جُلّ تركيزه في الوقت الراهن مُنصّب نحو الجولة المُقبلة من البطولة التي ستُقام في موناكو بعد أسبوعين.

"كنتُ أضغط من أجل الإقتراب من روزبرغ" قال هاميلتون، مُضيفًا "ولكن الفريق صعّب من المُهّمة عليّ. بدايةً لم تكن الإنطلاقة جيدة على الإطلاق، وبعدها زادت وقفتي الصيانة من صعوبة الأمر. فلم تكن أوّل وقفتين سريعتين، ولكن لحسن الحظّ، التوقف الأخير كان جيدًا".

كما كشف هاميلتون بأنّ فريقه مرسيدس طلب منه المُحافظة على مركزه الثاني في المراحل الأخيرة من السباق.





وقال لشبكة «سكاي سبورت» البريطانيّة "ليس من الجيد بالنسبة للسائق سماع ذلك. أنا هُنا من أجل التسابق، ولستُ موجودًا كي أنهي السباق في المركز الثاني. لذلك بطبيعة الحال تجاهلتُ هذا الطلب".

وأكمل "لقد ضغطتُ وحاولت وضع السيارة على حدودها القصوى، ولكن عندما أدركت قبل سبع لفات من النهاية بأنّ الفارق مع روزبرغ 13 ثانيّة وكنتُ أسرع منه بسبعة أعشار من الثانيّة في اللّفة الواحدة، اضطررت الى إتباع النهج الذكي وإيصال السيارة الى خطّ النهاية".

وتابع قائلاً "ولكن هذه الرسالة لا تُعتبر شيئًا توّد سماعه. سأحرص بالتأكيد على عدم حدوث ذلك مرّة أخرى".

كن جزءًا من مشروعٍ كبير

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم حلبة برشلونة, سباق إسبانيا, فريق مرسيدس, لويس هاميلتون